بكفاءات شباب الوطن.. "هواوي" تفتتح أول متجر بالسعودية

يُعتبر الأكبر على مستوى منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا

افتتحت شركة "هواوي تك إنفستمنت العربية السعودية المحدودة"، اليوم، رسمياً أول متجر رئيس في المملكة العربية السعودية بمجمع "الرياض بارك" في العاصمة الرياض، ويُعتبر الأول من نوعه والأكبر في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا.

وحضر الافتتاح وكيل المحافظ لجذب وتطوير الاستثمار في الهيئة العامة للاستثمار للمملكة العربية السعودية سلطان مفتي، والسفير الصيني لدى مملكة العربية السعودية لي هوا شين، وكبار التنفيذيين في شركة "هواوي"، وحشد من الإعلاميين والمهتمّين.

وثمّن "مفتي" جهود "هواوي" والتزامها نحو الاستثمار في المملكة، وما تقدمه للجمهور من شركات وأفراد، وقال: تعتبر شركة "هواوي" مثالاً للشركات الاستثمارية الأجنبية العاملة في المملكة، حيث تبذل قصارى جهدها لتوفير أفضل تقنيات المعلومات والاتصالات، وتسهم في تطوير قدرات البنية التحتية لتقنية المعلومات والاتصالات بما يتوافق مع أعلى المعايير والمقاييس العالمية للجودة والأمان، وتعمل بجهد لتطوير الكوادر المحلية والارتقاء بمواهب الشابات والشباب السعودي من خلال مبادرات التدريب التي تقدمها، مثل برنامج "خطوة لتمكين المواهب السعودية" الذي يهدف إلى تدريب 10 آلاف موهبة بحلول العام 2022".

وأضاف: "هواوي" هي أول شركة صينية تحصل على رخصة تجارية أجنبية كاملة الملكية بنسبة 100% من الهيئة العامة للاستثمار في العام 2016. وقد حصلت الشركة أيضاً على جائزة الملك خالد للتنافسية المسؤولة مؤخراً، ونقدر في "الهيئة العامة للاستثمار" دور الاستثمار الأجنبي، وأهمية تطوير قطاع تقنية المعلومات في المملكة من خلال الشراكات العالمية مثل الشراكة مع "هواوي"، وسنسعى للقيام بكل ما يلزم لمساعدتهم وتسهيل استمرار أعمالهم.

من جهته، قال "هواشين": يثبت هذا الافتتاح اليوم استمرار "هواوي" في مواصلة تقديم الخدمات بمستوى أعلى لأهل المملكة.

وأضاف: تهتم الشركات الصينية في الخارج اليوم بارتباط استراتيجيتها باتجاه تطور الدول المقيمة، كما تحرص على مسوؤليتها الاجتماعية مثلاً في تبادل خبرات التقنية ورعاية الكفاءات المحلية، ولا شك أن شركة هواوي نموذج منها.

من جانبه، قال بيل يو، نائب رئيس شركة "هواوي تك إنفستمنت العربية السعودية المحدودة": نحن سعداء بافتتاح أول متجر رئيسي لشركة "هواوي" في السعودية، وهذا يظهر مدى جدية التزامنا بالسوق السعودي وتقديرنا للمستخدمين فيه، ونطلق المتجر الرئيس هذا في الوقت الذي تتزايد فيه وتيرة طلب المستخدمين من "هواوي" توفير مزيد من المنتجات المتطورة والمبتكرة.

وأضاف: نحن على ثقة بأنهم حريصون على معرفة المزيد عن منتجاتنا التي اجتاحت الأسواق العالمية، ونافست بجدارة لتكون في الصدارة.

وأردف: انطلاقاً من حرصنا الدائم على توفير تجربة تسوق حديثة ومتطورة لعملائنا في المملكة؛ فقد قمنا باستقطاب أحدث أنظمة البيع بالتجزئة واعتمادها في متاجرنا في المملكة العربية السعودية، والتي ستوفر تجربة جديدة تشمل "نظام التخزين الذكي، توفير الطلبات عبر الإنترنت، توصيل مشتريات المستهلكين إلى أماكنهم، والدفع عند الاستلام وغيرها من الأمور التي ستثري تجربة المستخدم وتنتقل به لمرحلة جديدة من خدمة العملاء".

وتابع: إيماناً من "هواوي" بأهمية تطوير وتدريب الكوادر السعودية وخلق مزيد من الفرص لهم، فإن نظام البيع بالتجزئة الجديدة الذي تعتمده "هواوي" سيسهم في توفير نحو 100 فرصة عمل وتدريب للسعوديين خلال السنوات الخمس المقبلة.

