"الصحة" توقّع اتفاقية لإنشاء مركز الطب الشرعي بمحايل عسير

بهدف تفعيل جميع مكونات المجتمع للمساهمة في التنمية الصحية

وقّع وزير الصحة الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة، صباح اليوم الأربعاء، اتفاقية شراكة مجتمعية مع بكري بن أحمد آل الصعب؛ لبناء مركز الطب الشرعي بمحافظة محايل عسير.

وتأتي هذه الاتفاقية رغبةً من وزارة الصحة في تعزيز مساهمة القطاع الخاص ورجال الأعمال في التنمية الصحية، وتمكين المحسنين ومحبي الخير من القيام بأعمال خيرية ذات أثر صحي يلبي الاحتياجات الفعلية للمجتمع.

كما تأتي هذه المبادرة في إطار برنامج المشاركة المجتمعية (أحد مبادرات وزارة الصحة الجديدة) الهادفة إلى تفعيل جميع مكونات المجتمع؛ للمساهمة في التنمية الصحية وفتح آفاق جديدة في العلاقة بين الوزارة والمجتمع بما يعزز صحة المواطنين.

وأعربت "الصحة" عن شكرها وتقديرها للمتبرع الكريم على هذه البادرة التي تجسد تناغم وتضافر جهود كافة مؤسسات المجتمع، وحرصهم على تفعيل مبادئ المسؤولية الاجتماعية.

اعلان
"الصحة" توقّع اتفاقية لإنشاء مركز الطب الشرعي بمحايل عسير
سبق

وقّع وزير الصحة الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة، صباح اليوم الأربعاء، اتفاقية شراكة مجتمعية مع بكري بن أحمد آل الصعب؛ لبناء مركز الطب الشرعي بمحافظة محايل عسير.

وتأتي هذه الاتفاقية رغبةً من وزارة الصحة في تعزيز مساهمة القطاع الخاص ورجال الأعمال في التنمية الصحية، وتمكين المحسنين ومحبي الخير من القيام بأعمال خيرية ذات أثر صحي يلبي الاحتياجات الفعلية للمجتمع.

كما تأتي هذه المبادرة في إطار برنامج المشاركة المجتمعية (أحد مبادرات وزارة الصحة الجديدة) الهادفة إلى تفعيل جميع مكونات المجتمع؛ للمساهمة في التنمية الصحية وفتح آفاق جديدة في العلاقة بين الوزارة والمجتمع بما يعزز صحة المواطنين.

وأعربت "الصحة" عن شكرها وتقديرها للمتبرع الكريم على هذه البادرة التي تجسد تناغم وتضافر جهود كافة مؤسسات المجتمع، وحرصهم على تفعيل مبادئ المسؤولية الاجتماعية.

27 ديسمبر 2017 - 9 ربيع الآخر 1439
10:25 AM

"الصحة" توقّع اتفاقية لإنشاء مركز الطب الشرعي بمحايل عسير

بهدف تفعيل جميع مكونات المجتمع للمساهمة في التنمية الصحية

A A A
3
3,370

وقّع وزير الصحة الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة، صباح اليوم الأربعاء، اتفاقية شراكة مجتمعية مع بكري بن أحمد آل الصعب؛ لبناء مركز الطب الشرعي بمحافظة محايل عسير.

وتأتي هذه الاتفاقية رغبةً من وزارة الصحة في تعزيز مساهمة القطاع الخاص ورجال الأعمال في التنمية الصحية، وتمكين المحسنين ومحبي الخير من القيام بأعمال خيرية ذات أثر صحي يلبي الاحتياجات الفعلية للمجتمع.

كما تأتي هذه المبادرة في إطار برنامج المشاركة المجتمعية (أحد مبادرات وزارة الصحة الجديدة) الهادفة إلى تفعيل جميع مكونات المجتمع؛ للمساهمة في التنمية الصحية وفتح آفاق جديدة في العلاقة بين الوزارة والمجتمع بما يعزز صحة المواطنين.

وأعربت "الصحة" عن شكرها وتقديرها للمتبرع الكريم على هذه البادرة التي تجسد تناغم وتضافر جهود كافة مؤسسات المجتمع، وحرصهم على تفعيل مبادئ المسؤولية الاجتماعية.