زائرو المسجد النبوي: مشروعات المشاعر أسهمت في نجاح الحج

أشادوا بمنظومة الخدمات المتكاملة المقدمة لضيوف الرحمن

أثنى عدد من زائري المسجد النبوي بالمدينة المنورة، على النجاح الباهر لأعمال الحج لهذا العام، مستشهدين بالخدمات والمشروعات المميزة التي قامت بها حكومة المملكة العربية السعودية، ولا تزال تقدم الكثير بتوفير الرعاية اللازمة لخدمة ضيوف الرحمن؛ بداية من تسهيل وصولهم إلى الأماكن المقدسة، وتجهيزها، والعمل بشكل جادّ من أجل تيسير أداء المناسك.

ويُعد حج هذا العام من أنجح المواسم في ظل ما وفّرته المملكة للحجاج من طاقات وإمكانات والكوادر البشرية والفنية لخدمة ضيوف الرحمن بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين.

وأكد عدد من زائري المسجد النبوي أن نجاح حج هذا العام تم بفضل الله عز وجل ثم بجهود وتضافر جميع الأجهزة الحكومية لهذه البلاد التي كرّست نفسها لخدمة الحرمين الشريفين وضيوف بيت الله الحرام، بتوفير جميع الإمكانات البشرية والفنية لخدمة ضيوف الرحمن من حجاج بيت الله الحرام.

وشكرالحاج عاطف عيد أبو الغيث، المملكة قيادة وشعباً؛ لما وفّرته من خدمات وتسهيلات للحجاج من أجل أن يكون الحج سهلاً ومريحاً؛ مشيراً إلى أن التنظيم في رمي الجمرات كان من أفضل ما شاهده، كما قدّم الشكر لرجال الأمن على ما يقومون به من أعمال جليلة للحجاج.

وقال الحاج أيمن مرغني محمد من السودان: ما تقدمه حكومة المملكة من خدمات وتسهيلات ظاهرة للعيان.

وأضاف أنه لم يجد أي معانات في أدائه للمناسك للتنظيم العالي داخل المشاعر المقدسة بمكة المكرمة وفي الحرم المكي، وأن هذا إنجاز يُحسب للمملكة.

من جانبه، أشاد عمر أحمد عمر من مصر، بما شاهده من خدمات تفوق ما تخيّله؛ سواء من إجراءات الدخول والتفويج ورمي الجمرات.

ورفع الحاج حسن كرامة من جمهورية اليمن، الشكر لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده، على كل ما يقومون به من رعاية للحجاج والمعتمرين.

وذكرت الحاجة ليل حميدة حرزالله من تونس، أن ما شاهدته من تسهيلات وتنظيمات داخل المشاعر المقدسة، تفوق الوصف؛ وخاصة في رمي الجمرات الذي كان سهلاً جداً؛ خاصة بالنسبة للنساء في ظل تعدد الأدوار لتسهيل الرمي.

موسم الحج 1439هـ الحج 1439هـ الحج
اعلان
زائرو المسجد النبوي: مشروعات المشاعر أسهمت في نجاح الحج
سبق

أثنى عدد من زائري المسجد النبوي بالمدينة المنورة، على النجاح الباهر لأعمال الحج لهذا العام، مستشهدين بالخدمات والمشروعات المميزة التي قامت بها حكومة المملكة العربية السعودية، ولا تزال تقدم الكثير بتوفير الرعاية اللازمة لخدمة ضيوف الرحمن؛ بداية من تسهيل وصولهم إلى الأماكن المقدسة، وتجهيزها، والعمل بشكل جادّ من أجل تيسير أداء المناسك.

ويُعد حج هذا العام من أنجح المواسم في ظل ما وفّرته المملكة للحجاج من طاقات وإمكانات والكوادر البشرية والفنية لخدمة ضيوف الرحمن بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين.

وأكد عدد من زائري المسجد النبوي أن نجاح حج هذا العام تم بفضل الله عز وجل ثم بجهود وتضافر جميع الأجهزة الحكومية لهذه البلاد التي كرّست نفسها لخدمة الحرمين الشريفين وضيوف بيت الله الحرام، بتوفير جميع الإمكانات البشرية والفنية لخدمة ضيوف الرحمن من حجاج بيت الله الحرام.

