الرياضيون يشكرون الملك سلمان على دعم الأندية بـ10 ملايين ريال

أكدوا أن القيادة الرشيدة تهتم برفع شأن الرياضة السعودية

أحمد سرور-سبق - الرياض: قدم الرياضيون في المملكة العربية السعودية الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود "حفظه الله" بعد الأوامر الملكية التي أصدرها مساء أمس وتضمنت دعم أندية الدرجة الممتازة بمبلغ 10 ملايين ريال لكل نادٍ ومبلغ 5 ملايين ريال لكل نادٍ في الدرجة الأولى، ومليوني ريال لبقية الأندية المسجلة في السعودية، وجاء في نص الأمر الملكي:
نظراً لأهمية دور الأندية الأدبية والرياضية ورغبة منا في دعمها لتتمكن من أداء واجبها الأكمل لخدمة الأدب والثقافة والرياضة والشباب.
 
أمرنا بما هو آت:
أولاً: دعم كافة الأندية الأدبية المسجلة رسمياً بالمملكة بمبلغ (000 ر 000 ر 10) عشرة ملايين ريال لكل نادي.
 
ثانياً: دعم الأندية الرياضية بمبلغ (000 ر 000 ر 10) عشرة ملايين ريال لكل نادي من أندية الدوري الممتاز، ومبلغ (000 ر 000 ر 5) خمسة ملايين ريال لكل نادي من أندية الدرجة الأولى، ومبلغ (000 ر 000 ر 2) مليوني ريال لبقية الأندية المسجلة رسمياً.
 
وبهذه المناسبة، رفع الأمير عبدالرحمن بن مساعد رئيس مجلس إدارة نادي الهلال بالأصالة عن نفسه ونيابة عن منسوبي نادي الهلال إدارة وأعضاء شرف ولاعبين وجماهير أسمى آيات الشكر والتقدير لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز أيده الله بنصره على ما خص به الشباب الرياضي في نادي الهلال وبقية أندية المملكة من دعم واهتمام وتكريم أبوي كريم وسخي مقداره عشرة ملايين ريال في إطار عدد من الأوامر الملكية السامية التي شملت الوطن والمواطن في شتى المجالات المتعلقة بمصلحة البلاد والعباد .
 
واعتبر رئيس النادي أن الدعم السامي الكريم لخادم الحرمين الشريفين يحفظه الله لأبنائه الرياضيين جاء تعبيراً عن ما يجده أبناء المملكة من عناية واهتمام في إطار تلمس احتياجات الشباب الرياضي وتقديرها لتحقق الأندية الرياضية أهدافها في خدمة الشباب الرياضي وتحقيق متطلباتها.
 
واختتم الأمير عبدالرحمن بن مساعد حديثة سائلاً المولي عز وجل أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين وأن يمد في عمره وسمو ولي عهده الأمين وسمو ولي ولي العهد وأن يحفظ لهذه البلاد أمنها واستقرارها إنه سميع مجيب.
 
فيما ثمن رئيس نادي النصر الأمير فيصل بن تركي صدور الأمر الملكي  الكريم بدعم الأندية الرياضية عامة وقال: "إن هذا لا يستغرب من لدن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز الذي يحرص كل الحرص على راحة ورفاهية شعب المملكة بصفة عامة كما أن لقطاع الشباب والرياضة  لديه يحفظه الله اهتماماً كبيراً منذ الأزل حيث كان ولا يزال متابعاً وداعماً لهم في كل المجالات ومشجعاً ومحفزاً لهم في كل الإنجازات وكلنا نتذكر توجيهاته السديدة لنا كرياضيين بأن نكون خير سفراء لبلادنا في كل المحافل وأن نسعى بكل ما نستطيع لرفع راية التوحيد خفاقة في كل البطولات".
 
وأضاف: ما هذه المكرمة إلا امتداد لمكارمه السابقة يحفظه الله وستستمر عطاءات سلمان الخير لكل ما من شأنه رفعة ورقي هذه البلاد وشبابها وباسمي ونيابة عن جميع أعضاء الشرف والإدارة وجماهير نادي النصر وكافة منسوبيه أرفع أسمى آيات الشكر والتقدير لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز داعياً المولى عز وجل أن يحفظه ويسدد خطاه ويشد عضده بولي عهده صاحب السمو الملكي الأمير مقرن بن عبدالعزيز وولي ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز وأن يحفظ على بلادنا أمنها وإيمانها إنه سميع مجيب.
 