وقال "يو": ستنظم "هواوي" دورات تدريبية احترافية في مجالات تقنية متعددة سيستفيد منها أكثر من 360 شخصاً سنوياً، وفي الوقت ذاته ستعمل على استثمار ما يصل لأكثر من ستة ملايين دولار أمريكي في نظام البيع بالتجزئة الجديد في المملكة العربية السعودية خلال السنوات الخمس المقبلة، وستتعاون مع مختلف شركائها في المملكة لبناء نظام إيكولوجي شامل يسعى لتعزيز التجربة المرتبطة بتقنيات مبيعات بالتجزئة في السوق السعودي، وهو ما يمثل نجاحاً مشتركاً لكل من "هواوي" وشركائها في المملكة العربية السعودية.

وأضاف: المتجر الجديد سيدار بأيدي شابات وشباب سعوديين مدربين ومن ذوي المهارات العالية، وإن "هواوي" على يقين أن تقدير السوق السعودي للعلامة التجارية سيزيد مع طاقة وشغف وتصميم هذه المواهب الشابة.

وأردف: المتجر الجديد سيتيح فرصة فريدة لمستخدمينا للاستمتاع بتجارب مذهلة عند زيارتهم له، حيث سيتم إرشادهم ليس فقط من فريق مبيعات، ولكن من استشاريين سعوديين متخصصين، إضافة إلى توفير نظام بيع حديث ومتطور لخلق تجربة تسوّق رائعة للمستخدم.

يُذكر أن المملكة العربية السعودية تخوض حالياً غمار تجربة تحول رقمي جاد ومتسارع، مستقية زخماً خاصاً للتجربة من تاريخها الغني في مجال الاتصالات لتحقيق أهداف استراتيجيتها الرقمية الطموحة بما يتماشى مع أهداف برنامج التحول الوطني 2020 ورؤية 2030 التي يتوقع منها أن توفر مجموعة واسعة من الفرص عبر مختلف القطاعات والصناعات التي بات لا بد لها من الاستفادة من التقدم الحاصل في سوق التكنولوجيا للوصول لخدمات أكثر تطوراً وسلاسة وأقل تكلفة.

وتعتبر شركة "هواوي" الشريك المثالي لدفع عجلة مسيرة الرقمنة في المملكة كونها تعمل ضمن ثلاث مجموعات أعمال رئيسية هي مجموعة أعمال هواوي كارير لشبكات الاتصالات، مجموعة أعمال "هواوي انتربرايز" لقطاع المشاريع والمؤسسات، ومجموعة أعمال "هواوي كونسيومر" لأجهزة المستهلك، مما يعني انخراطها بالطيف الكامل لكل المنتجات والحلول والتقنيات والخدمات التي تحتاجها مختلف القطاعات والصناعات لتطوير أعمالها.

اعلان
بكفاءات شباب الوطن.. "هواوي" تفتتح أول متجر بالسعودية
سبق

افتتحت شركة "هواوي تك إنفستمنت العربية السعودية المحدودة"، اليوم، رسمياً أول متجر رئيس في المملكة العربية السعودية بمجمع "الرياض بارك" في العاصمة الرياض، ويُعتبر الأول من نوعه والأكبر في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا.

وحضر الافتتاح وكيل المحافظ لجذب وتطوير الاستثمار في الهيئة العامة للاستثمار للمملكة العربية السعودية سلطان مفتي، والسفير الصيني لدى مملكة العربية السعودية لي هوا شين، وكبار التنفيذيين في شركة "هواوي"، وحشد من الإعلاميين والمهتمّين.

وثمّن "مفتي" جهود "هواوي" والتزامها نحو الاستثمار في المملكة، وما تقدمه للجمهور من شركات وأفراد، وقال: تعتبر شركة "هواوي" مثالاً للشركات الاستثمارية الأجنبية العاملة في المملكة، حيث تبذل قصارى جهدها لتوفير أفضل تقنيات المعلومات والاتصالات، وتسهم في تطوير قدرات البنية التحتية لتقنية المعلومات والاتصالات بما يتوافق مع أعلى المعايير والمقاييس العالمية للجودة والأمان، وتعمل بجهد لتطوير الكوادر المحلية والارتقاء بمواهب الشابات والشباب السعودي من خلال مبادرات التدريب التي تقدمها، مثل برنامج "خطوة لتمكين المواهب السعودية" الذي يهدف إلى تدريب 10 آلاف موهبة بحلول العام 2022".

