"فيصل بن بندر" يرعى حفل تخريج طلاب جامعة رياض العلم

يفتتح معرض يوم المهنة

رعى أمير منطقة الرياض الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز، اليوم، حفل تخريج طلاب جامعة رياض العلم.

جاء ذلك، بحضور رئيس مجلس الأمناء الأستاذ الدكتور عبدالله بن ركيب الشمري, وعميد كلية طب الأسنان "بنين" الدكتور صالح بن مدعش الشمراني, وعميد كلية الصيدلة والعلوم الطبية الدكتور قيس بن غانم العبيدي، وعميد الدراسات العليا الدكتور منصور بن قاسم عسيري, وعميد كلية طب الأسنان "بنات" الدكتور جمال بن عبدالله الصانع، وأعضاء هيئة التدريس, وأولياء أمور الطلبة, وذلك في مركز الملك فهد الثقافي.

وقبل بداية الحفل افتتح أمير الرياض، معرض يوم المهنة؛ حيث قص الشريط, ثم تجول على أجنحة المعرض, وتوجه إلى قاعة الحفل؛ حيث عزف السلام الملكي, ثم بدأ الحفل بتلاوة آيات من الذكر الحكيم، بدأ بعدها استعراض مسيرة الخريجين, وعرض فيلم وثائقي يحكي باختصار مسيرة جامعة رياض العلم منذ تأسيسها تحت مسمى "كليات الرياض لطب الأسنان والصيدلة".

بعد ذلك ألقيت كلمة الخريجين عنهم الخريج الدكتور فهد بن عبدالله القحطاني، رحب فيها بأمير منطقة الرياض الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز, وضيوف الحفل والخريجين, ثم حمد الله على ما وصل إليه الخريجون، واحتضان جامعة رياض العلم لهم خلال فترة دراستهم, كما شكر زملاءه الخريجين وللأمهات وللآباء وللأساتذة والزملاء والدعاء لهم على ما قدموا من مساندة ودعم.

وألقى رئيس مجلس أمنـاء جامعة رياض العلم كلمة، مقدمًا شكره لأمير الرياض على دعمه ورعايته وتشجيعه لكل شأن يخدم الوطن والمواطن، وكذلك حرصه على رعاية حفل الجامعة وتواجده شخصيًا بالرغم من كثرة وتعدد مسؤولياته, موضحًا أن ذلك شرف للجامعة وجميع منسوبيها.

وأوضح أن الجامعة تسير بكل جد وعزيمة لتحقيق رسالتها المتمثلة في تعليم وتدريب فعال ومساهمة نشطة في البحث العلمي وخدمة المجتمع حتى تتحقق رؤيتها في الريادة والتميز لتكون في طليعة المؤسسات التعليمية محليًا وإقليميًا وعالميًا.

ورفع "الشمري" الشكر والتقدير لحكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود, ولسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- ولأمير منطقة الرياض, والحكومة الرشيدة -رعاها الله- على الدعم والتشجيع غير المحدود للعلم ومسؤوليه وطلابه.

وبين أن صدور قرار مجلس الوزراء الموقر منذ شهور قليلة بالموافقة على تحويل كليات الرياض لطب الأسنان والصيدلة إلى جامعة أهلية تسمى: جامعة رياض العلم؛ لهو خير دليل على حرص ولاة الأمر -حفظهم الله- على دعم التعليم العالي الأهلي بالمملكة والرفع به إلى آفاق أوسع لكي يسهم بتحقيق أهداف رؤية الوطن الطموحة 2030، مهنئًا الأمهات والآباء وأولياء أمور الخريجين فرحتَهم في هذا اليوم.

كما قدم الشكر لوزير التعليم وزملائه بالوزارة على الدعم والمتابعة، ولأعضاء هيئة التدريس ومنسوبي جامعة رياض العلم على تحمل الأمانة بكل مسؤولية وصدق لتعليم وتدريب جيل نافع متسلح بالعلم.

عقب ذلك تم تدشين الموقع الإلكتروني لمركز الملك سلمان لصحة الأطفال، بمباركة من راعي الحفل.

تلا ذلك تكريم الحاصلين على مراتب الشرف، ثم تشرف الخريجون بالتقاط الصور التذكارية مع راعي الحفل.

وفي ختام الحفل أدلى أمير الرياض بتصريح صحفي جاء فيه: أهنئ زملائي في هذه الجامعة الفتية القصيرة في عمرها والعظيمة في إنجازها وإنتاجها، جامعة رياض العلم حققت معادلة رائعة وصعبة في نفس الوقت؛ فعمرها قصير وإنجازاتها رائعة، ولكن هذا يغرينا أن نطالب بالمزيد؛ لأنه من على رأسها قادرون -بإذن الله- أن يقدموا المزيد.