من جهته، رفع رئيس مجلس إدارة نادي الاتحاد إبراهيم بن حمدان البلوي أسمى آيات الشكر والامتنان إلى مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود باسمه ونيابة عن كافة الاتحاديين أعضاء مجلس إدارة وأعضاء شرف ومنسوبي النادي وجماهيره على ما ساقه حفظه الله لشعبه من مكارم سخية أدخلت الفرح والسرور على كافة أبناء هذا الوطن الكبير المعطاء, مؤكداً اعتزاز الشباب الرياضي خاصة وشباب المملكة عامة بالمكرمة السخية التي قدمها، يحفظه الله، لأبنائه في نادي الاتحاد والأندية السعودية بمختلف درجاتها والتي تعكس الأبوة الحانية والاهتمام اللامحدود الذي يوليه، حفظه الله، لأبنائه أفراد الشعب السعودي عموماً والرياضي على وجه الخصوص ودافعاً قوياً يعين الأندية على القيام بأعبائها لخدمة الشباب الرياضي والقيام بمسؤوليتها.
 
وختم قائلاً: "حفظ الله خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده وسمو ولي ولي العهد وحكومتنا الرشيدة وأدام نعمة الأمن والأمان على بلادنا".
 
كما رفع رئيس مجلس ادارة نادي الشباب الأمير خالد بن سعد باسمه ونيابة عن أعضاء مجلسي الشرف و الإدارة ومنسوبي النادي أسمى آيات الشكر والامتنان لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله على ما تفضل به على الرياضة السعودية بمنحه أيده الله مبلغ 10 ملايين ريال للأندية الرياضية.
 
وأكد الأمير خالد أن القيادة الكريمة دائما ما تقدم الدعم لكل ما من شأنه رفعة الرياضة السعودية بكافة مجالاتها سائلاً المولى عز وجل أن يمد في عمر خادم الحرمين الشريفين وأن يديم نعمة الأمن والأمان على بلادنا.
 
وثمن رئيس مجلس إدارة نادي الرائد عبداللطيف الخضير الاهتمام الكبير الذي توليه حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز "حفظه الله" لكافة القطاعات والتي تسعى من خلالها لمواصلة عجلة التطور والنمو التي يشهدها بلدنا، مشيرًا إلى أن الدعم الكبير الذي وجده القطاع الشبابي والرياضي والمتمثل بصرف مبلغ عشرة ملايين ريال لأندية الدرجة الممتازة يؤكد على مدى هذا الاهتمام الذي يجده شباب هذا الوطن المعطاء من قبل حكومتنا الرشيدة والتي لم تألُ جهداً في بذل كل ما من شأنه خدمة الشباب والرياضة مقدما شكره وتقديره ونيابة عن كافة المنتمين لنادي الرائد لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز"حفظه الله" ولسمو ولي العهد صاحب السمو الأمير مقرن بن عبدالعزيز "حفظه الله".
 
من جهته، عبر المهندس عبدالعزيز العفالق رئيس مجلس إدارة نادي الفتح عن شكره وتقديره لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله بعد صدور القرارات الملكية.
 
وقال:" بالبداية يسعدني بأن اتقدم بأسمي و بأسم كافة اعضاء مجلس الإدارة ومنسوبي وجماهير نادي الفتح بخالص الشكر الجزيل لمقام خادم الحرمين الشريفين على هذه المكرمة الملكية و بلا شك بأن هذا الدعم ليس بمستغرب من ولاة الأمر فهو امتداد لدعم متواصل من قادة البلاد للرياضة والرياضيين وتوفير كل سبل الدعم مما يؤكد على اهتمامهم بقطاعي الرياضة والشباب والعمل على الرقي بهما فنحن محظوظون بهذا الاهتمام والدعم من قبل حكومتنا الرشيدة".
 
واضاف: بكل تأكيد بأن هذه الدعم الكبير سينعش خزينة النادي مما سيعطي الدافع الكبير للجميع لمضاعفة الجهد وتسخير طاقتهم وتقديم افضل ما لديهم لتحقيق مزيدا من الانجازات. 
 
واختتم: في ظل هذا اليوم المبارك أسأل الله العلي القدير ان يتغمد الفقيد الملك عبدالله بن عبدالعزيز بواسع رحمته وان يسكنه فسيح جناته و أسأل الله ان يحفظ لنا خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الامير مقرن بن عبدالعزيز و ولي ولي العهد الامير محمد بن نايف و ان يديم الأمن و الأمان والخير على هذه البلاد.