وأضاف: "هواوي" هي أول شركة صينية تحصل على رخصة تجارية أجنبية كاملة الملكية بنسبة 100% من الهيئة العامة للاستثمار في العام 2016. وقد حصلت الشركة أيضاً على جائزة الملك خالد للتنافسية المسؤولة مؤخراً، ونقدر في "الهيئة العامة للاستثمار" دور الاستثمار الأجنبي، وأهمية تطوير قطاع تقنية المعلومات في المملكة من خلال الشراكات العالمية مثل الشراكة مع "هواوي"، وسنسعى للقيام بكل ما يلزم لمساعدتهم وتسهيل استمرار أعمالهم.

من جهته، قال "هواشين": يثبت هذا الافتتاح اليوم استمرار "هواوي" في مواصلة تقديم الخدمات بمستوى أعلى لأهل المملكة.

وأضاف: تهتم الشركات الصينية في الخارج اليوم بارتباط استراتيجيتها باتجاه تطور الدول المقيمة، كما تحرص على مسوؤليتها الاجتماعية مثلاً في تبادل خبرات التقنية ورعاية الكفاءات المحلية، ولا شك أن شركة هواوي نموذج منها.

من جانبه، قال بيل يو، نائب رئيس شركة "هواوي تك إنفستمنت العربية السعودية المحدودة": نحن سعداء بافتتاح أول متجر رئيسي لشركة "هواوي" في السعودية، وهذا يظهر مدى جدية التزامنا بالسوق السعودي وتقديرنا للمستخدمين فيه، ونطلق المتجر الرئيس هذا في الوقت الذي تتزايد فيه وتيرة طلب المستخدمين من "هواوي" توفير مزيد من المنتجات المتطورة والمبتكرة.

وأضاف: نحن على ثقة بأنهم حريصون على معرفة المزيد عن منتجاتنا التي اجتاحت الأسواق العالمية، ونافست بجدارة لتكون في الصدارة.

وأردف: انطلاقاً من حرصنا الدائم على توفير تجربة تسوق حديثة ومتطورة لعملائنا في المملكة؛ فقد قمنا باستقطاب أحدث أنظمة البيع بالتجزئة واعتمادها في متاجرنا في المملكة العربية السعودية، والتي ستوفر تجربة جديدة تشمل "نظام التخزين الذكي، توفير الطلبات عبر الإنترنت، توصيل مشتريات المستهلكين إلى أماكنهم، والدفع عند الاستلام وغيرها من الأمور التي ستثري تجربة المستخدم وتنتقل به لمرحلة جديدة من خدمة العملاء".

وتابع: إيماناً من "هواوي" بأهمية تطوير وتدريب الكوادر السعودية وخلق مزيد من الفرص لهم، فإن نظام البيع بالتجزئة الجديدة الذي تعتمده "هواوي" سيسهم في توفير نحو 100 فرصة عمل وتدريب للسعوديين خلال السنوات الخمس المقبلة.

وقال "يو": ستنظم "هواوي" دورات تدريبية احترافية في مجالات تقنية متعددة سيستفيد منها أكثر من 360 شخصاً سنوياً، وفي الوقت ذاته ستعمل على استثمار ما يصل لأكثر من ستة ملايين دولار أمريكي في نظام البيع بالتجزئة الجديد في المملكة العربية السعودية خلال السنوات الخمس المقبلة، وستتعاون مع مختلف شركائها في المملكة لبناء نظام إيكولوجي شامل يسعى لتعزيز التجربة المرتبطة بتقنيات مبيعات بالتجزئة في السوق السعودي، وهو ما يمثل نجاحاً مشتركاً لكل من "هواوي" وشركائها في المملكة العربية السعودية.

وأضاف: المتجر الجديد سيدار بأيدي شابات وشباب سعوديين مدربين ومن ذوي المهارات العالية، وإن "هواوي" على يقين أن تقدير السوق السعودي للعلامة التجارية سيزيد مع طاقة وشغف وتصميم هذه المواهب الشابة.

وأردف: المتجر الجديد سيتيح فرصة فريدة لمستخدمينا للاستمتاع بتجارب مذهلة عند زيارتهم له، حيث سيتم إرشادهم ليس فقط من فريق مبيعات، ولكن من استشاريين سعوديين متخصصين، إضافة إلى توفير نظام بيع حديث ومتطور لخلق تجربة تسوّق رائعة للمستخدم.

