"العبد الكريم" يتفقد المعسكر الكشفي لخدمة الحجاج بالمدينة المنورة

يوسف سفر- سبق- المدينة المنورة: تفقد مدير عام التعليم بمنطقة المدينة المنورة، المشرف العام على المعسكر الكشفي لخدمة الحجاج بالمدينة المنورة، ناصر بن عبد الله العبد الكريم، مواقع الخدمة العامة للمعسكر الكشفي في المدينة المنورة، وأطلع من قائد المعسكر الكشفي لخدمة الحجاج، محمد سبيل الجهني، على المهام التي يقوم بها الجوالة والكشافة خلال فترة الخدمة.
 
وتابع ناصر بن عبد الله العبد الكريم جانباً من جهود الجوالة والكشافة ودورهم في الإرشاد للحجاج ودفع كبار السن بالعربات اليدوية وكذلك خدمة إيصالهم بعربات القولف.
 
والتقى العبد الكريم القادة وفرق الجوالة والكشافة المشاركين معسكر الخدمة العامة لموسم حج هذا العام 1436 هـ، مثمناً جهودهم الكبيرة والمخلصة التي يبذلونها في خدمة الحجاج من زوار المسجد النبوي، ونقل لهم شكر وتقدير وزير التعليم، رئيس جمعية الكشافة العربية السعودية، الدكتور عزام بن عبد الله الدخيل، وثنائه على ما يقدمه الجوالة والكشافة من خدمات جليلة لحجاج بيت الله الحرام.
 
وأكد على أهمية أن يظهر الكشاف والجوال السعودي بالصورة الحسنة التي تعكس حقيقة أبناء هذا البلد الكريم باعتبار ما يقومون به يعد عملاً تربوياً يعدهم ـ بإذن الله ـ ليكونوا قادة للمستقبل.
 
وأوضح أن الخدمات التطوعية الكشفية مجالاً رحباً لتنمية حب العمل لدى أبنائنا الكشافة والجوالة، وهو يأتي امتداد وتأكيد لدور مملكتنا الحبيبة التي وهبها الله هذا الشرف العظيم بخدمة الحرمين الشريفين في مكة المكرمة والمدينة المنورة، وما تقدمه حكومتنا الرشيدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبد العزيز – حفظه الله - من خدمات، وما توليه من رعاية وعناية في هذا المجال.
 
وأكد المشرف العام على المعسكر الكشفي لخدمة الحجاج بالمدينة المنورة على أن الجوالة والكشافة يؤدون بنجاح المهام والخدمات التطوعية والإنسانية لخدمة ضيوف الرحمن بالمدينة المنورة ضمن المعسكر الكشفي الذي تشرف على تنظيمه جمعية الكشافة العربية السعودية بمشاركة كشافة التعليم والجامعات وسط تكامل جهود جميع الجهات المعنية بخدمة حجاج بيت الله الحرام.
 
ونوه العبد الكريم بما تتضمنه الخدمات المقدمة من الجوالة الكشافة من تعزيز قيم الخير والعطاء، والعمل على مساعدة ضيوف الرحمن وتقديم العون لهم،
 
وشكر "العبد الكريم" أمير منطقة المدينة المنورة، رئيس لجنة الحج بالمنطقة، الأمير فيصل بن سلمان بن عبد العزيز، على دعمه الدائم للجهات المعنية بخدمة ضيوف الرحمن ومنها الكشافة، متمنيا للجميع دوام التوفيق والسداد.

اعلان
"العبد الكريم" يتفقد المعسكر الكشفي لخدمة الحجاج بالمدينة المنورة
سبق
يوسف سفر- سبق- المدينة المنورة: تفقد مدير عام التعليم بمنطقة المدينة المنورة، المشرف العام على المعسكر الكشفي لخدمة الحجاج بالمدينة المنورة، ناصر بن عبد الله العبد الكريم، مواقع الخدمة العامة للمعسكر الكشفي في المدينة المنورة، وأطلع من قائد المعسكر الكشفي لخدمة الحجاج، محمد سبيل الجهني، على المهام التي يقوم بها الجوالة والكشافة خلال فترة الخدمة.
 
وتابع ناصر بن عبد الله العبد الكريم جانباً من جهود الجوالة والكشافة ودورهم في الإرشاد للحجاج ودفع كبار السن بالعربات اليدوية وكذلك خدمة إيصالهم بعربات القولف.
 
والتقى العبد الكريم القادة وفرق الجوالة والكشافة المشاركين معسكر الخدمة العامة لموسم حج هذا العام 1436 هـ، مثمناً جهودهم الكبيرة والمخلصة التي يبذلونها في خدمة الحجاج من زوار المسجد النبوي، ونقل لهم شكر وتقدير وزير التعليم، رئيس جمعية الكشافة العربية السعودية، الدكتور عزام بن عبد الله الدخيل، وثنائه على ما يقدمه الجوالة والكشافة من خدمات جليلة لحجاج بيت الله الحرام.
 
