إقبال كبير من المعلمات على دورات التدريب الصيفي بتعليم الرياض

تستمر حتى نهاية ذي القعدة الجاري في 6 مقار تدريبية بالعاصمة

شهدت دورات التدريب الصيفي بتعليم الرياض إقبالاً كبيرًا من شاغلات الوظائف التعليمية، معلمات، وذلك ضمن برنامج التدريب الصيفي الذي اعتمدته وزارة التعليم هذا العام لتدريب منسوبيها خلال فترة الإجازة الصيفية، حيث تُعقد الدورات في ( ٥ ) مقار تدريبية يُضاف لها مقر سادس نهاية الشهر الجاري والتي تقدمها نخبة من المشرفات التربويات بإدارة التدريب والابتعاث وكذلك مشرفات من إدارات ومكاتب التعليم وتستمر طيلة شهر ذي القعدة الجاري.

فيما تنوعت الدورات التدريبية لتشمل المتخصصات وبرامج عامة للمعلّمة وكذلك برامج لقائدة ووكيلة المدرسة كالإبداع في القيادة التربوية والإبداع في حل المشكلات وبناء خطة المدرسة وكذلك الإشراف الفعّال وبرامج موجهة لمعلمة التربية الخاصة كمقياس ستانفورد بينيه وتعديل السلوك والتأهيل المهني لطالبات العوق العقلي، إضافة إلى برامج المرشدة الطلابية ومعلمات رياض الأطفال.

‏ وقالت مديرة إدارة التدريب والابتعاث بتعليم الرياض د. ابتهال السحيباني إن برامج التدريب الصيفية مستمرة ولله الحمد، تنفذها ٧٨ مدربة من إدارات ومكاتب تعليم منطقة الرياض وتستهدف شاغلات الوظائف التعليمية قمن بالتسجيل إلكترونيًا في شهر رمضان الماضي، وتهدف البرامج إلى تقديم مجموعة اختيارية متنوعة من البرامج التطويرية للمستفيدات وفق تخصصاتهن المهنية وتمكينهن من حضور البرامج أينما وجدن خلال الإجازة الصيفية ورفع مستوى الأداء المهني للكادر التعليمي لضمان جودة المخرج التعليمي بعون الله تعالى.

وقد بلغ عدد الملتحقات بالبرامج في الأسبوع الأول ٢٦٨ من داخل منطقة الرياض و ٦٢٥ من خارج المنطقة.

وعن مرئيات المستفيدات قالت إحدى المتدربات معلمة الرياضيات نوال الحربي من حفر الباطن إنه من ميزات التدريب الصيفي أنه فتح المجال لاختيار مكان التدريب كل واحدة ورغبتها فأينما ذهبتِ تجدين دورة وأضافت نتمنى وجود نقاط تحفيزية غير النقل الخارجي فالبعض ليست مقدمة على نقل وترغب بالتطوير.

أما المعلمة فوزية الغامدي فتقول التدريب الصيفي فكرة ممتازة تعود المعلمة للعام الدراسي الجديد ولديها معلومات جديدة وقد أخذت استراتيجيات جديدة ممكن تبدأ بها مع الطالبات وجميل أيضًا الوقت فليس طويلاً فلم نشعر به .

وتؤكد المعلمة نادية العتيبي متعة الدورات المقدمة بفضل تنوعها وتفضل أيضًا أن تكون بأول أسبوع بعد العودة للعمل حتى تطبق المعلمة بشكل أسرع.

وتقول المدربة نورة العصيمي من إدارة التدريب إن التدريب الصيفي متعة وكأنه سياحة وهذا ما أكدته إحدى المتدربات وهي المشرفة التربوية فوزية شراحيلي من إدارة تعليم جازان: التدريب جدًا رائع لتبادل الخبرات ووجود عدد كبير من المناطق في مكان واحد هذا تميز ويناسب ظروف المستفيدة حيث تسجل حسب مكان وجودها في الإجازة الصيفية.

وأكدت إيمان الشعيل رئيسة خدمات المتدربات بإدارة التدريب أن التدريب الصيفي خطوة مميزة وفيه تنافس وأهمية وتغيير مفاهيم ونقل خبرات وفائدة كبيرة وأضافت أن أسلوب المتدربات وحاجاتهن يؤثر على عملية التدريب فجميل تحديد الهدف لكل متدربة تحرص على تحقيق أهداف الدورات والاستفادة من المعطيات ومن خبرات المدربات.

يُشار إلى أن اللجنة الإشرافية تقوم بجولات في الميدان ومتابعة مستمرة لتذليل الصعوبات إن وجدت وتحقيق الأهداف المرجوة بإذن الله تعالى وتحظى بعضوية كلٍ من : المساعدة للشؤون التعليمية أ. ريم الراشد، ومديرة إدارة التدريب والابتعاث د. ابتهال السحيباني ومديرة إدارة الإشراف التربوي نجلاء النفيعي ومديرة مكتب تعليم الشفا نورة الكنعان ومديرة مكتب تعليم غرب بسمة الماجد ومشرفة تدريب عزيزة بن سلمة.