يُذكر أن المملكة العربية السعودية تخوض حالياً غمار تجربة تحول رقمي جاد ومتسارع، مستقية زخماً خاصاً للتجربة من تاريخها الغني في مجال الاتصالات لتحقيق أهداف استراتيجيتها الرقمية الطموحة بما يتماشى مع أهداف برنامج التحول الوطني 2020 ورؤية 2030 التي يتوقع منها أن توفر مجموعة واسعة من الفرص عبر مختلف القطاعات والصناعات التي بات لا بد لها من الاستفادة من التقدم الحاصل في سوق التكنولوجيا للوصول لخدمات أكثر تطوراً وسلاسة وأقل تكلفة.

وتعتبر شركة "هواوي" الشريك المثالي لدفع عجلة مسيرة الرقمنة في المملكة كونها تعمل ضمن ثلاث مجموعات أعمال رئيسية هي مجموعة أعمال هواوي كارير لشبكات الاتصالات، مجموعة أعمال "هواوي انتربرايز" لقطاع المشاريع والمؤسسات، ومجموعة أعمال "هواوي كونسيومر" لأجهزة المستهلك، مما يعني انخراطها بالطيف الكامل لكل المنتجات والحلول والتقنيات والخدمات التي تحتاجها مختلف القطاعات والصناعات لتطوير أعمالها.

05 يناير 2019 - 29 ربيع الآخر 1440
05:38 PM

بكفاءات شباب الوطن.. "هواوي" تفتتح أول متجر بالسعودية

يُعتبر الأكبر على مستوى منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا

A A A
10
16,207

افتتحت شركة "هواوي تك إنفستمنت العربية السعودية المحدودة"، اليوم، رسمياً أول متجر رئيس في المملكة العربية السعودية بمجمع "الرياض بارك" في العاصمة الرياض، ويُعتبر الأول من نوعه والأكبر في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا.

وحضر الافتتاح وكيل المحافظ لجذب وتطوير الاستثمار في الهيئة العامة للاستثمار للمملكة العربية السعودية سلطان مفتي، والسفير الصيني لدى مملكة العربية السعودية لي هوا شين، وكبار التنفيذيين في شركة "هواوي"، وحشد من الإعلاميين والمهتمّين.

وثمّن "مفتي" جهود "هواوي" والتزامها نحو الاستثمار في المملكة، وما تقدمه للجمهور من شركات وأفراد، وقال: تعتبر شركة "هواوي" مثالاً للشركات الاستثمارية الأجنبية العاملة في المملكة، حيث تبذل قصارى جهدها لتوفير أفضل تقنيات المعلومات والاتصالات، وتسهم في تطوير قدرات البنية التحتية لتقنية المعلومات والاتصالات بما يتوافق مع أعلى المعايير والمقاييس العالمية للجودة والأمان، وتعمل بجهد لتطوير الكوادر المحلية والارتقاء بمواهب الشابات والشباب السعودي من خلال مبادرات التدريب التي تقدمها، مثل برنامج "خطوة لتمكين المواهب السعودية" الذي يهدف إلى تدريب 10 آلاف موهبة بحلول العام 2022".

وأضاف: "هواوي" هي أول شركة صينية تحصل على رخصة تجارية أجنبية كاملة الملكية بنسبة 100% من الهيئة العامة للاستثمار في العام 2016. وقد حصلت الشركة أيضاً على جائزة الملك خالد للتنافسية المسؤولة مؤخراً، ونقدر في "الهيئة العامة للاستثمار" دور الاستثمار الأجنبي، وأهمية تطوير قطاع تقنية المعلومات في المملكة من خلال الشراكات العالمية مثل الشراكة مع "هواوي"، وسنسعى للقيام بكل ما يلزم لمساعدتهم وتسهيل استمرار أعمالهم.

من جهته، قال "هواشين": يثبت هذا الافتتاح اليوم استمرار "هواوي" في مواصلة تقديم الخدمات بمستوى أعلى لأهل المملكة.

وأضاف: تهتم الشركات الصينية في الخارج اليوم بارتباط استراتيجيتها باتجاه تطور الدول المقيمة، كما تحرص على مسوؤليتها الاجتماعية مثلاً في تبادل خبرات التقنية ورعاية الكفاءات المحلية، ولا شك أن شركة هواوي نموذج منها.