اعلان
الرياضيون يشكرون الملك سلمان على دعم الأندية بـ10 ملايين ريال
سبق
أحمد سرور-سبق - الرياض: قدم الرياضيون في المملكة العربية السعودية الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود "حفظه الله" بعد الأوامر الملكية التي أصدرها مساء أمس وتضمنت دعم أندية الدرجة الممتازة بمبلغ 10 ملايين ريال لكل نادٍ ومبلغ 5 ملايين ريال لكل نادٍ في الدرجة الأولى، ومليوني ريال لبقية الأندية المسجلة في السعودية، وجاء في نص الأمر الملكي:
نظراً لأهمية دور الأندية الأدبية والرياضية ورغبة منا في دعمها لتتمكن من أداء واجبها الأكمل لخدمة الأدب والثقافة والرياضة والشباب.
 
أمرنا بما هو آت:
أولاً: دعم كافة الأندية الأدبية المسجلة رسمياً بالمملكة بمبلغ (000 ر 000 ر 10) عشرة ملايين ريال لكل نادي.
 
ثانياً: دعم الأندية الرياضية بمبلغ (000 ر 000 ر 10) عشرة ملايين ريال لكل نادي من أندية الدوري الممتاز، ومبلغ (000 ر 000 ر 5) خمسة ملايين ريال لكل نادي من أندية الدرجة الأولى، ومبلغ (000 ر 000 ر 2) مليوني ريال لبقية الأندية المسجلة رسمياً.
 
وبهذه المناسبة، رفع الأمير عبدالرحمن بن مساعد رئيس مجلس إدارة نادي الهلال بالأصالة عن نفسه ونيابة عن منسوبي نادي الهلال إدارة وأعضاء شرف ولاعبين وجماهير أسمى آيات الشكر والتقدير لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز أيده الله بنصره على ما خص به الشباب الرياضي في نادي الهلال وبقية أندية المملكة من دعم واهتمام وتكريم أبوي كريم وسخي مقداره عشرة ملايين ريال في إطار عدد من الأوامر الملكية السامية التي شملت الوطن والمواطن في شتى المجالات المتعلقة بمصلحة البلاد والعباد .
 
واعتبر رئيس النادي أن الدعم السامي الكريم لخادم الحرمين الشريفين يحفظه الله لأبنائه الرياضيين جاء تعبيراً عن ما يجده أبناء المملكة من عناية واهتمام في إطار تلمس احتياجات الشباب الرياضي وتقديرها لتحقق الأندية الرياضية أهدافها في خدمة الشباب الرياضي وتحقيق متطلباتها.
 
واختتم الأمير عبدالرحمن بن مساعد حديثة سائلاً المولي عز وجل أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين وأن يمد في عمره وسمو ولي عهده الأمين وسمو ولي ولي العهد وأن يحفظ لهذه البلاد أمنها واستقرارها إنه سميع مجيب.
 
فيما ثمن رئيس نادي النصر الأمير فيصل بن تركي صدور الأمر الملكي  الكريم بدعم الأندية الرياضية عامة وقال: "إن هذا لا يستغرب من لدن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز الذي يحرص كل الحرص على راحة ورفاهية شعب المملكة بصفة عامة كما أن لقطاع الشباب والرياضة  لديه يحفظه الله اهتماماً كبيراً منذ الأزل حيث كان ولا يزال متابعاً وداعماً لهم في كل المجالات ومشجعاً ومحفزاً لهم في كل الإنجازات وكلنا نتذكر توجيهاته السديدة لنا كرياضيين بأن نكون خير سفراء لبلادنا في كل المحافل وأن نسعى بكل ما نستطيع لرفع راية التوحيد خفاقة في كل البطولات".
 
وأضاف: ما هذه المكرمة إلا امتداد لمكارمه السابقة يحفظه الله وستستمر عطاءات سلمان الخير لكل ما من شأنه رفعة ورقي هذه البلاد وشبابها وباسمي ونيابة عن جميع أعضاء الشرف والإدارة وجماهير نادي النصر وكافة منسوبيه أرفع أسمى آيات الشكر والتقدير لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز داعياً المولى عز وجل أن يحفظه ويسدد خطاه ويشد عضده بولي عهده صاحب السمو الملكي الأمير مقرن بن عبدالعزيز وولي ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز وأن يحفظ على بلادنا أمنها وإيمانها إنه سميع مجيب.
 