اعلان
إقبال كبير من المعلمات على دورات التدريب الصيفي بتعليم الرياض
سبق

شهدت دورات التدريب الصيفي بتعليم الرياض إقبالاً كبيرًا من شاغلات الوظائف التعليمية، معلمات، وذلك ضمن برنامج التدريب الصيفي الذي اعتمدته وزارة التعليم هذا العام لتدريب منسوبيها خلال فترة الإجازة الصيفية، حيث تُعقد الدورات في ( ٥ ) مقار تدريبية يُضاف لها مقر سادس نهاية الشهر الجاري والتي تقدمها نخبة من المشرفات التربويات بإدارة التدريب والابتعاث وكذلك مشرفات من إدارات ومكاتب التعليم وتستمر طيلة شهر ذي القعدة الجاري.

فيما تنوعت الدورات التدريبية لتشمل المتخصصات وبرامج عامة للمعلّمة وكذلك برامج لقائدة ووكيلة المدرسة كالإبداع في القيادة التربوية والإبداع في حل المشكلات وبناء خطة المدرسة وكذلك الإشراف الفعّال وبرامج موجهة لمعلمة التربية الخاصة كمقياس ستانفورد بينيه وتعديل السلوك والتأهيل المهني لطالبات العوق العقلي، إضافة إلى برامج المرشدة الطلابية ومعلمات رياض الأطفال.

‏ وقالت مديرة إدارة التدريب والابتعاث بتعليم الرياض د. ابتهال السحيباني إن برامج التدريب الصيفية مستمرة ولله الحمد، تنفذها ٧٨ مدربة من إدارات ومكاتب تعليم منطقة الرياض وتستهدف شاغلات الوظائف التعليمية قمن بالتسجيل إلكترونيًا في شهر رمضان الماضي، وتهدف البرامج إلى تقديم مجموعة اختيارية متنوعة من البرامج التطويرية للمستفيدات وفق تخصصاتهن المهنية وتمكينهن من حضور البرامج أينما وجدن خلال الإجازة الصيفية ورفع مستوى الأداء المهني للكادر التعليمي لضمان جودة المخرج التعليمي بعون الله تعالى.

وقد بلغ عدد الملتحقات بالبرامج في الأسبوع الأول ٢٦٨ من داخل منطقة الرياض و ٦٢٥ من خارج المنطقة.

وعن مرئيات المستفيدات قالت إحدى المتدربات معلمة الرياضيات نوال الحربي من حفر الباطن إنه من ميزات التدريب الصيفي أنه فتح المجال لاختيار مكان التدريب كل واحدة ورغبتها فأينما ذهبتِ تجدين دورة وأضافت نتمنى وجود نقاط تحفيزية غير النقل الخارجي فالبعض ليست مقدمة على نقل وترغب بالتطوير.

أما المعلمة فوزية الغامدي فتقول التدريب الصيفي فكرة ممتازة تعود المعلمة للعام الدراسي الجديد ولديها معلومات جديدة وقد أخذت استراتيجيات جديدة ممكن تبدأ بها مع الطالبات وجميل أيضًا الوقت فليس طويلاً فلم نشعر به .

وتؤكد المعلمة نادية العتيبي متعة الدورات المقدمة بفضل تنوعها وتفضل أيضًا أن تكون بأول أسبوع بعد العودة للعمل حتى تطبق المعلمة بشكل أسرع.

وتقول المدربة نورة العصيمي من إدارة التدريب إن التدريب الصيفي متعة وكأنه سياحة وهذا ما أكدته إحدى المتدربات وهي المشرفة التربوية فوزية شراحيلي من إدارة تعليم جازان: التدريب جدًا رائع لتبادل الخبرات ووجود عدد كبير من المناطق في مكان واحد هذا تميز ويناسب ظروف المستفيدة حيث تسجل حسب مكان وجودها في الإجازة الصيفية.

وأكدت إيمان الشعيل رئيسة خدمات المتدربات بإدارة التدريب أن التدريب الصيفي خطوة مميزة وفيه تنافس وأهمية وتغيير مفاهيم ونقل خبرات وفائدة كبيرة وأضافت أن أسلوب المتدربات وحاجاتهن يؤثر على عملية التدريب فجميل تحديد الهدف لكل متدربة تحرص على تحقيق أهداف الدورات والاستفادة من المعطيات ومن خبرات المدربات.

يُشار إلى أن اللجنة الإشرافية تقوم بجولات في الميدان ومتابعة مستمرة لتذليل الصعوبات إن وجدت وتحقيق الأهداف المرجوة بإذن الله تعالى وتحظى بعضوية كلٍ من : المساعدة للشؤون التعليمية أ. ريم الراشد، ومديرة إدارة التدريب والابتعاث د. ابتهال السحيباني ومديرة إدارة الإشراف التربوي نجلاء النفيعي ومديرة مكتب تعليم الشفا نورة الكنعان ومديرة مكتب تعليم غرب بسمة الماجد ومشرفة تدريب عزيزة بن سلمة.

