أهالي مريضة مسنة يطالبون الطب المنزلي بزيارتها بانتظام

توفي زوجها ولا يوجد لها أبناء ذكور يقومون برعايتها

بندر آل عوض- سبق- نجران: ناشد أهالي المريضة صالحة سعد حسين (89 عاماً)، المصابة بمرض مزمن ألزمها الفراش دون حركة، بسبب عدة جلطات دماغية، الشؤون الصحية بنجران ممثلة في مستشفى حبونا العام، بتكليف الطب المنزلي بزيارتها في قرية فرع الجبل، وذلك لتردي حالتها الصحية، وذلك حسب توصيه أطباء مستشفى الملك خالد بنجران، الذي كانت منومة فيه لفترة طويلة من الزمن، بمتابعتها منزلياً، حسب صورة الخطاب، الذي تحتفظ "سبق" بنسخة منه.
 
وقال صالح سالم لــ "سبق" إنه راجع مستشفى حبونا العام لعدة مرات، ولم يخرج منهم سوى بالوعود التي لم تنفذ، ولم يقوموا سوى بزيارة واحدة، منذ مخاطبتهم من قبل مستشفى الملك خالد بنجران بخطابهم المؤرخ بتاريخ 2/ 11/ 1434هـ، كون مستشفى حبونا العام هو أقرب مستشفى للمذكورة، ويتوفر فيه قسم للطب المنزلي.
 
وأضاف أن المريضة توفي زوجها، وليس لها أبناء ذكور يقومون برعايتها.

اعلان
أهالي مريضة مسنة يطالبون الطب المنزلي بزيارتها بانتظام
سبق
بندر آل عوض- سبق- نجران: ناشد أهالي المريضة صالحة سعد حسين (89 عاماً)، المصابة بمرض مزمن ألزمها الفراش دون حركة، بسبب عدة جلطات دماغية، الشؤون الصحية بنجران ممثلة في مستشفى حبونا العام، بتكليف الطب المنزلي بزيارتها في قرية فرع الجبل، وذلك لتردي حالتها الصحية، وذلك حسب توصيه أطباء مستشفى الملك خالد بنجران، الذي كانت منومة فيه لفترة طويلة من الزمن، بمتابعتها منزلياً، حسب صورة الخطاب، الذي تحتفظ "سبق" بنسخة منه.
 
وقال صالح سالم لــ "سبق" إنه راجع مستشفى حبونا العام لعدة مرات، ولم يخرج منهم سوى بالوعود التي لم تنفذ، ولم يقوموا سوى بزيارة واحدة، منذ مخاطبتهم من قبل مستشفى الملك خالد بنجران بخطابهم المؤرخ بتاريخ 2/ 11/ 1434هـ، كون مستشفى حبونا العام هو أقرب مستشفى للمذكورة، ويتوفر فيه قسم للطب المنزلي.
 
وأضاف أن المريضة توفي زوجها، وليس لها أبناء ذكور يقومون برعايتها.
30 إبريل 2014 - 1 رجب 1435
05:05 PM

توفي زوجها ولا يوجد لها أبناء ذكور يقومون برعايتها

أهالي مريضة مسنة يطالبون الطب المنزلي بزيارتها بانتظام

A A A
0
1,999

بندر آل عوض- سبق- نجران: ناشد أهالي المريضة صالحة سعد حسين (89 عاماً)، المصابة بمرض مزمن ألزمها الفراش دون حركة، بسبب عدة جلطات دماغية، الشؤون الصحية بنجران ممثلة في مستشفى حبونا العام، بتكليف الطب المنزلي بزيارتها في قرية فرع الجبل، وذلك لتردي حالتها الصحية، وذلك حسب توصيه أطباء مستشفى الملك خالد بنجران، الذي كانت منومة فيه لفترة طويلة من الزمن، بمتابعتها منزلياً، حسب صورة الخطاب، الذي تحتفظ "سبق" بنسخة منه.
 
وقال صالح سالم لــ "سبق" إنه راجع مستشفى حبونا العام لعدة مرات، ولم يخرج منهم سوى بالوعود التي لم تنفذ، ولم يقوموا سوى بزيارة واحدة، منذ مخاطبتهم من قبل مستشفى الملك خالد بنجران بخطابهم المؤرخ بتاريخ 2/ 11/ 1434هـ، كون مستشفى حبونا العام هو أقرب مستشفى للمذكورة، ويتوفر فيه قسم للطب المنزلي.
 
وأضاف أن المريضة توفي زوجها، وليس لها أبناء ذكور يقومون برعايتها.