من جانبه، قال بيل يو، نائب رئيس شركة "هواوي تك إنفستمنت العربية السعودية المحدودة": نحن سعداء بافتتاح أول متجر رئيسي لشركة "هواوي" في السعودية، وهذا يظهر مدى جدية التزامنا بالسوق السعودي وتقديرنا للمستخدمين فيه، ونطلق المتجر الرئيس هذا في الوقت الذي تتزايد فيه وتيرة طلب المستخدمين من "هواوي" توفير مزيد من المنتجات المتطورة والمبتكرة.

وأضاف: نحن على ثقة بأنهم حريصون على معرفة المزيد عن منتجاتنا التي اجتاحت الأسواق العالمية، ونافست بجدارة لتكون في الصدارة.

وأردف: انطلاقاً من حرصنا الدائم على توفير تجربة تسوق حديثة ومتطورة لعملائنا في المملكة؛ فقد قمنا باستقطاب أحدث أنظمة البيع بالتجزئة واعتمادها في متاجرنا في المملكة العربية السعودية، والتي ستوفر تجربة جديدة تشمل "نظام التخزين الذكي، توفير الطلبات عبر الإنترنت، توصيل مشتريات المستهلكين إلى أماكنهم، والدفع عند الاستلام وغيرها من الأمور التي ستثري تجربة المستخدم وتنتقل به لمرحلة جديدة من خدمة العملاء".

وتابع: إيماناً من "هواوي" بأهمية تطوير وتدريب الكوادر السعودية وخلق مزيد من الفرص لهم، فإن نظام البيع بالتجزئة الجديدة الذي تعتمده "هواوي" سيسهم في توفير نحو 100 فرصة عمل وتدريب للسعوديين خلال السنوات الخمس المقبلة.

وقال "يو": ستنظم "هواوي" دورات تدريبية احترافية في مجالات تقنية متعددة سيستفيد منها أكثر من 360 شخصاً سنوياً، وفي الوقت ذاته ستعمل على استثمار ما يصل لأكثر من ستة ملايين دولار أمريكي في نظام البيع بالتجزئة الجديد في المملكة العربية السعودية خلال السنوات الخمس المقبلة، وستتعاون مع مختلف شركائها في المملكة لبناء نظام إيكولوجي شامل يسعى لتعزيز التجربة المرتبطة بتقنيات مبيعات بالتجزئة في السوق السعودي، وهو ما يمثل نجاحاً مشتركاً لكل من "هواوي" وشركائها في المملكة العربية السعودية.

وأضاف: المتجر الجديد سيدار بأيدي شابات وشباب سعوديين مدربين ومن ذوي المهارات العالية، وإن "هواوي" على يقين أن تقدير السوق السعودي للعلامة التجارية سيزيد مع طاقة وشغف وتصميم هذه المواهب الشابة.

وأردف: المتجر الجديد سيتيح فرصة فريدة لمستخدمينا للاستمتاع بتجارب مذهلة عند زيارتهم له، حيث سيتم إرشادهم ليس فقط من فريق مبيعات، ولكن من استشاريين سعوديين متخصصين، إضافة إلى توفير نظام بيع حديث ومتطور لخلق تجربة تسوّق رائعة للمستخدم.

يُذكر أن المملكة العربية السعودية تخوض حالياً غمار تجربة تحول رقمي جاد ومتسارع، مستقية زخماً خاصاً للتجربة من تاريخها الغني في مجال الاتصالات لتحقيق أهداف استراتيجيتها الرقمية الطموحة بما يتماشى مع أهداف برنامج التحول الوطني 2020 ورؤية 2030 التي يتوقع منها أن توفر مجموعة واسعة من الفرص عبر مختلف القطاعات والصناعات التي بات لا بد لها من الاستفادة من التقدم الحاصل في سوق التكنولوجيا للوصول لخدمات أكثر تطوراً وسلاسة وأقل تكلفة.

وتعتبر شركة "هواوي" الشريك المثالي لدفع عجلة مسيرة الرقمنة في المملكة كونها تعمل ضمن ثلاث مجموعات أعمال رئيسية هي مجموعة أعمال هواوي كارير لشبكات الاتصالات، مجموعة أعمال "هواوي انتربرايز" لقطاع المشاريع والمؤسسات، ومجموعة أعمال "هواوي كونسيومر" لأجهزة المستهلك، مما يعني انخراطها بالطيف الكامل لكل المنتجات والحلول والتقنيات والخدمات التي تحتاجها مختلف القطاعات والصناعات لتطوير أعمالها.