25 يوليو 2018 - 12 ذو القعدة 1439
09:32 PM

إقبال كبير من المعلمات على دورات التدريب الصيفي بتعليم الرياض

تستمر حتى نهاية ذي القعدة الجاري في 6 مقار تدريبية بالعاصمة

A A A
0
702

شهدت دورات التدريب الصيفي بتعليم الرياض إقبالاً كبيرًا من شاغلات الوظائف التعليمية، معلمات، وذلك ضمن برنامج التدريب الصيفي الذي اعتمدته وزارة التعليم هذا العام لتدريب منسوبيها خلال فترة الإجازة الصيفية، حيث تُعقد الدورات في ( ٥ ) مقار تدريبية يُضاف لها مقر سادس نهاية الشهر الجاري والتي تقدمها نخبة من المشرفات التربويات بإدارة التدريب والابتعاث وكذلك مشرفات من إدارات ومكاتب التعليم وتستمر طيلة شهر ذي القعدة الجاري.

فيما تنوعت الدورات التدريبية لتشمل المتخصصات وبرامج عامة للمعلّمة وكذلك برامج لقائدة ووكيلة المدرسة كالإبداع في القيادة التربوية والإبداع في حل المشكلات وبناء خطة المدرسة وكذلك الإشراف الفعّال وبرامج موجهة لمعلمة التربية الخاصة كمقياس ستانفورد بينيه وتعديل السلوك والتأهيل المهني لطالبات العوق العقلي، إضافة إلى برامج المرشدة الطلابية ومعلمات رياض الأطفال.

‏ وقالت مديرة إدارة التدريب والابتعاث بتعليم الرياض د. ابتهال السحيباني إن برامج التدريب الصيفية مستمرة ولله الحمد، تنفذها ٧٨ مدربة من إدارات ومكاتب تعليم منطقة الرياض وتستهدف شاغلات الوظائف التعليمية قمن بالتسجيل إلكترونيًا في شهر رمضان الماضي، وتهدف البرامج إلى تقديم مجموعة اختيارية متنوعة من البرامج التطويرية للمستفيدات وفق تخصصاتهن المهنية وتمكينهن من حضور البرامج أينما وجدن خلال الإجازة الصيفية ورفع مستوى الأداء المهني للكادر التعليمي لضمان جودة المخرج التعليمي بعون الله تعالى.

وقد بلغ عدد الملتحقات بالبرامج في الأسبوع الأول ٢٦٨ من داخل منطقة الرياض و ٦٢٥ من خارج المنطقة.

وعن مرئيات المستفيدات قالت إحدى المتدربات معلمة الرياضيات نوال الحربي من حفر الباطن إنه من ميزات التدريب الصيفي أنه فتح المجال لاختيار مكان التدريب كل واحدة ورغبتها فأينما ذهبتِ تجدين دورة وأضافت نتمنى وجود نقاط تحفيزية غير النقل الخارجي فالبعض ليست مقدمة على نقل وترغب بالتطوير.

أما المعلمة فوزية الغامدي فتقول التدريب الصيفي فكرة ممتازة تعود المعلمة للعام الدراسي الجديد ولديها معلومات جديدة وقد أخذت استراتيجيات جديدة ممكن تبدأ بها مع الطالبات وجميل أيضًا الوقت فليس طويلاً فلم نشعر به .

وتؤكد المعلمة نادية العتيبي متعة الدورات المقدمة بفضل تنوعها وتفضل أيضًا أن تكون بأول أسبوع بعد العودة للعمل حتى تطبق المعلمة بشكل أسرع.

وتقول المدربة نورة العصيمي من إدارة التدريب إن التدريب الصيفي متعة وكأنه سياحة وهذا ما أكدته إحدى المتدربات وهي المشرفة التربوية فوزية شراحيلي من إدارة تعليم جازان: التدريب جدًا رائع لتبادل الخبرات ووجود عدد كبير من المناطق في مكان واحد هذا تميز ويناسب ظروف المستفيدة حيث تسجل حسب مكان وجودها في الإجازة الصيفية.

وأكدت إيمان الشعيل رئيسة خدمات المتدربات بإدارة التدريب أن التدريب الصيفي خطوة مميزة وفيه تنافس وأهمية وتغيير مفاهيم ونقل خبرات وفائدة كبيرة وأضافت أن أسلوب المتدربات وحاجاتهن يؤثر على عملية التدريب فجميل تحديد الهدف لكل متدربة تحرص على تحقيق أهداف الدورات والاستفادة من المعطيات ومن خبرات المدربات.

يُشار إلى أن اللجنة الإشرافية تقوم بجولات في الميدان ومتابعة مستمرة لتذليل الصعوبات إن وجدت وتحقيق الأهداف المرجوة بإذن الله تعالى وتحظى بعضوية كلٍ من : المساعدة للشؤون التعليمية أ. ريم الراشد، ومديرة إدارة التدريب والابتعاث د. ابتهال السحيباني ومديرة إدارة الإشراف التربوي نجلاء النفيعي ومديرة مكتب تعليم الشفا نورة الكنعان ومديرة مكتب تعليم غرب بسمة الماجد ومشرفة تدريب عزيزة بن سلمة.