"الجوازات" تُوقف تمرير معلومات مُبتعثي بريطانيا إلى ملحقيتهم

للطالب أن يسافر حول العالم دون تدخُّل .. باستثناء المملكة

عبد الحكيم شار- سبق- الرياض: استجابت مديرية الجوازات لمطالبات المُبتعثين؛ بعدم تمرير معلومات وصولهم للملحقية الثقافية السعودية في لندن، وذلك لعدم قانونية التمرير ومخالفته للنظام.
 
وطالبت مديرية الجوازات بإرسال بريد إلكتروني من رئيس نادي الإعلاميين السعوديين في بريطانيا حسن النجراني، لتوضيح المشكلة وآلياتها، وذلك لضمان التعامل مع المشكلة وفق النظام.
 
وقال رئيس نادي الإعلاميين السعوديين في بريطانيا حسن النجراني، لـ "سبق": "الإدارة الجديدة للملحقية الثقافية ببريطانيا فعّلت قانوناً يجيز لها متابعة الطلاب والحصول على معلومات وصولهم إلى المملكة بناءً على اتفاقية بين التعليم العالي والمركز الوطني للمعلومات".
 
وأضاف: "النظام يجيز للطالب أن يسافر حول العالم دون أن تتدخّل الملحقية إلا في حالة سفره للسعودية فقط، حيث لا بد من إشعار الملحقية، وبالتالي تقوم بإجراء إيقاف الصرف الاحترازي لحين عودة الطالب".
 
وأردف: "طبق هذا النظام على مُبتعثي بريطانيا فقط ولم يطبق على المُبتعثين حول العالم، كما أنهم كمُبتعثين لم يوقّعوا على أوراق تجيز لمديرية الجوازات تمرير معلومات دخولهم للمملكة".
 
وأكّد "النجراني" أن المُبتعثين يلتزمون بالنظام، مشيراً إلى أن وزارة الداخلية البريطانية، وبالتعاون مع المعاهد والجامعات البريطانية، تراقب الطلاب من كثب وفي حالة غياب الطالب تشعر الداخلية البريطانية فوراً.
 
وقال: "يجب على ملحقية بريطانيا ألا تشغل نفسها بالإجراءات التي تتخذها الداخلية البريطانية وتوجّه جهودها لتحسين الخدمات المقدمة للمُبتعثين وتطويرها ومحاولة رأب الصدع الحاصل حالياً بينها وبين الطلاب".

اعلان
"الجوازات" تُوقف تمرير معلومات مُبتعثي بريطانيا إلى ملحقيتهم
سبق
عبد الحكيم شار- سبق- الرياض: استجابت مديرية الجوازات لمطالبات المُبتعثين؛ بعدم تمرير معلومات وصولهم للملحقية الثقافية السعودية في لندن، وذلك لعدم قانونية التمرير ومخالفته للنظام.
 
وطالبت مديرية الجوازات بإرسال بريد إلكتروني من رئيس نادي الإعلاميين السعوديين في بريطانيا حسن النجراني، لتوضيح المشكلة وآلياتها، وذلك لضمان التعامل مع المشكلة وفق النظام.
 
وقال رئيس نادي الإعلاميين السعوديين في بريطانيا حسن النجراني، لـ "سبق": "الإدارة الجديدة للملحقية الثقافية ببريطانيا فعّلت قانوناً يجيز لها متابعة الطلاب والحصول على معلومات وصولهم إلى المملكة بناءً على اتفاقية بين التعليم العالي والمركز الوطني للمعلومات".
 
وأضاف: "النظام يجيز للطالب أن يسافر حول العالم دون أن تتدخّل الملحقية إلا في حالة سفره للسعودية فقط، حيث لا بد من إشعار الملحقية، وبالتالي تقوم بإجراء إيقاف الصرف الاحترازي لحين عودة الطالب".
 
وأردف: "طبق هذا النظام على مُبتعثي بريطانيا فقط ولم يطبق على المُبتعثين حول العالم، كما أنهم كمُبتعثين لم يوقّعوا على أوراق تجيز لمديرية الجوازات تمرير معلومات دخولهم للمملكة".
 
وأكّد "النجراني" أن المُبتعثين يلتزمون بالنظام، مشيراً إلى أن وزارة الداخلية البريطانية، وبالتعاون مع المعاهد والجامعات البريطانية، تراقب الطلاب من كثب وفي حالة غياب الطالب تشعر الداخلية البريطانية فوراً.
 
وقال: "يجب على ملحقية بريطانيا ألا تشغل نفسها بالإجراءات التي تتخذها الداخلية البريطانية وتوجّه جهودها لتحسين الخدمات المقدمة للمُبتعثين وتطويرها ومحاولة رأب الصدع الحاصل حالياً بينها وبين الطلاب".
29 أغسطس 2014 - 3 ذو القعدة 1435
03:03 PM

للطالب أن يسافر حول العالم دون تدخُّل .. باستثناء المملكة

"الجوازات" تُوقف تمرير معلومات مُبتعثي بريطانيا إلى ملحقيتهم

A A A
0
30,732

عبد الحكيم شار- سبق- الرياض: استجابت مديرية الجوازات لمطالبات المُبتعثين؛ بعدم تمرير معلومات وصولهم للملحقية الثقافية السعودية في لندن، وذلك لعدم قانونية التمرير ومخالفته للنظام.
 
وطالبت مديرية الجوازات بإرسال بريد إلكتروني من رئيس نادي الإعلاميين السعوديين في بريطانيا حسن النجراني، لتوضيح المشكلة وآلياتها، وذلك لضمان التعامل مع المشكلة وفق النظام.
 
وقال رئيس نادي الإعلاميين السعوديين في بريطانيا حسن النجراني، لـ "سبق": "الإدارة الجديدة للملحقية الثقافية ببريطانيا فعّلت قانوناً يجيز لها متابعة الطلاب والحصول على معلومات وصولهم إلى المملكة بناءً على اتفاقية بين التعليم العالي والمركز الوطني للمعلومات".
 
وأضاف: "النظام يجيز للطالب أن يسافر حول العالم دون أن تتدخّل الملحقية إلا في حالة سفره للسعودية فقط، حيث لا بد من إشعار الملحقية، وبالتالي تقوم بإجراء إيقاف الصرف الاحترازي لحين عودة الطالب".
 
وأردف: "طبق هذا النظام على مُبتعثي بريطانيا فقط ولم يطبق على المُبتعثين حول العالم، كما أنهم كمُبتعثين لم يوقّعوا على أوراق تجيز لمديرية الجوازات تمرير معلومات دخولهم للمملكة".
 
وأكّد "النجراني" أن المُبتعثين يلتزمون بالنظام، مشيراً إلى أن وزارة الداخلية البريطانية، وبالتعاون مع المعاهد والجامعات البريطانية، تراقب الطلاب من كثب وفي حالة غياب الطالب تشعر الداخلية البريطانية فوراً.
 
وقال: "يجب على ملحقية بريطانيا ألا تشغل نفسها بالإجراءات التي تتخذها الداخلية البريطانية وتوجّه جهودها لتحسين الخدمات المقدمة للمُبتعثين وتطويرها ومحاولة رأب الصدع الحاصل حالياً بينها وبين الطلاب".