وزير الخارجية اليمني: دعم إيران للحوثيين يقوض أي فرصة للسلام

لفت إلى أنها شريك رئيسي للمليشيا في الجرائم المرتكبة بمأرب

حذّر وزير الخارجية وشؤون المغتربين الدكتور أحمد عوض بن مبارك، اليوم (الأربعاء)، من الدور الخبيث الذي تمارسه إيران في اليمن، والذي يهدد الاستقرار ويقوض أي فرصة للتوصل لتسوية سياسية وسلام شامل وعادل في اليمن.

وبيّن "ابن مبارك" خلال لقائه مع المبعوث الأمريكي إلى إيران روبرت مالي، أن النظام الإيراني يعد شريكاً رئيسيا لجرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية، التي تُرتكب في مأرب وفي مديرية العبدية على وجه الخصوص من قبل مليشيات الحوثي، التي يدعمها ويزودها بمختلف الأسلحة وخاصة تقنيات الطائرات المسيرة المفخخة والصواريخ الباليستية التي تستهدف بها المدنيين.

ولفت الوزير اليمني إلى أنه في ظل استمرار دعم النظام الإيراني لمليشيات الحوثي بالسلاح وارتهان هذه المليشيات لإيران؛ فإن تحقيق السلام في اليمن سيظل أمراً بعيد المنال كون النظام الإيراني يعمل على ابتزاز العالم لتوظيف هذه الملفات والحصول على مكاسب سياسية على حساب شعوب المنطقة.

من ناحيته، أكد المبعوث الأمريكي أهمية مواصلة وتعزيز الجهود لإنهاء الحرب، وإحلال السلام في اليمن.

اعلان
وزير الخارجية اليمني: دعم إيران للحوثيين يقوض أي فرصة للسلام
سبق

حذّر وزير الخارجية وشؤون المغتربين الدكتور أحمد عوض بن مبارك، اليوم (الأربعاء)، من الدور الخبيث الذي تمارسه إيران في اليمن، والذي يهدد الاستقرار ويقوض أي فرصة للتوصل لتسوية سياسية وسلام شامل وعادل في اليمن.

وبيّن "ابن مبارك" خلال لقائه مع المبعوث الأمريكي إلى إيران روبرت مالي، أن النظام الإيراني يعد شريكاً رئيسيا لجرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية، التي تُرتكب في مأرب وفي مديرية العبدية على وجه الخصوص من قبل مليشيات الحوثي، التي يدعمها ويزودها بمختلف الأسلحة وخاصة تقنيات الطائرات المسيرة المفخخة والصواريخ الباليستية التي تستهدف بها المدنيين.

ولفت الوزير اليمني إلى أنه في ظل استمرار دعم النظام الإيراني لمليشيات الحوثي بالسلاح وارتهان هذه المليشيات لإيران؛ فإن تحقيق السلام في اليمن سيظل أمراً بعيد المنال كون النظام الإيراني يعمل على ابتزاز العالم لتوظيف هذه الملفات والحصول على مكاسب سياسية على حساب شعوب المنطقة.

من ناحيته، أكد المبعوث الأمريكي أهمية مواصلة وتعزيز الجهود لإنهاء الحرب، وإحلال السلام في اليمن.

20 أكتوبر 2021 - 14 ربيع الأول 1443
03:15 PM

وزير الخارجية اليمني: دعم إيران للحوثيين يقوض أي فرصة للسلام

لفت إلى أنها شريك رئيسي للمليشيا في الجرائم المرتكبة بمأرب

A A A
1
728

حذّر وزير الخارجية وشؤون المغتربين الدكتور أحمد عوض بن مبارك، اليوم (الأربعاء)، من الدور الخبيث الذي تمارسه إيران في اليمن، والذي يهدد الاستقرار ويقوض أي فرصة للتوصل لتسوية سياسية وسلام شامل وعادل في اليمن.

وبيّن "ابن مبارك" خلال لقائه مع المبعوث الأمريكي إلى إيران روبرت مالي، أن النظام الإيراني يعد شريكاً رئيسيا لجرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية، التي تُرتكب في مأرب وفي مديرية العبدية على وجه الخصوص من قبل مليشيات الحوثي، التي يدعمها ويزودها بمختلف الأسلحة وخاصة تقنيات الطائرات المسيرة المفخخة والصواريخ الباليستية التي تستهدف بها المدنيين.

ولفت الوزير اليمني إلى أنه في ظل استمرار دعم النظام الإيراني لمليشيات الحوثي بالسلاح وارتهان هذه المليشيات لإيران؛ فإن تحقيق السلام في اليمن سيظل أمراً بعيد المنال كون النظام الإيراني يعمل على ابتزاز العالم لتوظيف هذه الملفات والحصول على مكاسب سياسية على حساب شعوب المنطقة.

من ناحيته، أكد المبعوث الأمريكي أهمية مواصلة وتعزيز الجهود لإنهاء الحرب، وإحلال السلام في اليمن.