من جهته، رفع رئيس مجلس إدارة نادي الاتحاد إبراهيم بن حمدان البلوي أسمى آيات الشكر والامتنان إلى مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود باسمه ونيابة عن كافة الاتحاديين أعضاء مجلس إدارة وأعضاء شرف ومنسوبي النادي وجماهيره على ما ساقه حفظه الله لشعبه من مكارم سخية أدخلت الفرح والسرور على كافة أبناء هذا الوطن الكبير المعطاء, مؤكداً اعتزاز الشباب الرياضي خاصة وشباب المملكة عامة بالمكرمة السخية التي قدمها، يحفظه الله، لأبنائه في نادي الاتحاد والأندية السعودية بمختلف درجاتها والتي تعكس الأبوة الحانية والاهتمام اللامحدود الذي يوليه، حفظه الله، لأبنائه أفراد الشعب السعودي عموماً والرياضي على وجه الخصوص ودافعاً قوياً يعين الأندية على القيام بأعبائها لخدمة الشباب الرياضي والقيام بمسؤوليتها.
 
وختم قائلاً: "حفظ الله خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده وسمو ولي ولي العهد وحكومتنا الرشيدة وأدام نعمة الأمن والأمان على بلادنا".
 
كما رفع رئيس مجلس ادارة نادي الشباب الأمير خالد بن سعد باسمه ونيابة عن أعضاء مجلسي الشرف و الإدارة ومنسوبي النادي أسمى آيات الشكر والامتنان لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله على ما تفضل به على الرياضة السعودية بمنحه أيده الله مبلغ 10 ملايين ريال للأندية الرياضية.
 
وأكد الأمير خالد أن القيادة الكريمة دائما ما تقدم الدعم لكل ما من شأنه رفعة الرياضة السعودية بكافة مجالاتها سائلاً المولى عز وجل أن يمد في عمر خادم الحرمين الشريفين وأن يديم نعمة الأمن والأمان على بلادنا.
 
وثمن رئيس مجلس إدارة نادي الرائد عبداللطيف الخضير الاهتمام الكبير الذي توليه حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز "حفظه الله" لكافة القطاعات والتي تسعى من خلالها لمواصلة عجلة التطور والنمو التي يشهدها بلدنا، مشيرًا إلى أن الدعم الكبير الذي وجده القطاع الشبابي والرياضي والمتمثل بصرف مبلغ عشرة ملايين ريال لأندية الدرجة الممتازة يؤكد على مدى هذا الاهتمام الذي يجده شباب هذا الوطن المعطاء من قبل حكومتنا الرشيدة والتي لم تألُ جهداً في بذل كل ما من شأنه خدمة الشباب والرياضة مقدما شكره وتقديره ونيابة عن كافة المنتمين لنادي الرائد لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز"حفظه الله" ولسمو ولي العهد صاحب السمو الأمير مقرن بن عبدالعزيز "حفظه الله".
 
من جهته، عبر المهندس عبدالعزيز العفالق رئيس مجلس إدارة نادي الفتح عن شكره وتقديره لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله بعد صدور القرارات الملكية.
 
وقال:" بالبداية يسعدني بأن اتقدم بأسمي و بأسم كافة اعضاء مجلس الإدارة ومنسوبي وجماهير نادي الفتح بخالص الشكر الجزيل لمقام خادم الحرمين الشريفين على هذه المكرمة الملكية و بلا شك بأن هذا الدعم ليس بمستغرب من ولاة الأمر فهو امتداد لدعم متواصل من قادة البلاد للرياضة والرياضيين وتوفير كل سبل الدعم مما يؤكد على اهتمامهم بقطاعي الرياضة والشباب والعمل على الرقي بهما فنحن محظوظون بهذا الاهتمام والدعم من قبل حكومتنا الرشيدة".
 
واضاف: بكل تأكيد بأن هذه الدعم الكبير سينعش خزينة النادي مما سيعطي الدافع الكبير للجميع لمضاعفة الجهد وتسخير طاقتهم وتقديم افضل ما لديهم لتحقيق مزيدا من الانجازات. 
 