وأضاف: أهنئهم بنشوء الجامعة وموافقة المقام السامي الكريم على إنشائها وإعطائها هذا الاسم (رياض العلم) التي تظهر على أرض الرياض مع زميلاتها الأخريات.

وأضاف: بهذه المناسبة أهنئ القيادة، وعلى رأسها خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- وجميع من في هذا الوطن على هذه الدفعات الخيرة التي تنتجها الجامعات.

وتوجه للدكتور عبدالله الشمري، وزملائه الكرام في مجلس الإدارة وأعضاء مجلس الأمناء على هذا الإنجاز الرائع وهذه المناسبة المحببة إلى النفس التي فعلاً أسعدتنا وأبهجتنا وأعطتنا الثقة في وطننا وأبنائنا.

وختم قائلاً: كل يوم تزيد ثقتنا في هذا الوطن، وهذا الوطن كبير بأرضه ورجاله وكل من يعمل في كل موقع، أرجو، إن شاء الله، أن يوفقوا للخير دائمًا وأن يأخذوا المسيرة الدائمة والناجحة وهذا الأمل فيهم الدائم بإذن الله، وأقول لهم: مبروك، ونلتقي بكم دائمًا على خير في كل موقع وكل مكان، إن شاء الله.

اعلان
"فيصل بن بندر" يرعى حفل تخريج طلاب جامعة رياض العلم
سبق

رعى أمير منطقة الرياض الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز، اليوم، حفل تخريج طلاب جامعة رياض العلم.

جاء ذلك، بحضور رئيس مجلس الأمناء الأستاذ الدكتور عبدالله بن ركيب الشمري, وعميد كلية طب الأسنان "بنين" الدكتور صالح بن مدعش الشمراني, وعميد كلية الصيدلة والعلوم الطبية الدكتور قيس بن غانم العبيدي، وعميد الدراسات العليا الدكتور منصور بن قاسم عسيري, وعميد كلية طب الأسنان "بنات" الدكتور جمال بن عبدالله الصانع، وأعضاء هيئة التدريس, وأولياء أمور الطلبة, وذلك في مركز الملك فهد الثقافي.

وقبل بداية الحفل افتتح أمير الرياض، معرض يوم المهنة؛ حيث قص الشريط, ثم تجول على أجنحة المعرض, وتوجه إلى قاعة الحفل؛ حيث عزف السلام الملكي, ثم بدأ الحفل بتلاوة آيات من الذكر الحكيم، بدأ بعدها استعراض مسيرة الخريجين, وعرض فيلم وثائقي يحكي باختصار مسيرة جامعة رياض العلم منذ تأسيسها تحت مسمى "كليات الرياض لطب الأسنان والصيدلة".

بعد ذلك ألقيت كلمة الخريجين عنهم الخريج الدكتور فهد بن عبدالله القحطاني، رحب فيها بأمير منطقة الرياض الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز, وضيوف الحفل والخريجين, ثم حمد الله على ما وصل إليه الخريجون، واحتضان جامعة رياض العلم لهم خلال فترة دراستهم, كما شكر زملاءه الخريجين وللأمهات وللآباء وللأساتذة والزملاء والدعاء لهم على ما قدموا من مساندة ودعم.

وألقى رئيس مجلس أمنـاء جامعة رياض العلم كلمة، مقدمًا شكره لأمير الرياض على دعمه ورعايته وتشجيعه لكل شأن يخدم الوطن والمواطن، وكذلك حرصه على رعاية حفل الجامعة وتواجده شخصيًا بالرغم من كثرة وتعدد مسؤولياته, موضحًا أن ذلك شرف للجامعة وجميع منسوبيها.

وأوضح أن الجامعة تسير بكل جد وعزيمة لتحقيق رسالتها المتمثلة في تعليم وتدريب فعال ومساهمة نشطة في البحث العلمي وخدمة المجتمع حتى تتحقق رؤيتها في الريادة والتميز لتكون في طليعة المؤسسات التعليمية محليًا وإقليميًا وعالميًا.

ورفع "الشمري" الشكر والتقدير لحكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود, ولسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- ولأمير منطقة الرياض, والحكومة الرشيدة -رعاها الله- على الدعم والتشجيع غير المحدود للعلم ومسؤوليه وطلابه.

