"سبق" تساهم في الوصول لصاحب المحفظة المفقودة بـ"حقل تبوك"

السيدة قدمت شكرها إلى الصحيفة وللمواطن الذي احتفظ بالأمانة

بدر الجبل- سبق- تبوك: ساهم خبر "سبق" الذي نشرته تحت عنوان "مواطن يبحث عن صاحب مبلغ مالي عثر عليه بشاطئ في حقل تبوك"، في الوصول إلى صاحبة المحفظة التي ظل مواطن في محافظة حقل يبحث عن صاحبها، منذ فترة تقارب ستة أشهر، بعد أن عثر بداخلها على مبلغ مالي يصل إلى عشرة آلاف ريال في أحد شواطئ المحافظة.
 
وقد تواصلت "سيدة" من محافظة حقل، بعد ساعات قليلة من نشر الخبر مع "محرر الصحيفة"، وطلبت التواصل مع المواطن حسين العمراني، وتم تزويدها برقمه.
 
وأكد لـ"سبق" المواطن حسين العمراني أنه كان خارج المنطقة أثناء اتصال السيدة وعند وصوله اليوم طلب من السيدة وابنها أن يتقابلوا في المكان الذي فقدوا فيه المحفظة.
 
وتابع: بالفعل وقفت السيدة في المكان الذي عثرت عليه على المحفظة وقدمت لي أوصافها التي تطابقت تماماً مع أوصاف المحفظة وقمت بتسليمها أمانتها برفقة المواطن ضيف الله الدبر.
 
من جهتها، قالت السيدة صاحبة المحفظة لـ"سبق": عندما فقدت المحفظة كنت برفقة أبنائي وعندما عدنا لنفس المكان بعد مدة قصيرة لم أعثر عليها، ولم أرغب إخبار أحد بأنني فقدت المحفظة وسلمت أمري لله، وبقيت طوال المدة الماضية صامتة حتى قرأ أحد أبنائي الخبر في صحيفة " سبق " وبعدها تواصلنا مع المحرر عن طريق حسابه بـ"توتير"، وطلبنا رقم هاتفه وأوصلنا بالمواطن الذي عثر على المحفظة حيث قام بتسليمها لنا مشكوراً.
 
والطريف في الأمر أن السيدة روت لـ"سبق" حكاية أخرى مع ضياع النقود بعد أن فقدت حقيبة نسائية لها في برج الفيصلية بالرياض قبل مدة وبها مبلغ 27000 ريال وجهاز جوال.
 
وأشارت: فشلت كل محاولاتي في العثور عليها وغادرت إلى تبوك وبعد وصولي بأيام تواصل معي أحد الأشخاص عن طريق رقم هاتف الجوال الموجود في الحقيبة وطلب مني أن أصف له الحقيبة وما بداخلها، حتى تأكد أنني صاحبة الحقيبة، وطلب مني الحضور للرياض لاستلامها، وعلمت عند حضوري لاستلام المحفظة، أن من عثر عليها كان عامل نظافة، وقدمت له مبلغاً مجزياً لأمانته.
 
وقدمت السيدة شكرها وتقديرها لصحيفة "سبق"، على مساهمتها في الوصول إلى محفظتها، وشكرها وتقديرها للمواطن الذي عثر على المحفظة، وعلى أمانته التي تمثل الإنسان المسلم.

اعلان
"سبق" تساهم في الوصول لصاحب المحفظة المفقودة بـ"حقل تبوك"
سبق
بدر الجبل- سبق- تبوك: ساهم خبر "سبق" الذي نشرته تحت عنوان "مواطن يبحث عن صاحب مبلغ مالي عثر عليه بشاطئ في حقل تبوك"، في الوصول إلى صاحبة المحفظة التي ظل مواطن في محافظة حقل يبحث عن صاحبها، منذ فترة تقارب ستة أشهر، بعد أن عثر بداخلها على مبلغ مالي يصل إلى عشرة آلاف ريال في أحد شواطئ المحافظة.
 
وقد تواصلت "سيدة" من محافظة حقل، بعد ساعات قليلة من نشر الخبر مع "محرر الصحيفة"، وطلبت التواصل مع المواطن حسين العمراني، وتم تزويدها برقمه.
 
وأكد لـ"سبق" المواطن حسين العمراني أنه كان خارج المنطقة أثناء اتصال السيدة وعند وصوله اليوم طلب من السيدة وابنها أن يتقابلوا في المكان الذي فقدوا فيه المحفظة.
 
وتابع: بالفعل وقفت السيدة في المكان الذي عثرت عليه على المحفظة وقدمت لي أوصافها التي تطابقت تماماً مع أوصاف المحفظة وقمت بتسليمها أمانتها برفقة المواطن ضيف الله الدبر.
 
