"لو فيجارو": أمسية شرقية استثنائية للشاعر بدر بن عبدالمحسن باليونسكو

تضمنت القصائد النبطية الأكثر شهرة بجانب الفن السعودي المعاصر

وصفت الصحيفة الفرنسية "لو فيجارو"، أمسية "ناي" التي أقيمت في اليونسكو، أمس الخميس، بـ"الأمسية الشرقية الاستثنائية" في مقر منظمة الأمم المتحدة للعلم والتربية والثقافة "يونسكو".

وتفصيلاً، ذكرت الصحيفة "أن الأمسية تأتي بمناسبة اليوم العالمي للشعر بحضور وزير الثقافة السعودي، وتتضمن إلقاء أبرز القصائد النبطية الأكثر شهرة للشاعر بدر بن عبدالمحسن، إلى جانب تقديم الفن السعودي المعاصر في معرض فني يصاحبه عزف موسيقي شرقي".

وأشارت الصحيفة الفرنسية إلى مشاركة الفنان حسين الجسمي، الذي ذكرت أنه يجيد الغناء بأنماط متعددة من الموسيقى، وسط حضور عدد من الفنانين والمثقفين العرب وكذلك الفرنسيين مثل جاك لانج، وناتالي أوباديا، ودانيال تيمبلون.

اعلان
"لو فيجارو": أمسية شرقية استثنائية للشاعر بدر بن عبدالمحسن باليونسكو
سبق

وصفت الصحيفة الفرنسية "لو فيجارو"، أمسية "ناي" التي أقيمت في اليونسكو، أمس الخميس، بـ"الأمسية الشرقية الاستثنائية" في مقر منظمة الأمم المتحدة للعلم والتربية والثقافة "يونسكو".

وتفصيلاً، ذكرت الصحيفة "أن الأمسية تأتي بمناسبة اليوم العالمي للشعر بحضور وزير الثقافة السعودي، وتتضمن إلقاء أبرز القصائد النبطية الأكثر شهرة للشاعر بدر بن عبدالمحسن، إلى جانب تقديم الفن السعودي المعاصر في معرض فني يصاحبه عزف موسيقي شرقي".

وأشارت الصحيفة الفرنسية إلى مشاركة الفنان حسين الجسمي، الذي ذكرت أنه يجيد الغناء بأنماط متعددة من الموسيقى، وسط حضور عدد من الفنانين والمثقفين العرب وكذلك الفرنسيين مثل جاك لانج، وناتالي أوباديا، ودانيال تيمبلون.

22 مارس 2019 - 15 رجب 1440
10:08 PM
اخر تعديل
06 أغسطس 2019 - 5 ذو الحجة 1440
01:33 PM

"لو فيجارو": أمسية شرقية استثنائية للشاعر بدر بن عبدالمحسن باليونسكو

تضمنت القصائد النبطية الأكثر شهرة بجانب الفن السعودي المعاصر

A A A
4
4,443

وصفت الصحيفة الفرنسية "لو فيجارو"، أمسية "ناي" التي أقيمت في اليونسكو، أمس الخميس، بـ"الأمسية الشرقية الاستثنائية" في مقر منظمة الأمم المتحدة للعلم والتربية والثقافة "يونسكو".

وتفصيلاً، ذكرت الصحيفة "أن الأمسية تأتي بمناسبة اليوم العالمي للشعر بحضور وزير الثقافة السعودي، وتتضمن إلقاء أبرز القصائد النبطية الأكثر شهرة للشاعر بدر بن عبدالمحسن، إلى جانب تقديم الفن السعودي المعاصر في معرض فني يصاحبه عزف موسيقي شرقي".

وأشارت الصحيفة الفرنسية إلى مشاركة الفنان حسين الجسمي، الذي ذكرت أنه يجيد الغناء بأنماط متعددة من الموسيقى، وسط حضور عدد من الفنانين والمثقفين العرب وكذلك الفرنسيين مثل جاك لانج، وناتالي أوباديا، ودانيال تيمبلون.