وشكرالحاج عاطف عيد أبو الغيث، المملكة قيادة وشعباً؛ لما وفّرته من خدمات وتسهيلات للحجاج من أجل أن يكون الحج سهلاً ومريحاً؛ مشيراً إلى أن التنظيم في رمي الجمرات كان من أفضل ما شاهده، كما قدّم الشكر لرجال الأمن على ما يقومون به من أعمال جليلة للحجاج.

وقال الحاج أيمن مرغني محمد من السودان: ما تقدمه حكومة المملكة من خدمات وتسهيلات ظاهرة للعيان.

وأضاف أنه لم يجد أي معانات في أدائه للمناسك للتنظيم العالي داخل المشاعر المقدسة بمكة المكرمة وفي الحرم المكي، وأن هذا إنجاز يُحسب للمملكة.

من جانبه، أشاد عمر أحمد عمر من مصر، بما شاهده من خدمات تفوق ما تخيّله؛ سواء من إجراءات الدخول والتفويج ورمي الجمرات.

ورفع الحاج حسن كرامة من جمهورية اليمن، الشكر لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده، على كل ما يقومون به من رعاية للحجاج والمعتمرين.

وذكرت الحاجة ليل حميدة حرزالله من تونس، أن ما شاهدته من تسهيلات وتنظيمات داخل المشاعر المقدسة، تفوق الوصف؛ وخاصة في رمي الجمرات الذي كان سهلاً جداً؛ خاصة بالنسبة للنساء في ظل تعدد الأدوار لتسهيل الرمي.

31 أغسطس 2018 - 20 ذو الحجة 1439
04:03 PM
اخر تعديل
05 سبتمبر 2018 - 25 ذو الحجة 1439
10:54 AM

زائرو المسجد النبوي: مشروعات المشاعر أسهمت في نجاح الحج

أشادوا بمنظومة الخدمات المتكاملة المقدمة لضيوف الرحمن

A A A
0
1,342

أثنى عدد من زائري المسجد النبوي بالمدينة المنورة، على النجاح الباهر لأعمال الحج لهذا العام، مستشهدين بالخدمات والمشروعات المميزة التي قامت بها حكومة المملكة العربية السعودية، ولا تزال تقدم الكثير بتوفير الرعاية اللازمة لخدمة ضيوف الرحمن؛ بداية من تسهيل وصولهم إلى الأماكن المقدسة، وتجهيزها، والعمل بشكل جادّ من أجل تيسير أداء المناسك.

ويُعد حج هذا العام من أنجح المواسم في ظل ما وفّرته المملكة للحجاج من طاقات وإمكانات والكوادر البشرية والفنية لخدمة ضيوف الرحمن بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين.

وأكد عدد من زائري المسجد النبوي أن نجاح حج هذا العام تم بفضل الله عز وجل ثم بجهود وتضافر جميع الأجهزة الحكومية لهذه البلاد التي كرّست نفسها لخدمة الحرمين الشريفين وضيوف بيت الله الحرام، بتوفير جميع الإمكانات البشرية والفنية لخدمة ضيوف الرحمن من حجاج بيت الله الحرام.

وشكرالحاج عاطف عيد أبو الغيث، المملكة قيادة وشعباً؛ لما وفّرته من خدمات وتسهيلات للحجاج من أجل أن يكون الحج سهلاً ومريحاً؛ مشيراً إلى أن التنظيم في رمي الجمرات كان من أفضل ما شاهده، كما قدّم الشكر لرجال الأمن على ما يقومون به من أعمال جليلة للحجاج.

وقال الحاج أيمن مرغني محمد من السودان: ما تقدمه حكومة المملكة من خدمات وتسهيلات ظاهرة للعيان.

وأضاف أنه لم يجد أي معانات في أدائه للمناسك للتنظيم العالي داخل المشاعر المقدسة بمكة المكرمة وفي الحرم المكي، وأن هذا إنجاز يُحسب للمملكة.

من جانبه، أشاد عمر أحمد عمر من مصر، بما شاهده من خدمات تفوق ما تخيّله؛ سواء من إجراءات الدخول والتفويج ورمي الجمرات.

ورفع الحاج حسن كرامة من جمهورية اليمن، الشكر لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده، على كل ما يقومون به من رعاية للحجاج والمعتمرين.

وذكرت الحاجة ليل حميدة حرزالله من تونس، أن ما شاهدته من تسهيلات وتنظيمات داخل المشاعر المقدسة، تفوق الوصف؛ وخاصة في رمي الجمرات الذي كان سهلاً جداً؛ خاصة بالنسبة للنساء في ظل تعدد الأدوار لتسهيل الرمي.