وبين أن صدور قرار مجلس الوزراء الموقر منذ شهور قليلة بالموافقة على تحويل كليات الرياض لطب الأسنان والصيدلة إلى جامعة أهلية تسمى: جامعة رياض العلم؛ لهو خير دليل على حرص ولاة الأمر -حفظهم الله- على دعم التعليم العالي الأهلي بالمملكة والرفع به إلى آفاق أوسع لكي يسهم بتحقيق أهداف رؤية الوطن الطموحة 2030، مهنئًا الأمهات والآباء وأولياء أمور الخريجين فرحتَهم في هذا اليوم.

كما قدم الشكر لوزير التعليم وزملائه بالوزارة على الدعم والمتابعة، ولأعضاء هيئة التدريس ومنسوبي جامعة رياض العلم على تحمل الأمانة بكل مسؤولية وصدق لتعليم وتدريب جيل نافع متسلح بالعلم.

عقب ذلك تم تدشين الموقع الإلكتروني لمركز الملك سلمان لصحة الأطفال، بمباركة من راعي الحفل.

تلا ذلك تكريم الحاصلين على مراتب الشرف، ثم تشرف الخريجون بالتقاط الصور التذكارية مع راعي الحفل.

وفي ختام الحفل أدلى أمير الرياض بتصريح صحفي جاء فيه: أهنئ زملائي في هذه الجامعة الفتية القصيرة في عمرها والعظيمة في إنجازها وإنتاجها، جامعة رياض العلم حققت معادلة رائعة وصعبة في نفس الوقت؛ فعمرها قصير وإنجازاتها رائعة، ولكن هذا يغرينا أن نطالب بالمزيد؛ لأنه من على رأسها قادرون -بإذن الله- أن يقدموا المزيد.

وأضاف: أهنئهم بنشوء الجامعة وموافقة المقام السامي الكريم على إنشائها وإعطائها هذا الاسم (رياض العلم) التي تظهر على أرض الرياض مع زميلاتها الأخريات.

وأضاف: بهذه المناسبة أهنئ القيادة، وعلى رأسها خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- وجميع من في هذا الوطن على هذه الدفعات الخيرة التي تنتجها الجامعات.

وتوجه للدكتور عبدالله الشمري، وزملائه الكرام في مجلس الإدارة وأعضاء مجلس الأمناء على هذا الإنجاز الرائع وهذه المناسبة المحببة إلى النفس التي فعلاً أسعدتنا وأبهجتنا وأعطتنا الثقة في وطننا وأبنائنا.

وختم قائلاً: كل يوم تزيد ثقتنا في هذا الوطن، وهذا الوطن كبير بأرضه ورجاله وكل من يعمل في كل موقع، أرجو، إن شاء الله، أن يوفقوا للخير دائمًا وأن يأخذوا المسيرة الدائمة والناجحة وهذا الأمل فيهم الدائم بإذن الله، وأقول لهم: مبروك، ونلتقي بكم دائمًا على خير في كل موقع وكل مكان، إن شاء الله.

03 مايو 2018 - 17 شعبان 1439
07:19 PM

"فيصل بن بندر" يرعى حفل تخريج طلاب جامعة رياض العلم

يفتتح معرض يوم المهنة

A A A
0
3,371

رعى أمير منطقة الرياض الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز، اليوم، حفل تخريج طلاب جامعة رياض العلم.

جاء ذلك، بحضور رئيس مجلس الأمناء الأستاذ الدكتور عبدالله بن ركيب الشمري, وعميد كلية طب الأسنان "بنين" الدكتور صالح بن مدعش الشمراني, وعميد كلية الصيدلة والعلوم الطبية الدكتور قيس بن غانم العبيدي، وعميد الدراسات العليا الدكتور منصور بن قاسم عسيري, وعميد كلية طب الأسنان "بنات" الدكتور جمال بن عبدالله الصانع، وأعضاء هيئة التدريس, وأولياء أمور الطلبة, وذلك في مركز الملك فهد الثقافي.

وقبل بداية الحفل افتتح أمير الرياض، معرض يوم المهنة؛ حيث قص الشريط, ثم تجول على أجنحة المعرض, وتوجه إلى قاعة الحفل؛ حيث عزف السلام الملكي, ثم بدأ الحفل بتلاوة آيات من الذكر الحكيم، بدأ بعدها استعراض مسيرة الخريجين, وعرض فيلم وثائقي يحكي باختصار مسيرة جامعة رياض العلم منذ تأسيسها تحت مسمى "كليات الرياض لطب الأسنان والصيدلة".

