الاثنين القادم.. الأحساء تزف 420 عريساً في أكبر زواج بالشرقية

تحت رعاية الأمير بدر بن جلوي

سبق- الاحساء: تقيم الجمعية الخيرية لتيسير الزواج ورعاية الأسرة بالأحساء مساء يوم الاثنين القادم حفل الزواج الجماعي الميسَّر الثالث عشر وذلك في قاعة الأمراء بالمبرز، تحت رعاية وحضور محافظ الأحساء الأمير بدر بن محمد بن عبدالله بن جلوي آل سعود وذلك في  أكبر زواج جماعي في المنطقة الشرقية.
 
وأوضح رئيس مجلس إدارة الجمعية الشيخ ناصر بن محمد النعيم أن الجمعية ستَزُف في هذا العرس السنوي ( 420 ) شاباً وفتاة إلى السعادة الزوجية، ويأتي هذا الحفل بعد مسيرة 12 حفل زواج استفاد منها 1784 شاباً وفتاة.
 
 وأكد النعيم أن هذا المشروع هو الثالث عشر للزواج الجماعي الذي تقيمه الجمعية، ولاقى قبولاً في أوساط الشباب لدوره في تيسير الزواج وعلاج عقباته حيث تم استقبال آلاف الطلبات وبعد مراجعتها ورؤية المستحقين لها تم اختيار 420 شخصاً ممن تنطبق عليهم الشروط  .
 
من جانبه أوضح مدير عام الجمعية عادل بن سعد الخوفي أن  هذا البرنامج يأتي امتداداً للعمل الخيري الذي تدعمه قيادة هذه البلاد المباركة للشباب والفتيات، بما يضمن استقرار حياتهم وتحقيق عفتهم .
 
وأضاف الخوفي أن الجمعية أدركت خطورة السنة الأولى من الزواج وأهميتها البالغة وتأثيرها الكبير على ما بعدها، إذ يزرع فيها الزوجان ما سيحصدانه في قادم سنواتهما ولذلك أنشأت برنامج زواج ناجح مستهدفاً العرسان الجدد آخذاً بيدهم نحو النجاح والفلاح مستخدماً وسائل إرشادية روعي فيها التنويع والتجديد لنصل إلى أزواج وزوجات على قدر كبير من الوعي وتحمل المسؤولية.
 
وختم  بأن الإحصائيات توضح أن 60% من حالات الطلاق تكون في السنة الأولى ولذلك يجب تجاوزها عن طريق البرامج التثقيفية لبناء أسرة سعيدة وتخطي العقبات.

اعلان
الاثنين القادم.. الأحساء تزف 420 عريساً في أكبر زواج بالشرقية
سبق
سبق- الاحساء: تقيم الجمعية الخيرية لتيسير الزواج ورعاية الأسرة بالأحساء مساء يوم الاثنين القادم حفل الزواج الجماعي الميسَّر الثالث عشر وذلك في قاعة الأمراء بالمبرز، تحت رعاية وحضور محافظ الأحساء الأمير بدر بن محمد بن عبدالله بن جلوي آل سعود وذلك في  أكبر زواج جماعي في المنطقة الشرقية.
 
وأوضح رئيس مجلس إدارة الجمعية الشيخ ناصر بن محمد النعيم أن الجمعية ستَزُف في هذا العرس السنوي ( 420 ) شاباً وفتاة إلى السعادة الزوجية، ويأتي هذا الحفل بعد مسيرة 12 حفل زواج استفاد منها 1784 شاباً وفتاة.
 
 وأكد النعيم أن هذا المشروع هو الثالث عشر للزواج الجماعي الذي تقيمه الجمعية، ولاقى قبولاً في أوساط الشباب لدوره في تيسير الزواج وعلاج عقباته حيث تم استقبال آلاف الطلبات وبعد مراجعتها ورؤية المستحقين لها تم اختيار 420 شخصاً ممن تنطبق عليهم الشروط  .
 
من جانبه أوضح مدير عام الجمعية عادل بن سعد الخوفي أن  هذا البرنامج يأتي امتداداً للعمل الخيري الذي تدعمه قيادة هذه البلاد المباركة للشباب والفتيات، بما يضمن استقرار حياتهم وتحقيق عفتهم .
 
وأضاف الخوفي أن الجمعية أدركت خطورة السنة الأولى من الزواج وأهميتها البالغة وتأثيرها الكبير على ما بعدها، إذ يزرع فيها الزوجان ما سيحصدانه في قادم سنواتهما ولذلك أنشأت برنامج زواج ناجح مستهدفاً العرسان الجدد آخذاً بيدهم نحو النجاح والفلاح مستخدماً وسائل إرشادية روعي فيها التنويع والتجديد لنصل إلى أزواج وزوجات على قدر كبير من الوعي وتحمل المسؤولية.
 
وختم  بأن الإحصائيات توضح أن 60% من حالات الطلاق تكون في السنة الأولى ولذلك يجب تجاوزها عن طريق البرامج التثقيفية لبناء أسرة سعيدة وتخطي العقبات.
30 مايو 2015 - 12 شعبان 1436
08:01 PM

الاثنين القادم.. الأحساء تزف 420 عريساً في أكبر زواج بالشرقية

تحت رعاية الأمير بدر بن جلوي

A A A
0
9,141

سبق- الاحساء: تقيم الجمعية الخيرية لتيسير الزواج ورعاية الأسرة بالأحساء مساء يوم الاثنين القادم حفل الزواج الجماعي الميسَّر الثالث عشر وذلك في قاعة الأمراء بالمبرز، تحت رعاية وحضور محافظ الأحساء الأمير بدر بن محمد بن عبدالله بن جلوي آل سعود وذلك في  أكبر زواج جماعي في المنطقة الشرقية.
 
وأوضح رئيس مجلس إدارة الجمعية الشيخ ناصر بن محمد النعيم أن الجمعية ستَزُف في هذا العرس السنوي ( 420 ) شاباً وفتاة إلى السعادة الزوجية، ويأتي هذا الحفل بعد مسيرة 12 حفل زواج استفاد منها 1784 شاباً وفتاة.
 
 وأكد النعيم أن هذا المشروع هو الثالث عشر للزواج الجماعي الذي تقيمه الجمعية، ولاقى قبولاً في أوساط الشباب لدوره في تيسير الزواج وعلاج عقباته حيث تم استقبال آلاف الطلبات وبعد مراجعتها ورؤية المستحقين لها تم اختيار 420 شخصاً ممن تنطبق عليهم الشروط  .
 
من جانبه أوضح مدير عام الجمعية عادل بن سعد الخوفي أن  هذا البرنامج يأتي امتداداً للعمل الخيري الذي تدعمه قيادة هذه البلاد المباركة للشباب والفتيات، بما يضمن استقرار حياتهم وتحقيق عفتهم .
 
وأضاف الخوفي أن الجمعية أدركت خطورة السنة الأولى من الزواج وأهميتها البالغة وتأثيرها الكبير على ما بعدها، إذ يزرع فيها الزوجان ما سيحصدانه في قادم سنواتهما ولذلك أنشأت برنامج زواج ناجح مستهدفاً العرسان الجدد آخذاً بيدهم نحو النجاح والفلاح مستخدماً وسائل إرشادية روعي فيها التنويع والتجديد لنصل إلى أزواج وزوجات على قدر كبير من الوعي وتحمل المسؤولية.
 
وختم  بأن الإحصائيات توضح أن 60% من حالات الطلاق تكون في السنة الأولى ولذلك يجب تجاوزها عن طريق البرامج التثقيفية لبناء أسرة سعيدة وتخطي العقبات.