مدير صحة الباحة يناقش إنجاز مستشفى الحجرة لتقديم الخدمة بأسرع وقت

وجّه بتقديم الدعم اللازم للمراكز الصحية والمستشفيات من الكوادر الفنية

اجتمع مدير عام الشؤون الصحية بالباحة الدكتور عبده بن حسن الزبيدي بمديري المستشفيات بالمنطقة وبحضور مساعديه، وذلك لمناقشة ما تم إنجازه وطرح كل ما يُسهم في تقديم الخدمة الطبية بأسرع وقت وعدم تأخير المريض وإيجاد الحلول المستقبلية.

وفي التفاصيل، ناقش خلال الاجتماع أبرز المستجدات للبرج الطبي ومراحله الأخيرة، حيث أكد المدير العام أنه سيكون نقلة نوعية في تقديم الخدمة الطبية وأبرزها عمليات قسطرة القلب وعمليات القلب المفتوح والأورام، كما ناقش وضع مستشفى الحجرة العام وإيجاد حل سريع للانتهاء منه خلال فترة زمنية قصيرة وفتح أبوابه لتقديم الخدمة الطبية لأهالي المحافظة، مؤكدًا أنه تم الانتهاء من توسعة مركز الكلى بمستشفى العقيق العام.

ووجّه الدكتور الزبيدي مديري المستشفيات إلى إيجاد طرق سريعة يتبادل خلالها الأطباء الاستشارات الطبية مع المستشفيات في المنطقة وجعلها منظومة واحدة تعمل لخدمة المريض في أي مستشفى داخل المنطقة مما يوفر الراحة وتقديم الخدمة للمريض بأسرع وقت ممكن.

ووجّه "الزبيدي" مساعد المدير العام للموارد البشرية ومدير إدارة التمريض بالمديرية بتقديم الدعم اللازم للمراكز الصحية والمستشفيات من الكوادر الفنية، حيث أوضح مدير التمريض أن هناك أكثر من ٣٠ ممرضًا وممرضة مستعدون على مدار الساعة لتقديم الدعم لأي طارئ أو لسد الاحتياج في أي مستشفى بالمنطقة.

وشدد على أنه لن يقبل أي تهاون في تقديم الخدمة للمريض، مؤكدًا دعمه لأي طلب يُسهم في تقديم الخدمات الصحية للمنطقة، مشيرًا إلى استقطاب الأطباء الاستشاريين ذوي التخصصات الدقيقة والنادرة والمهمة التي تفتقدها المنطقة.

اعلان
مدير صحة الباحة يناقش إنجاز مستشفى الحجرة لتقديم الخدمة بأسرع وقت
سبق

اجتمع مدير عام الشؤون الصحية بالباحة الدكتور عبده بن حسن الزبيدي بمديري المستشفيات بالمنطقة وبحضور مساعديه، وذلك لمناقشة ما تم إنجازه وطرح كل ما يُسهم في تقديم الخدمة الطبية بأسرع وقت وعدم تأخير المريض وإيجاد الحلول المستقبلية.

وفي التفاصيل، ناقش خلال الاجتماع أبرز المستجدات للبرج الطبي ومراحله الأخيرة، حيث أكد المدير العام أنه سيكون نقلة نوعية في تقديم الخدمة الطبية وأبرزها عمليات قسطرة القلب وعمليات القلب المفتوح والأورام، كما ناقش وضع مستشفى الحجرة العام وإيجاد حل سريع للانتهاء منه خلال فترة زمنية قصيرة وفتح أبوابه لتقديم الخدمة الطبية لأهالي المحافظة، مؤكدًا أنه تم الانتهاء من توسعة مركز الكلى بمستشفى العقيق العام.

ووجّه الدكتور الزبيدي مديري المستشفيات إلى إيجاد طرق سريعة يتبادل خلالها الأطباء الاستشارات الطبية مع المستشفيات في المنطقة وجعلها منظومة واحدة تعمل لخدمة المريض في أي مستشفى داخل المنطقة مما يوفر الراحة وتقديم الخدمة للمريض بأسرع وقت ممكن.

ووجّه "الزبيدي" مساعد المدير العام للموارد البشرية ومدير إدارة التمريض بالمديرية بتقديم الدعم اللازم للمراكز الصحية والمستشفيات من الكوادر الفنية، حيث أوضح مدير التمريض أن هناك أكثر من ٣٠ ممرضًا وممرضة مستعدون على مدار الساعة لتقديم الدعم لأي طارئ أو لسد الاحتياج في أي مستشفى بالمنطقة.

وشدد على أنه لن يقبل أي تهاون في تقديم الخدمة للمريض، مؤكدًا دعمه لأي طلب يُسهم في تقديم الخدمات الصحية للمنطقة، مشيرًا إلى استقطاب الأطباء الاستشاريين ذوي التخصصات الدقيقة والنادرة والمهمة التي تفتقدها المنطقة.

30 نوفمبر 2017 - 12 ربيع الأول 1439
12:37 AM

مدير صحة الباحة يناقش إنجاز مستشفى الحجرة لتقديم الخدمة بأسرع وقت

وجّه بتقديم الدعم اللازم للمراكز الصحية والمستشفيات من الكوادر الفنية

A A A
1
975

اجتمع مدير عام الشؤون الصحية بالباحة الدكتور عبده بن حسن الزبيدي بمديري المستشفيات بالمنطقة وبحضور مساعديه، وذلك لمناقشة ما تم إنجازه وطرح كل ما يُسهم في تقديم الخدمة الطبية بأسرع وقت وعدم تأخير المريض وإيجاد الحلول المستقبلية.

وفي التفاصيل، ناقش خلال الاجتماع أبرز المستجدات للبرج الطبي ومراحله الأخيرة، حيث أكد المدير العام أنه سيكون نقلة نوعية في تقديم الخدمة الطبية وأبرزها عمليات قسطرة القلب وعمليات القلب المفتوح والأورام، كما ناقش وضع مستشفى الحجرة العام وإيجاد حل سريع للانتهاء منه خلال فترة زمنية قصيرة وفتح أبوابه لتقديم الخدمة الطبية لأهالي المحافظة، مؤكدًا أنه تم الانتهاء من توسعة مركز الكلى بمستشفى العقيق العام.

ووجّه الدكتور الزبيدي مديري المستشفيات إلى إيجاد طرق سريعة يتبادل خلالها الأطباء الاستشارات الطبية مع المستشفيات في المنطقة وجعلها منظومة واحدة تعمل لخدمة المريض في أي مستشفى داخل المنطقة مما يوفر الراحة وتقديم الخدمة للمريض بأسرع وقت ممكن.

ووجّه "الزبيدي" مساعد المدير العام للموارد البشرية ومدير إدارة التمريض بالمديرية بتقديم الدعم اللازم للمراكز الصحية والمستشفيات من الكوادر الفنية، حيث أوضح مدير التمريض أن هناك أكثر من ٣٠ ممرضًا وممرضة مستعدون على مدار الساعة لتقديم الدعم لأي طارئ أو لسد الاحتياج في أي مستشفى بالمنطقة.

وشدد على أنه لن يقبل أي تهاون في تقديم الخدمة للمريض، مؤكدًا دعمه لأي طلب يُسهم في تقديم الخدمات الصحية للمنطقة، مشيرًا إلى استقطاب الأطباء الاستشاريين ذوي التخصصات الدقيقة والنادرة والمهمة التي تفتقدها المنطقة.