وزير التعليم المصري: عوّدنا طلابنا على الغش والدروس الخصوصية

في تصريح صادم للأوساط المصرية كشف وزير التربية والتعليم والتعليم العالي الدكتور طارق شوقى، بأن غياب التعليم وضعف مستوى الخرجين يهدد المُستقبل، قائلاً : "للأسف عودنا الطلاب علي فكرة الدروس الخصوصية وعلمناهم الغش وأهمية الدرجات بعض النظر عن التعلم.

وقال شوقي، وفقا لليوم السابع خلال اجتماع لجنة التعليم والبحث العلمي، إن المرض العضال فعلياً هو عدم وجود تعليم، بسبب اهتمام الطالب بالحصول على الدرجات دون التعلم الفعلي.

مضيفا: "نجد التكنولوجيا مستخدمة في كل شيء عدا التعليم، وعندما طرحت هذا الأمر وجدت استغرابا مع أن التكنولوجيا تستخدم يوميا".

ولفت الوزير المصري إلى أنه تم وضع منظومة جديدة لتطوير المنظومة بالكامل والعمل حاليا على رصد العجز في المدرسين، لاسيما أن هذا الرصد يحقق فارقاً في اتخاذ القرار.

اعلان
وزير التعليم المصري: عوّدنا طلابنا على الغش والدروس الخصوصية
سبق

في تصريح صادم للأوساط المصرية كشف وزير التربية والتعليم والتعليم العالي الدكتور طارق شوقى، بأن غياب التعليم وضعف مستوى الخرجين يهدد المُستقبل، قائلاً : "للأسف عودنا الطلاب علي فكرة الدروس الخصوصية وعلمناهم الغش وأهمية الدرجات بعض النظر عن التعلم.

وقال شوقي، وفقا لليوم السابع خلال اجتماع لجنة التعليم والبحث العلمي، إن المرض العضال فعلياً هو عدم وجود تعليم، بسبب اهتمام الطالب بالحصول على الدرجات دون التعلم الفعلي.

مضيفا: "نجد التكنولوجيا مستخدمة في كل شيء عدا التعليم، وعندما طرحت هذا الأمر وجدت استغرابا مع أن التكنولوجيا تستخدم يوميا".

ولفت الوزير المصري إلى أنه تم وضع منظومة جديدة لتطوير المنظومة بالكامل والعمل حاليا على رصد العجز في المدرسين، لاسيما أن هذا الرصد يحقق فارقاً في اتخاذ القرار.

16 إبريل 2018 - 30 رجب 1439
08:26 PM

وزير التعليم المصري: عوّدنا طلابنا على الغش والدروس الخصوصية

A A A
2
3,510

في تصريح صادم للأوساط المصرية كشف وزير التربية والتعليم والتعليم العالي الدكتور طارق شوقى، بأن غياب التعليم وضعف مستوى الخرجين يهدد المُستقبل، قائلاً : "للأسف عودنا الطلاب علي فكرة الدروس الخصوصية وعلمناهم الغش وأهمية الدرجات بعض النظر عن التعلم.

وقال شوقي، وفقا لليوم السابع خلال اجتماع لجنة التعليم والبحث العلمي، إن المرض العضال فعلياً هو عدم وجود تعليم، بسبب اهتمام الطالب بالحصول على الدرجات دون التعلم الفعلي.

مضيفا: "نجد التكنولوجيا مستخدمة في كل شيء عدا التعليم، وعندما طرحت هذا الأمر وجدت استغرابا مع أن التكنولوجيا تستخدم يوميا".

ولفت الوزير المصري إلى أنه تم وضع منظومة جديدة لتطوير المنظومة بالكامل والعمل حاليا على رصد العجز في المدرسين، لاسيما أن هذا الرصد يحقق فارقاً في اتخاذ القرار.