من جهتها، قالت السيدة صاحبة المحفظة لـ"سبق": عندما فقدت المحفظة كنت برفقة أبنائي وعندما عدنا لنفس المكان بعد مدة قصيرة لم أعثر عليها، ولم أرغب إخبار أحد بأنني فقدت المحفظة وسلمت أمري لله، وبقيت طوال المدة الماضية صامتة حتى قرأ أحد أبنائي الخبر في صحيفة " سبق " وبعدها تواصلنا مع المحرر عن طريق حسابه بـ"توتير"، وطلبنا رقم هاتفه وأوصلنا بالمواطن الذي عثر على المحفظة حيث قام بتسليمها لنا مشكوراً.
 
والطريف في الأمر أن السيدة روت لـ"سبق" حكاية أخرى مع ضياع النقود بعد أن فقدت حقيبة نسائية لها في برج الفيصلية بالرياض قبل مدة وبها مبلغ 27000 ريال وجهاز جوال.
 
وأشارت: فشلت كل محاولاتي في العثور عليها وغادرت إلى تبوك وبعد وصولي بأيام تواصل معي أحد الأشخاص عن طريق رقم هاتف الجوال الموجود في الحقيبة وطلب مني أن أصف له الحقيبة وما بداخلها، حتى تأكد أنني صاحبة الحقيبة، وطلب مني الحضور للرياض لاستلامها، وعلمت عند حضوري لاستلام المحفظة، أن من عثر عليها كان عامل نظافة، وقدمت له مبلغاً مجزياً لأمانته.
 
وقدمت السيدة شكرها وتقديرها لصحيفة "سبق"، على مساهمتها في الوصول إلى محفظتها، وشكرها وتقديرها للمواطن الذي عثر على المحفظة، وعلى أمانته التي تمثل الإنسان المسلم.
30 أكتوبر 2014 - 6 محرّم 1436
11:43 PM

"سبق" تساهم في الوصول لصاحب المحفظة المفقودة بـ"حقل تبوك"

السيدة قدمت شكرها إلى الصحيفة وللمواطن الذي احتفظ بالأمانة

A A A
0
79,636

بدر الجبل- سبق- تبوك: ساهم خبر "سبق" الذي نشرته تحت عنوان "مواطن يبحث عن صاحب مبلغ مالي عثر عليه بشاطئ في حقل تبوك"، في الوصول إلى صاحبة المحفظة التي ظل مواطن في محافظة حقل يبحث عن صاحبها، منذ فترة تقارب ستة أشهر، بعد أن عثر بداخلها على مبلغ مالي يصل إلى عشرة آلاف ريال في أحد شواطئ المحافظة.
 
وقد تواصلت "سيدة" من محافظة حقل، بعد ساعات قليلة من نشر الخبر مع "محرر الصحيفة"، وطلبت التواصل مع المواطن حسين العمراني، وتم تزويدها برقمه.
 
وأكد لـ"سبق" المواطن حسين العمراني أنه كان خارج المنطقة أثناء اتصال السيدة وعند وصوله اليوم طلب من السيدة وابنها أن يتقابلوا في المكان الذي فقدوا فيه المحفظة.
 
وتابع: بالفعل وقفت السيدة في المكان الذي عثرت عليه على المحفظة وقدمت لي أوصافها التي تطابقت تماماً مع أوصاف المحفظة وقمت بتسليمها أمانتها برفقة المواطن ضيف الله الدبر.
 
من جهتها، قالت السيدة صاحبة المحفظة لـ"سبق": عندما فقدت المحفظة كنت برفقة أبنائي وعندما عدنا لنفس المكان بعد مدة قصيرة لم أعثر عليها، ولم أرغب إخبار أحد بأنني فقدت المحفظة وسلمت أمري لله، وبقيت طوال المدة الماضية صامتة حتى قرأ أحد أبنائي الخبر في صحيفة " سبق " وبعدها تواصلنا مع المحرر عن طريق حسابه بـ"توتير"، وطلبنا رقم هاتفه وأوصلنا بالمواطن الذي عثر على المحفظة حيث قام بتسليمها لنا مشكوراً.
 
والطريف في الأمر أن السيدة روت لـ"سبق" حكاية أخرى مع ضياع النقود بعد أن فقدت حقيبة نسائية لها في برج الفيصلية بالرياض قبل مدة وبها مبلغ 27000 ريال وجهاز جوال.
 
وأشارت: فشلت كل محاولاتي في العثور عليها وغادرت إلى تبوك وبعد وصولي بأيام تواصل معي أحد الأشخاص عن طريق رقم هاتف الجوال الموجود في الحقيبة وطلب مني أن أصف له الحقيبة وما بداخلها، حتى تأكد أنني صاحبة الحقيبة، وطلب مني الحضور للرياض لاستلامها، وعلمت عند حضوري لاستلام المحفظة، أن من عثر عليها كان عامل نظافة، وقدمت له مبلغاً مجزياً لأمانته.
 
وقدمت السيدة شكرها وتقديرها لصحيفة "سبق"، على مساهمتها في الوصول إلى محفظتها، وشكرها وتقديرها للمواطن الذي عثر على المحفظة، وعلى أمانته التي تمثل الإنسان المسلم.