واختتم: في ظل هذا اليوم المبارك أسأل الله العلي القدير ان يتغمد الفقيد الملك عبدالله بن عبدالعزيز بواسع رحمته وان يسكنه فسيح جناته و أسأل الله ان يحفظ لنا خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الامير مقرن بن عبدالعزيز و ولي ولي العهد الامير محمد بن نايف و ان يديم الأمن و الأمان والخير على هذه البلاد.
30 يناير 2015 - 10 ربيع الآخر 1436
02:50 PM

الرياضيون يشكرون الملك سلمان على دعم الأندية بـ10 ملايين ريال

أكدوا أن القيادة الرشيدة تهتم برفع شأن الرياضة السعودية

A A A
0
4,928

أحمد سرور-سبق - الرياض: قدم الرياضيون في المملكة العربية السعودية الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود "حفظه الله" بعد الأوامر الملكية التي أصدرها مساء أمس وتضمنت دعم أندية الدرجة الممتازة بمبلغ 10 ملايين ريال لكل نادٍ ومبلغ 5 ملايين ريال لكل نادٍ في الدرجة الأولى، ومليوني ريال لبقية الأندية المسجلة في السعودية، وجاء في نص الأمر الملكي:
نظراً لأهمية دور الأندية الأدبية والرياضية ورغبة منا في دعمها لتتمكن من أداء واجبها الأكمل لخدمة الأدب والثقافة والرياضة والشباب.
 
أمرنا بما هو آت:
أولاً: دعم كافة الأندية الأدبية المسجلة رسمياً بالمملكة بمبلغ (000 ر 000 ر 10) عشرة ملايين ريال لكل نادي.
 
ثانياً: دعم الأندية الرياضية بمبلغ (000 ر 000 ر 10) عشرة ملايين ريال لكل نادي من أندية الدوري الممتاز، ومبلغ (000 ر 000 ر 5) خمسة ملايين ريال لكل نادي من أندية الدرجة الأولى، ومبلغ (000 ر 000 ر 2) مليوني ريال لبقية الأندية المسجلة رسمياً.
 
وبهذه المناسبة، رفع الأمير عبدالرحمن بن مساعد رئيس مجلس إدارة نادي الهلال بالأصالة عن نفسه ونيابة عن منسوبي نادي الهلال إدارة وأعضاء شرف ولاعبين وجماهير أسمى آيات الشكر والتقدير لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز أيده الله بنصره على ما خص به الشباب الرياضي في نادي الهلال وبقية أندية المملكة من دعم واهتمام وتكريم أبوي كريم وسخي مقداره عشرة ملايين ريال في إطار عدد من الأوامر الملكية السامية التي شملت الوطن والمواطن في شتى المجالات المتعلقة بمصلحة البلاد والعباد .
 
واعتبر رئيس النادي أن الدعم السامي الكريم لخادم الحرمين الشريفين يحفظه الله لأبنائه الرياضيين جاء تعبيراً عن ما يجده أبناء المملكة من عناية واهتمام في إطار تلمس احتياجات الشباب الرياضي وتقديرها لتحقق الأندية الرياضية أهدافها في خدمة الشباب الرياضي وتحقيق متطلباتها.
 
واختتم الأمير عبدالرحمن بن مساعد حديثة سائلاً المولي عز وجل أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين وأن يمد في عمره وسمو ولي عهده الأمين وسمو ولي ولي العهد وأن يحفظ لهذه البلاد أمنها واستقرارها إنه سميع مجيب.
 
فيما ثمن رئيس نادي النصر الأمير فيصل بن تركي صدور الأمر الملكي  الكريم بدعم الأندية الرياضية عامة وقال: "إن هذا لا يستغرب من لدن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز الذي يحرص كل الحرص على راحة ورفاهية شعب المملكة بصفة عامة كما أن لقطاع الشباب والرياضة  لديه يحفظه الله اهتماماً كبيراً منذ الأزل حيث كان ولا يزال متابعاً وداعماً لهم في كل المجالات ومشجعاً ومحفزاً لهم في كل الإنجازات وكلنا نتذكر توجيهاته السديدة لنا كرياضيين بأن نكون خير سفراء لبلادنا في كل المحافل وأن نسعى بكل ما نستطيع لرفع راية التوحيد خفاقة في كل البطولات".
 
وأضاف: ما هذه المكرمة إلا امتداد لمكارمه السابقة يحفظه الله وستستمر عطاءات سلمان الخير لكل ما من شأنه رفعة ورقي هذه البلاد وشبابها وباسمي ونيابة عن جميع أعضاء الشرف والإدارة وجماهير نادي النصر وكافة منسوبيه أرفع أسمى آيات الشكر والتقدير لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز داعياً المولى عز وجل أن يحفظه ويسدد خطاه ويشد عضده بولي عهده صاحب السمو الملكي الأمير مقرن بن عبدالعزيز وولي ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز وأن يحفظ على بلادنا أمنها وإيمانها إنه سميع مجيب.
 
