مكاتب "التربية" بالشرقية تنهي تصفية مشروعات أولمبياد الإبداع

"المديرس" للموهوبين والموهوبات: "أنتم جيل متميز"

عبدالله السالم- سبق- الدمام: أنهت مكاتب التربية في المنطقة الشرقية المرحلة الأولى من تصفية الأولمبياد الوطني للإبداع العلمي بمساريه "البحث والابتكار" وقدمت المكاتب من خلال معارض مستقلة عدة مشاريع في 16 مجالاً؛ من بينها علوم الأرض والبيئة وعلم الكواكب والعلوم الاجتماعية والسلوكية والكهربائية والميكانيكية وعلوم الصحة والهندسة الحيوية والأحياء المجهرية والطاقة والنقل وغيرها.
 
وجرى تحكيم المشاريع التي قدمتها الطالبات وفق منهجية علمية متخصصات في مجال البحث والابتكار في المكاتب للخروج بـ 140 بحثاً وابتكاراً سيشاركون في تصفية المنطقة الشرقية والذي يقام في الثانوية الأولى بالدمام على مدى ثلاث أيام يبدأ بيوم إعداد اللوح ثم تحكيم المشاريع حيث تم اختيار كفاءات علمية لهذا الغرض بما يشكل 30% من الأكاديميات و70% من إدارة التربية والتعليم.
 
وستقدم "موهبة" في اليوم الأخير دورات تتضمن تعزيز نقاط القوة وتقويم الضعف للمشاريع المرشحة الـ14 في المسارين لتخطي كافة الصعاب والمشاركة في المهرجان السعودي للعلوم الإبداع على مستوى المملكة والمقام في الرياض في الفترة من "3ــ8 فبراير".
 
وقالت مديرة إدارة الموهوبات بالمنطقة الشرقية ابتسام المزيني: "تم استحداث لجنة التوجيه والإرشاد ضمن لجان المعرض لأول مرة لمساندة الطالبات نفسيا ومعنويا وأردفت أن إدارتها حرصت على تجويد العمل تزامنا مع شهر الجودة من خلال الأسلوب الجماعي في الإنجاز والجمع بين الإدارة والمكاتب واستمرار المداومة على التحسين من خلال التغذية الراجعة والاستمارات المقننة والاعتماد على الإحصاءات".
 
وأشارت إلى الإقبال الكبير من قبل الكوادر في التخصصات العلمية للمساهمة في تدريب وتحكيم مشاريع الطالبات، وقالت: "الأولمبياد الوطني أحدث حراك علمي على نطاق واسع بين الطالبات بعد تحويله إلى "مهرجان سعودي للعلوم والإبداع".
 
وأضافت: "السنوات الخمس الأخيرة ساهمت في تصدر طلاب المملكة للعالمية في المسابقات الدولية والإقليمية والشعور بمشاكل المجتمع في كافة المجلات والبحث عن حلول علمية لها".
 
وألمحت إلى خطة تدريب الطالبات من الفئات المستهدفة في الأولمبياد على منهجية البحث العلمي والابتكار وفق خطة مقننة من خلال تفريغ الطلاب يومين في الأسبوع لهذا الغرض.
 
وقالت: "موقع "موهبة" استحدث أفلام تلفزيونية وثائقية علمية يستطيع الطالب من خلال الدخول إلى الموقع والاستفادة منه".

اعلان
مكاتب "التربية" بالشرقية تنهي تصفية مشروعات أولمبياد الإبداع
سبق
عبدالله السالم- سبق- الدمام: أنهت مكاتب التربية في المنطقة الشرقية المرحلة الأولى من تصفية الأولمبياد الوطني للإبداع العلمي بمساريه "البحث والابتكار" وقدمت المكاتب من خلال معارض مستقلة عدة مشاريع في 16 مجالاً؛ من بينها علوم الأرض والبيئة وعلم الكواكب والعلوم الاجتماعية والسلوكية والكهربائية والميكانيكية وعلوم الصحة والهندسة الحيوية والأحياء المجهرية والطاقة والنقل وغيرها.
 
وجرى تحكيم المشاريع التي قدمتها الطالبات وفق منهجية علمية متخصصات في مجال البحث والابتكار في المكاتب للخروج بـ 140 بحثاً وابتكاراً سيشاركون في تصفية المنطقة الشرقية والذي يقام في الثانوية الأولى بالدمام على مدى ثلاث أيام يبدأ بيوم إعداد اللوح ثم تحكيم المشاريع حيث تم اختيار كفاءات علمية لهذا الغرض بما يشكل 30% من الأكاديميات و70% من إدارة التربية والتعليم.
 
وستقدم "موهبة" في اليوم الأخير دورات تتضمن تعزيز نقاط القوة وتقويم الضعف للمشاريع المرشحة الـ14 في المسارين لتخطي كافة الصعاب والمشاركة في المهرجان السعودي للعلوم الإبداع على مستوى المملكة والمقام في الرياض في الفترة من "3ــ8 فبراير".
 
