الإطاحة بمواطن ترك ابنته متوفاة في مستشفى بالرياض وهرب

طمس لوحة سيارته ووضع مبلغ 1500 ريال لدى الاستقبال

عيسى الحربي- سبق- الرياض: أطاحت فرقة البحث التابعة لشرطة الروضة بالرياض، بمواطن أحضر طفلةً متوفاة تبلغ أربع سنوات إلى مستشفى خاص، ثم هرب.
 
وجاء توقيفه في غضون ساعاتٍ، وذلك على الرغم من ضعف المعلومات التي قدّمها منتسبٌ للمستشفى عن السيارة التي كان المواطن يستقلها؛ حيث كان هذا الأخير قد طمس بعض حروف وأرقام في اللوحة.
وقال مصدرٌ لـ "سبق": "المواطن دخل إلى مستشفى خاص، فجر أمس الأول، وهو يحمل ابنته المتوفاة، وتوجّه إلى الاستقبال ووضع مبلغ 1500 ريال ثم ولّى هارباً".
 
وأضاف: "استطاع أحد الموظفين اللحاق به خارج المستشفى؛ غير أن هذا الشخص فرّ سريعاً ولم يستطع الموظف ملاحظة سوى رقمين وحرفين من لوحة السيارة، كما أنه لم يكن واثقاً من لونها ونوعها".
 
وأردف المصدر: "الجهات الأمنية بذلت جهوداً من أجل الوصول إلى هذا الشخص، إلى أن استطاعت توقيفه بعد ساعاتٍ من الواقعة، واعترف بأن الطفلة ابنته وتُوفيت إثر سقوطها من الكنب".

اعلان
الإطاحة بمواطن ترك ابنته متوفاة في مستشفى بالرياض وهرب
سبق
عيسى الحربي- سبق- الرياض: أطاحت فرقة البحث التابعة لشرطة الروضة بالرياض، بمواطن أحضر طفلةً متوفاة تبلغ أربع سنوات إلى مستشفى خاص، ثم هرب.
 
وجاء توقيفه في غضون ساعاتٍ، وذلك على الرغم من ضعف المعلومات التي قدّمها منتسبٌ للمستشفى عن السيارة التي كان المواطن يستقلها؛ حيث كان هذا الأخير قد طمس بعض حروف وأرقام في اللوحة.
وقال مصدرٌ لـ "سبق": "المواطن دخل إلى مستشفى خاص، فجر أمس الأول، وهو يحمل ابنته المتوفاة، وتوجّه إلى الاستقبال ووضع مبلغ 1500 ريال ثم ولّى هارباً".
 
وأضاف: "استطاع أحد الموظفين اللحاق به خارج المستشفى؛ غير أن هذا الشخص فرّ سريعاً ولم يستطع الموظف ملاحظة سوى رقمين وحرفين من لوحة السيارة، كما أنه لم يكن واثقاً من لونها ونوعها".
 
وأردف المصدر: "الجهات الأمنية بذلت جهوداً من أجل الوصول إلى هذا الشخص، إلى أن استطاعت توقيفه بعد ساعاتٍ من الواقعة، واعترف بأن الطفلة ابنته وتُوفيت إثر سقوطها من الكنب".
04 فبراير 2015 - 15 ربيع الآخر 1436
02:07 PM

الإطاحة بمواطن ترك ابنته متوفاة في مستشفى بالرياض وهرب

طمس لوحة سيارته ووضع مبلغ 1500 ريال لدى الاستقبال

A A A
0
81,213

عيسى الحربي- سبق- الرياض: أطاحت فرقة البحث التابعة لشرطة الروضة بالرياض، بمواطن أحضر طفلةً متوفاة تبلغ أربع سنوات إلى مستشفى خاص، ثم هرب.
 
وجاء توقيفه في غضون ساعاتٍ، وذلك على الرغم من ضعف المعلومات التي قدّمها منتسبٌ للمستشفى عن السيارة التي كان المواطن يستقلها؛ حيث كان هذا الأخير قد طمس بعض حروف وأرقام في اللوحة.
وقال مصدرٌ لـ "سبق": "المواطن دخل إلى مستشفى خاص، فجر أمس الأول، وهو يحمل ابنته المتوفاة، وتوجّه إلى الاستقبال ووضع مبلغ 1500 ريال ثم ولّى هارباً".
 
وأضاف: "استطاع أحد الموظفين اللحاق به خارج المستشفى؛ غير أن هذا الشخص فرّ سريعاً ولم يستطع الموظف ملاحظة سوى رقمين وحرفين من لوحة السيارة، كما أنه لم يكن واثقاً من لونها ونوعها".
 
وأردف المصدر: "الجهات الأمنية بذلت جهوداً من أجل الوصول إلى هذا الشخص، إلى أن استطاعت توقيفه بعد ساعاتٍ من الواقعة، واعترف بأن الطفلة ابنته وتُوفيت إثر سقوطها من الكنب".