"سد نجران" يعاني الإهمال.. و "المياه" تعد بمشروع تطويري

أدى بناؤه إلى زيادة الرقعة الخضراء في المنطقة للضعف

بندر آل فطيح- سبق- نجران: وثقت عدسة مواطن الإهمال الذي طال سد وادي نجران، الذي يقصده الأهالي والمتنزهون والزوار لقضاء أوقاتهم حوله، والاستمتاع بمنظره الجميل، والخضرة المحيطة به.
 
وقال المواطن محمد العجمي لـ "سبق": "يؤسفنِي منظر وادي نجران بهذا الحال، الذي يعتبر أحد أهم وأكبر الأودية في الجزيرة العربية، حيث يفتقر إلى وجود مصلى ودورات مياه للمتنزهِين، لأداء الصلاة، وقد سألت أحد العامليِن بالسد بشأن المتحف الحضاري فأجاب بأنه مغلق، وللأسف رأيت إهمالاً وعدم رقابة".
 
وأضاف: "لقد حرم الكثيرون من الاستمتاع بهذا السد الجميل، الذي يحتاج إلى القليل من الخدمات والمرافق".
 
من ناحيته، قال مدير المياه بمنطقة نجران المهندس محمد بن حسين آل دويس، في معرض رده على استفسار لـ "سبق" حول الإهمال في سد نجران: "هناك مشروعان، الأول يتعلق بمرحلة تطويرية عبر عدى مراحل لـ"سد نجران" وستبدأ فيه "المياه" خلال الأسابيع المقبلة، أما المشروع الآخر فيتبع لحرس الحدود العائق لنا، حيث طالبوا بالبدء في التكسير لاستكمال مسار تصريف السيول في سد نجران".
 
جدير بالذكر أن "سد نجران" يقدم خدمة كبيرة للمزارعين، ويوفر المياه والسلامة للمواطنين، حيث أدى بناؤه إلى زيادة الرقعة الخضراء في المنطقة بمقدار الضعف، مقارنة بما كانت عليه قبل إنشاء السد، إضافة إلى دوره في توفير مياه الشرب بصورة سهلة وميسرة.

اعلان
"سد نجران" يعاني الإهمال.. و "المياه" تعد بمشروع تطويري
سبق
بندر آل فطيح- سبق- نجران: وثقت عدسة مواطن الإهمال الذي طال سد وادي نجران، الذي يقصده الأهالي والمتنزهون والزوار لقضاء أوقاتهم حوله، والاستمتاع بمنظره الجميل، والخضرة المحيطة به.
 
وقال المواطن محمد العجمي لـ "سبق": "يؤسفنِي منظر وادي نجران بهذا الحال، الذي يعتبر أحد أهم وأكبر الأودية في الجزيرة العربية، حيث يفتقر إلى وجود مصلى ودورات مياه للمتنزهِين، لأداء الصلاة، وقد سألت أحد العامليِن بالسد بشأن المتحف الحضاري فأجاب بأنه مغلق، وللأسف رأيت إهمالاً وعدم رقابة".
 
وأضاف: "لقد حرم الكثيرون من الاستمتاع بهذا السد الجميل، الذي يحتاج إلى القليل من الخدمات والمرافق".
 
من ناحيته، قال مدير المياه بمنطقة نجران المهندس محمد بن حسين آل دويس، في معرض رده على استفسار لـ "سبق" حول الإهمال في سد نجران: "هناك مشروعان، الأول يتعلق بمرحلة تطويرية عبر عدى مراحل لـ"سد نجران" وستبدأ فيه "المياه" خلال الأسابيع المقبلة، أما المشروع الآخر فيتبع لحرس الحدود العائق لنا، حيث طالبوا بالبدء في التكسير لاستكمال مسار تصريف السيول في سد نجران".
 
جدير بالذكر أن "سد نجران" يقدم خدمة كبيرة للمزارعين، ويوفر المياه والسلامة للمواطنين، حيث أدى بناؤه إلى زيادة الرقعة الخضراء في المنطقة بمقدار الضعف، مقارنة بما كانت عليه قبل إنشاء السد، إضافة إلى دوره في توفير مياه الشرب بصورة سهلة وميسرة.
31 أغسطس 2014 - 5 ذو القعدة 1435
03:56 PM

أدى بناؤه إلى زيادة الرقعة الخضراء في المنطقة للضعف

"سد نجران" يعاني الإهمال.. و "المياه" تعد بمشروع تطويري

A A A
0
2,447

بندر آل فطيح- سبق- نجران: وثقت عدسة مواطن الإهمال الذي طال سد وادي نجران، الذي يقصده الأهالي والمتنزهون والزوار لقضاء أوقاتهم حوله، والاستمتاع بمنظره الجميل، والخضرة المحيطة به.
 
وقال المواطن محمد العجمي لـ "سبق": "يؤسفنِي منظر وادي نجران بهذا الحال، الذي يعتبر أحد أهم وأكبر الأودية في الجزيرة العربية، حيث يفتقر إلى وجود مصلى ودورات مياه للمتنزهِين، لأداء الصلاة، وقد سألت أحد العامليِن بالسد بشأن المتحف الحضاري فأجاب بأنه مغلق، وللأسف رأيت إهمالاً وعدم رقابة".
 
وأضاف: "لقد حرم الكثيرون من الاستمتاع بهذا السد الجميل، الذي يحتاج إلى القليل من الخدمات والمرافق".
 
من ناحيته، قال مدير المياه بمنطقة نجران المهندس محمد بن حسين آل دويس، في معرض رده على استفسار لـ "سبق" حول الإهمال في سد نجران: "هناك مشروعان، الأول يتعلق بمرحلة تطويرية عبر عدى مراحل لـ"سد نجران" وستبدأ فيه "المياه" خلال الأسابيع المقبلة، أما المشروع الآخر فيتبع لحرس الحدود العائق لنا، حيث طالبوا بالبدء في التكسير لاستكمال مسار تصريف السيول في سد نجران".
 
جدير بالذكر أن "سد نجران" يقدم خدمة كبيرة للمزارعين، ويوفر المياه والسلامة للمواطنين، حيث أدى بناؤه إلى زيادة الرقعة الخضراء في المنطقة بمقدار الضعف، مقارنة بما كانت عليه قبل إنشاء السد، إضافة إلى دوره في توفير مياه الشرب بصورة سهلة وميسرة.