بعد ذلك ألقيت كلمة الخريجين عنهم الخريج الدكتور فهد بن عبدالله القحطاني، رحب فيها بأمير منطقة الرياض الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز, وضيوف الحفل والخريجين, ثم حمد الله على ما وصل إليه الخريجون، واحتضان جامعة رياض العلم لهم خلال فترة دراستهم, كما شكر زملاءه الخريجين وللأمهات وللآباء وللأساتذة والزملاء والدعاء لهم على ما قدموا من مساندة ودعم.

وألقى رئيس مجلس أمنـاء جامعة رياض العلم كلمة، مقدمًا شكره لأمير الرياض على دعمه ورعايته وتشجيعه لكل شأن يخدم الوطن والمواطن، وكذلك حرصه على رعاية حفل الجامعة وتواجده شخصيًا بالرغم من كثرة وتعدد مسؤولياته, موضحًا أن ذلك شرف للجامعة وجميع منسوبيها.

وأوضح أن الجامعة تسير بكل جد وعزيمة لتحقيق رسالتها المتمثلة في تعليم وتدريب فعال ومساهمة نشطة في البحث العلمي وخدمة المجتمع حتى تتحقق رؤيتها في الريادة والتميز لتكون في طليعة المؤسسات التعليمية محليًا وإقليميًا وعالميًا.

ورفع "الشمري" الشكر والتقدير لحكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود, ولسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- ولأمير منطقة الرياض, والحكومة الرشيدة -رعاها الله- على الدعم والتشجيع غير المحدود للعلم ومسؤوليه وطلابه.

وبين أن صدور قرار مجلس الوزراء الموقر منذ شهور قليلة بالموافقة على تحويل كليات الرياض لطب الأسنان والصيدلة إلى جامعة أهلية تسمى: جامعة رياض العلم؛ لهو خير دليل على حرص ولاة الأمر -حفظهم الله- على دعم التعليم العالي الأهلي بالمملكة والرفع به إلى آفاق أوسع لكي يسهم بتحقيق أهداف رؤية الوطن الطموحة 2030، مهنئًا الأمهات والآباء وأولياء أمور الخريجين فرحتَهم في هذا اليوم.

كما قدم الشكر لوزير التعليم وزملائه بالوزارة على الدعم والمتابعة، ولأعضاء هيئة التدريس ومنسوبي جامعة رياض العلم على تحمل الأمانة بكل مسؤولية وصدق لتعليم وتدريب جيل نافع متسلح بالعلم.

عقب ذلك تم تدشين الموقع الإلكتروني لمركز الملك سلمان لصحة الأطفال، بمباركة من راعي الحفل.

تلا ذلك تكريم الحاصلين على مراتب الشرف، ثم تشرف الخريجون بالتقاط الصور التذكارية مع راعي الحفل.

وفي ختام الحفل أدلى أمير الرياض بتصريح صحفي جاء فيه: أهنئ زملائي في هذه الجامعة الفتية القصيرة في عمرها والعظيمة في إنجازها وإنتاجها، جامعة رياض العلم حققت معادلة رائعة وصعبة في نفس الوقت؛ فعمرها قصير وإنجازاتها رائعة، ولكن هذا يغرينا أن نطالب بالمزيد؛ لأنه من على رأسها قادرون -بإذن الله- أن يقدموا المزيد.

وأضاف: أهنئهم بنشوء الجامعة وموافقة المقام السامي الكريم على إنشائها وإعطائها هذا الاسم (رياض العلم) التي تظهر على أرض الرياض مع زميلاتها الأخريات.

وأضاف: بهذه المناسبة أهنئ القيادة، وعلى رأسها خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- وجميع من في هذا الوطن على هذه الدفعات الخيرة التي تنتجها الجامعات.

وتوجه للدكتور عبدالله الشمري، وزملائه الكرام في مجلس الإدارة وأعضاء مجلس الأمناء على هذا الإنجاز الرائع وهذه المناسبة المحببة إلى النفس التي فعلاً أسعدتنا وأبهجتنا وأعطتنا الثقة في وطننا وأبنائنا.

وختم قائلاً: كل يوم تزيد ثقتنا في هذا الوطن، وهذا الوطن كبير بأرضه ورجاله وكل من يعمل في كل موقع، أرجو، إن شاء الله، أن يوفقوا للخير دائمًا وأن يأخذوا المسيرة الدائمة والناجحة وهذا الأمل فيهم الدائم بإذن الله، وأقول لهم: مبروك، ونلتقي بكم دائمًا على خير في كل موقع وكل مكان، إن شاء الله.