بعد مقتل الرئيس.. الجيش التشادي يعلن عن مجلس عسكري انتقالي لتولي السلطة

أعلن الجيش التشادي عن تشكيل مجلس عسكري انتقالي بقيادة محمد إدريس ديبي، نجل الرئيس الراحل؛ لتولي السلطة في البلاد.

وكان متحدث باسم الجيش في تشاد، أعلن اليوم الثلاثاء، أن رئيس البلاد إدريس ديبي لقي حتفه على جبهة القتال مع المتمردين الشماليين، وذلك بعد يوم من إعلان فوزه بفترة رئاسة سادسة.

وأوضح المتحدث أن "ديبي" توفي خلال زيارته لقوات الجيش في جبهة القتال ضد متمردين في شمال البلاد، وذلك بعد يوم من إعلان فوزه برئاسة الدولة لولاية سادسة.

وكانت حملة إدريس ديبي الانتخابية أعلنت اليوم أنه توجه إلى "خطوط جبهة؛ كي ينضم إلى قوات تحارب المتمردين".

وفي يوم الانتخابات، هاجم متمردون متمركزون في ليبيا قرب حدودها مع تشاد، أحد مراكز حرس الحدود، وتقدموا مئات الكيلومترات داخل الأراضي التشادية عبر الصحراء.

اعلان
بعد مقتل الرئيس.. الجيش التشادي يعلن عن مجلس عسكري انتقالي لتولي السلطة
سبق

أعلن الجيش التشادي عن تشكيل مجلس عسكري انتقالي بقيادة محمد إدريس ديبي، نجل الرئيس الراحل؛ لتولي السلطة في البلاد.

وكان متحدث باسم الجيش في تشاد، أعلن اليوم الثلاثاء، أن رئيس البلاد إدريس ديبي لقي حتفه على جبهة القتال مع المتمردين الشماليين، وذلك بعد يوم من إعلان فوزه بفترة رئاسة سادسة.

وأوضح المتحدث أن "ديبي" توفي خلال زيارته لقوات الجيش في جبهة القتال ضد متمردين في شمال البلاد، وذلك بعد يوم من إعلان فوزه برئاسة الدولة لولاية سادسة.

وكانت حملة إدريس ديبي الانتخابية أعلنت اليوم أنه توجه إلى "خطوط جبهة؛ كي ينضم إلى قوات تحارب المتمردين".

وفي يوم الانتخابات، هاجم متمردون متمركزون في ليبيا قرب حدودها مع تشاد، أحد مراكز حرس الحدود، وتقدموا مئات الكيلومترات داخل الأراضي التشادية عبر الصحراء.

20 إبريل 2021 - 8 رمضان 1442
03:01 PM

بعد مقتل الرئيس.. الجيش التشادي يعلن عن مجلس عسكري انتقالي لتولي السلطة

A A A
2
13,192

أعلن الجيش التشادي عن تشكيل مجلس عسكري انتقالي بقيادة محمد إدريس ديبي، نجل الرئيس الراحل؛ لتولي السلطة في البلاد.

وكان متحدث باسم الجيش في تشاد، أعلن اليوم الثلاثاء، أن رئيس البلاد إدريس ديبي لقي حتفه على جبهة القتال مع المتمردين الشماليين، وذلك بعد يوم من إعلان فوزه بفترة رئاسة سادسة.

وأوضح المتحدث أن "ديبي" توفي خلال زيارته لقوات الجيش في جبهة القتال ضد متمردين في شمال البلاد، وذلك بعد يوم من إعلان فوزه برئاسة الدولة لولاية سادسة.

وكانت حملة إدريس ديبي الانتخابية أعلنت اليوم أنه توجه إلى "خطوط جبهة؛ كي ينضم إلى قوات تحارب المتمردين".

وفي يوم الانتخابات، هاجم متمردون متمركزون في ليبيا قرب حدودها مع تشاد، أحد مراكز حرس الحدود، وتقدموا مئات الكيلومترات داخل الأراضي التشادية عبر الصحراء.