"الشرعية" تحرر بلدة إستراتيجية في الضالع بعد دحر الحوثي

شنت هجومًا واسعًا على مواقع الميليشيا

حررت قوات الجيش الوطني اليمني، اليوم (الثلاثاء)، منطقة إستراتيجية في مديرية قعطبة بمحافظة الضالع جنوب غربي اليمن، عقب معارك ضارية مع ميليشيا الحوثي الانقلابية.

ونقل موقع "روسيا اليوم" عن مصدر، أن قوات الجيش اليمني أحكمت سيطرتها على بلدة الفاخر غرب مديرية قعطبة شمال الضالع، بعد هجوم واسع على مواقع ميليشيا الحوثي.

وأوضح المصدر أن التقدم الميداني للجيش اليمني يأتي بعد تحريره منطقة الزبيريات والمناطق المجاورة، وخاصة موقع الذاري المطل على قرية ذيبان، والتقدم صوب مواقع تبة القراميد في باب غلق.

وأَضاف أن القوات ستتوجه بعد تمكنها من السيطرة على الفاخر إلى تحرير وتأمين مناطق محافظة إب وسط اليمن، المتاخمة للضالع.

اعلان
"الشرعية" تحرر بلدة إستراتيجية في الضالع بعد دحر الحوثي
سبق

حررت قوات الجيش الوطني اليمني، اليوم (الثلاثاء)، منطقة إستراتيجية في مديرية قعطبة بمحافظة الضالع جنوب غربي اليمن، عقب معارك ضارية مع ميليشيا الحوثي الانقلابية.

ونقل موقع "روسيا اليوم" عن مصدر، أن قوات الجيش اليمني أحكمت سيطرتها على بلدة الفاخر غرب مديرية قعطبة شمال الضالع، بعد هجوم واسع على مواقع ميليشيا الحوثي.

وأوضح المصدر أن التقدم الميداني للجيش اليمني يأتي بعد تحريره منطقة الزبيريات والمناطق المجاورة، وخاصة موقع الذاري المطل على قرية ذيبان، والتقدم صوب مواقع تبة القراميد في باب غلق.

وأَضاف أن القوات ستتوجه بعد تمكنها من السيطرة على الفاخر إلى تحرير وتأمين مناطق محافظة إب وسط اليمن، المتاخمة للضالع.

08 أكتوبر 2019 - 9 صفر 1441
04:42 PM

"الشرعية" تحرر بلدة إستراتيجية في الضالع بعد دحر الحوثي

شنت هجومًا واسعًا على مواقع الميليشيا

A A A
12
3,105

حررت قوات الجيش الوطني اليمني، اليوم (الثلاثاء)، منطقة إستراتيجية في مديرية قعطبة بمحافظة الضالع جنوب غربي اليمن، عقب معارك ضارية مع ميليشيا الحوثي الانقلابية.

ونقل موقع "روسيا اليوم" عن مصدر، أن قوات الجيش اليمني أحكمت سيطرتها على بلدة الفاخر غرب مديرية قعطبة شمال الضالع، بعد هجوم واسع على مواقع ميليشيا الحوثي.

وأوضح المصدر أن التقدم الميداني للجيش اليمني يأتي بعد تحريره منطقة الزبيريات والمناطق المجاورة، وخاصة موقع الذاري المطل على قرية ذيبان، والتقدم صوب مواقع تبة القراميد في باب غلق.

وأَضاف أن القوات ستتوجه بعد تمكنها من السيطرة على الفاخر إلى تحرير وتأمين مناطق محافظة إب وسط اليمن، المتاخمة للضالع.