الإيدز في إيران.. أرقام صادمة بين الشباب ومحظورات لا تقبل النقاش

66 ألفاً مصابون بالمرض نصفهم تتراوح أعمارهم بين 21 و35 عاماً

لوحظ مؤخراً ارتفاع نسبة المصابين بإيران بعدوى فيروس نقص المناعة المكتسبة "الإيدز"، الناجمة عن الممارسة الجنسية، وخاصة في صفوف الشباب، وهو الأمر الذي أجبر السلطات على مواجهة المحرمات المحيطة بمناقشة قضية الجنس.

وبحسب الإحصاءات الحكومية، فإن 66 ألف شخص من سكان إيران البالغ عددهم 80 مليوناً مصابون بفيروس نقص المناعة "الإيدز".

وأفادت "سكاي نيوز عربية" بأن نصف المصابين تقريباً لا يعلمون بأمر إصابتهم بالعدوى، وتقول السلطات إن أكثر من 50 في المائة من المصابين بالإيدز تتراوح أعمارهم بين 21 و35 عاماً.

يأتي هذا فيما تجرّأت عالمة النفس عاطفة عظيمي، على تحدي المحظورات التي طال أمدها بإيران، بطلبها ضرورة مناقشة قضية الجنس الآمن، والتثقيف الجنسي، والفحص المنتظم لفيروس نقص المناعة.

وتجري "عظيمي" زيارات إلى أحياء طهران الفقيرة المعروفة بانتشار مدمني المخدرات، وتقوم بسحب الدم من المارة، وحث الجمهور على تلقي المشورة الطوعية المجانية واختبار فيروس نقص المناعة.

اعلان
الإيدز في إيران.. أرقام صادمة بين الشباب ومحظورات لا تقبل النقاش
سبق

لوحظ مؤخراً ارتفاع نسبة المصابين بإيران بعدوى فيروس نقص المناعة المكتسبة "الإيدز"، الناجمة عن الممارسة الجنسية، وخاصة في صفوف الشباب، وهو الأمر الذي أجبر السلطات على مواجهة المحرمات المحيطة بمناقشة قضية الجنس.

وبحسب الإحصاءات الحكومية، فإن 66 ألف شخص من سكان إيران البالغ عددهم 80 مليوناً مصابون بفيروس نقص المناعة "الإيدز".

وأفادت "سكاي نيوز عربية" بأن نصف المصابين تقريباً لا يعلمون بأمر إصابتهم بالعدوى، وتقول السلطات إن أكثر من 50 في المائة من المصابين بالإيدز تتراوح أعمارهم بين 21 و35 عاماً.

يأتي هذا فيما تجرّأت عالمة النفس عاطفة عظيمي، على تحدي المحظورات التي طال أمدها بإيران، بطلبها ضرورة مناقشة قضية الجنس الآمن، والتثقيف الجنسي، والفحص المنتظم لفيروس نقص المناعة.

وتجري "عظيمي" زيارات إلى أحياء طهران الفقيرة المعروفة بانتشار مدمني المخدرات، وتقوم بسحب الدم من المارة، وحث الجمهور على تلقي المشورة الطوعية المجانية واختبار فيروس نقص المناعة.

29 نوفمبر 2017 - 11 ربيع الأول 1439
12:32 PM

الإيدز في إيران.. أرقام صادمة بين الشباب ومحظورات لا تقبل النقاش

66 ألفاً مصابون بالمرض نصفهم تتراوح أعمارهم بين 21 و35 عاماً

A A A
1
8,963

لوحظ مؤخراً ارتفاع نسبة المصابين بإيران بعدوى فيروس نقص المناعة المكتسبة "الإيدز"، الناجمة عن الممارسة الجنسية، وخاصة في صفوف الشباب، وهو الأمر الذي أجبر السلطات على مواجهة المحرمات المحيطة بمناقشة قضية الجنس.

وبحسب الإحصاءات الحكومية، فإن 66 ألف شخص من سكان إيران البالغ عددهم 80 مليوناً مصابون بفيروس نقص المناعة "الإيدز".

وأفادت "سكاي نيوز عربية" بأن نصف المصابين تقريباً لا يعلمون بأمر إصابتهم بالعدوى، وتقول السلطات إن أكثر من 50 في المائة من المصابين بالإيدز تتراوح أعمارهم بين 21 و35 عاماً.

يأتي هذا فيما تجرّأت عالمة النفس عاطفة عظيمي، على تحدي المحظورات التي طال أمدها بإيران، بطلبها ضرورة مناقشة قضية الجنس الآمن، والتثقيف الجنسي، والفحص المنتظم لفيروس نقص المناعة.

وتجري "عظيمي" زيارات إلى أحياء طهران الفقيرة المعروفة بانتشار مدمني المخدرات، وتقوم بسحب الدم من المارة، وحث الجمهور على تلقي المشورة الطوعية المجانية واختبار فيروس نقص المناعة.