وقالت مديرة إدارة الموهوبات بالمنطقة الشرقية ابتسام المزيني: "تم استحداث لجنة التوجيه والإرشاد ضمن لجان المعرض لأول مرة لمساندة الطالبات نفسيا ومعنويا وأردفت أن إدارتها حرصت على تجويد العمل تزامنا مع شهر الجودة من خلال الأسلوب الجماعي في الإنجاز والجمع بين الإدارة والمكاتب واستمرار المداومة على التحسين من خلال التغذية الراجعة والاستمارات المقننة والاعتماد على الإحصاءات".
 
وأشارت إلى الإقبال الكبير من قبل الكوادر في التخصصات العلمية للمساهمة في تدريب وتحكيم مشاريع الطالبات، وقالت: "الأولمبياد الوطني أحدث حراك علمي على نطاق واسع بين الطالبات بعد تحويله إلى "مهرجان سعودي للعلوم والإبداع".
 
وأضافت: "السنوات الخمس الأخيرة ساهمت في تصدر طلاب المملكة للعالمية في المسابقات الدولية والإقليمية والشعور بمشاكل المجتمع في كافة المجلات والبحث عن حلول علمية لها".
 
وألمحت إلى خطة تدريب الطالبات من الفئات المستهدفة في الأولمبياد على منهجية البحث العلمي والابتكار وفق خطة مقننة من خلال تفريغ الطلاب يومين في الأسبوع لهذا الغرض.
 
وقالت: "موقع "موهبة" استحدث أفلام تلفزيونية وثائقية علمية يستطيع الطالب من خلال الدخول إلى الموقع والاستفادة منه".
26 نوفمبر 2014 - 4 صفر 1436
02:54 PM

مكاتب "التربية" بالشرقية تنهي تصفية مشروعات أولمبياد الإبداع

"المديرس" للموهوبين والموهوبات: "أنتم جيل متميز"

A A A
0
272

عبدالله السالم- سبق- الدمام: أنهت مكاتب التربية في المنطقة الشرقية المرحلة الأولى من تصفية الأولمبياد الوطني للإبداع العلمي بمساريه "البحث والابتكار" وقدمت المكاتب من خلال معارض مستقلة عدة مشاريع في 16 مجالاً؛ من بينها علوم الأرض والبيئة وعلم الكواكب والعلوم الاجتماعية والسلوكية والكهربائية والميكانيكية وعلوم الصحة والهندسة الحيوية والأحياء المجهرية والطاقة والنقل وغيرها.
 
وجرى تحكيم المشاريع التي قدمتها الطالبات وفق منهجية علمية متخصصات في مجال البحث والابتكار في المكاتب للخروج بـ 140 بحثاً وابتكاراً سيشاركون في تصفية المنطقة الشرقية والذي يقام في الثانوية الأولى بالدمام على مدى ثلاث أيام يبدأ بيوم إعداد اللوح ثم تحكيم المشاريع حيث تم اختيار كفاءات علمية لهذا الغرض بما يشكل 30% من الأكاديميات و70% من إدارة التربية والتعليم.
 
وستقدم "موهبة" في اليوم الأخير دورات تتضمن تعزيز نقاط القوة وتقويم الضعف للمشاريع المرشحة الـ14 في المسارين لتخطي كافة الصعاب والمشاركة في المهرجان السعودي للعلوم الإبداع على مستوى المملكة والمقام في الرياض في الفترة من "3ــ8 فبراير".
 
وقالت مديرة إدارة الموهوبات بالمنطقة الشرقية ابتسام المزيني: "تم استحداث لجنة التوجيه والإرشاد ضمن لجان المعرض لأول مرة لمساندة الطالبات نفسيا ومعنويا وأردفت أن إدارتها حرصت على تجويد العمل تزامنا مع شهر الجودة من خلال الأسلوب الجماعي في الإنجاز والجمع بين الإدارة والمكاتب واستمرار المداومة على التحسين من خلال التغذية الراجعة والاستمارات المقننة والاعتماد على الإحصاءات".
 
وأشارت إلى الإقبال الكبير من قبل الكوادر في التخصصات العلمية للمساهمة في تدريب وتحكيم مشاريع الطالبات، وقالت: "الأولمبياد الوطني أحدث حراك علمي على نطاق واسع بين الطالبات بعد تحويله إلى "مهرجان سعودي للعلوم والإبداع".
 
وأضافت: "السنوات الخمس الأخيرة ساهمت في تصدر طلاب المملكة للعالمية في المسابقات الدولية والإقليمية والشعور بمشاكل المجتمع في كافة المجلات والبحث عن حلول علمية لها".
 
وألمحت إلى خطة تدريب الطالبات من الفئات المستهدفة في الأولمبياد على منهجية البحث العلمي والابتكار وفق خطة مقننة من خلال تفريغ الطلاب يومين في الأسبوع لهذا الغرض.
 
وقالت: "موقع "موهبة" استحدث أفلام تلفزيونية وثائقية علمية يستطيع الطالب من خلال الدخول إلى الموقع والاستفادة منه".