من جهته، رفع رئيس مجلس إدارة نادي الاتحاد إبراهيم بن حمدان البلوي أسمى آيات الشكر والامتنان إلى مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود باسمه ونيابة عن كافة الاتحاديين أعضاء مجلس إدارة وأعضاء شرف ومنسوبي النادي وجماهيره على ما ساقه حفظه الله لشعبه من مكارم سخية أدخلت الفرح والسرور على كافة أبناء هذا الوطن الكبير المعطاء, مؤكداً اعتزاز الشباب الرياضي خاصة وشباب المملكة عامة بالمكرمة السخية التي قدمها، يحفظه الله، لأبنائه في نادي الاتحاد والأندية السعودية بمختلف درجاتها والتي تعكس الأبوة الحانية والاهتمام اللامحدود الذي يوليه، حفظه الله، لأبنائه أفراد الشعب السعودي عموماً والرياضي على وجه الخصوص ودافعاً قوياً يعين الأندية على القيام بأعبائها لخدمة الشباب الرياضي والقيام بمسؤوليتها.
 
وختم قائلاً: "حفظ الله خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده وسمو ولي ولي العهد وحكومتنا الرشيدة وأدام نعمة الأمن والأمان على بلادنا".
 
كما رفع رئيس مجلس ادارة نادي الشباب الأمير خالد بن سعد باسمه ونيابة عن أعضاء مجلسي الشرف و الإدارة ومنسوبي النادي أسمى آيات الشكر والامتنان لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله على ما تفضل به على الرياضة السعودية بمنحه أيده الله مبلغ 10 ملايين ريال للأندية الرياضية.
 
وأكد الأمير خالد أن القيادة الكريمة دائما ما تقدم الدعم لكل ما من شأنه رفعة الرياضة السعودية بكافة مجالاتها سائلاً المولى عز وجل أن يمد في عمر خادم الحرمين الشريفين وأن يديم نعمة الأمن والأمان على بلادنا.
 
وثمن رئيس مجلس إدارة نادي الرائد عبداللطيف الخضير الاهتمام الكبير الذي توليه حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز "حفظه الله" لكافة القطاعات والتي تسعى من خلالها لمواصلة عجلة التطور والنمو التي يشهدها بلدنا، مشيرًا إلى أن الدعم الكبير الذي وجده القطاع الشبابي والرياضي والمتمثل بصرف مبلغ عشرة ملايين ريال لأندية الدرجة الممتازة يؤكد على مدى هذا الاهتمام الذي يجده شباب هذا الوطن المعطاء من قبل حكومتنا الرشيدة والتي لم تألُ جهداً في بذل كل ما من شأنه خدمة الشباب والرياضة مقدما شكره وتقديره ونيابة عن كافة المنتمين لنادي الرائد لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز"حفظه الله" ولسمو ولي العهد صاحب السمو الأمير مقرن بن عبدالعزيز "حفظه الله".
 
من جهته، عبر المهندس عبدالعزيز العفالق رئيس مجلس إدارة نادي الفتح عن شكره وتقديره لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله بعد صدور القرارات الملكية.
 
وقال:" بالبداية يسعدني بأن اتقدم بأسمي و بأسم كافة اعضاء مجلس الإدارة ومنسوبي وجماهير نادي الفتح بخالص الشكر الجزيل لمقام خادم الحرمين الشريفين على هذه المكرمة الملكية و بلا شك بأن هذا الدعم ليس بمستغرب من ولاة الأمر فهو امتداد لدعم متواصل من قادة البلاد للرياضة والرياضيين وتوفير كل سبل الدعم مما يؤكد على اهتمامهم بقطاعي الرياضة والشباب والعمل على الرقي بهما فنحن محظوظون بهذا الاهتمام والدعم من قبل حكومتنا الرشيدة".
 
واضاف: بكل تأكيد بأن هذه الدعم الكبير سينعش خزينة النادي مما سيعطي الدافع الكبير للجميع لمضاعفة الجهد وتسخير طاقتهم وتقديم افضل ما لديهم لتحقيق مزيدا من الانجازات. 
 
واختتم: في ظل هذا اليوم المبارك أسأل الله العلي القدير ان يتغمد الفقيد الملك عبدالله بن عبدالعزيز بواسع رحمته وان يسكنه فسيح جناته و أسأل الله ان يحفظ لنا خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الامير مقرن بن عبدالعزيز و ولي ولي العهد الامير محمد بن نايف و ان يديم الأمن و الأمان والخير على هذه البلاد.