وأكد على أهمية أن يظهر الكشاف والجوال السعودي بالصورة الحسنة التي تعكس حقيقة أبناء هذا البلد الكريم باعتبار ما يقومون به يعد عملاً تربوياً يعدهم ـ بإذن الله ـ ليكونوا قادة للمستقبل.
 
وأوضح أن الخدمات التطوعية الكشفية مجالاً رحباً لتنمية حب العمل لدى أبنائنا الكشافة والجوالة، وهو يأتي امتداد وتأكيد لدور مملكتنا الحبيبة التي وهبها الله هذا الشرف العظيم بخدمة الحرمين الشريفين في مكة المكرمة والمدينة المنورة، وما تقدمه حكومتنا الرشيدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبد العزيز – حفظه الله - من خدمات، وما توليه من رعاية وعناية في هذا المجال.
 
وأكد المشرف العام على المعسكر الكشفي لخدمة الحجاج بالمدينة المنورة على أن الجوالة والكشافة يؤدون بنجاح المهام والخدمات التطوعية والإنسانية لخدمة ضيوف الرحمن بالمدينة المنورة ضمن المعسكر الكشفي الذي تشرف على تنظيمه جمعية الكشافة العربية السعودية بمشاركة كشافة التعليم والجامعات وسط تكامل جهود جميع الجهات المعنية بخدمة حجاج بيت الله الحرام.
 
ونوه العبد الكريم بما تتضمنه الخدمات المقدمة من الجوالة الكشافة من تعزيز قيم الخير والعطاء، والعمل على مساعدة ضيوف الرحمن وتقديم العون لهم،
 
وشكر "العبد الكريم" أمير منطقة المدينة المنورة، رئيس لجنة الحج بالمنطقة، الأمير فيصل بن سلمان بن عبد العزيز، على دعمه الدائم للجهات المعنية بخدمة ضيوف الرحمن ومنها الكشافة، متمنيا للجميع دوام التوفيق والسداد.
06 سبتمبر 2015 - 22 ذو القعدة 1436
03:02 PM

"العبد الكريم" يتفقد المعسكر الكشفي لخدمة الحجاج بالمدينة المنورة

A A A
0
336

يوسف سفر- سبق- المدينة المنورة: تفقد مدير عام التعليم بمنطقة المدينة المنورة، المشرف العام على المعسكر الكشفي لخدمة الحجاج بالمدينة المنورة، ناصر بن عبد الله العبد الكريم، مواقع الخدمة العامة للمعسكر الكشفي في المدينة المنورة، وأطلع من قائد المعسكر الكشفي لخدمة الحجاج، محمد سبيل الجهني، على المهام التي يقوم بها الجوالة والكشافة خلال فترة الخدمة.
 
وتابع ناصر بن عبد الله العبد الكريم جانباً من جهود الجوالة والكشافة ودورهم في الإرشاد للحجاج ودفع كبار السن بالعربات اليدوية وكذلك خدمة إيصالهم بعربات القولف.
 
والتقى العبد الكريم القادة وفرق الجوالة والكشافة المشاركين معسكر الخدمة العامة لموسم حج هذا العام 1436 هـ، مثمناً جهودهم الكبيرة والمخلصة التي يبذلونها في خدمة الحجاج من زوار المسجد النبوي، ونقل لهم شكر وتقدير وزير التعليم، رئيس جمعية الكشافة العربية السعودية، الدكتور عزام بن عبد الله الدخيل، وثنائه على ما يقدمه الجوالة والكشافة من خدمات جليلة لحجاج بيت الله الحرام.
 
وأكد على أهمية أن يظهر الكشاف والجوال السعودي بالصورة الحسنة التي تعكس حقيقة أبناء هذا البلد الكريم باعتبار ما يقومون به يعد عملاً تربوياً يعدهم ـ بإذن الله ـ ليكونوا قادة للمستقبل.
 
وأوضح أن الخدمات التطوعية الكشفية مجالاً رحباً لتنمية حب العمل لدى أبنائنا الكشافة والجوالة، وهو يأتي امتداد وتأكيد لدور مملكتنا الحبيبة التي وهبها الله هذا الشرف العظيم بخدمة الحرمين الشريفين في مكة المكرمة والمدينة المنورة، وما تقدمه حكومتنا الرشيدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبد العزيز – حفظه الله - من خدمات، وما توليه من رعاية وعناية في هذا المجال.
 
وأكد المشرف العام على المعسكر الكشفي لخدمة الحجاج بالمدينة المنورة على أن الجوالة والكشافة يؤدون بنجاح المهام والخدمات التطوعية والإنسانية لخدمة ضيوف الرحمن بالمدينة المنورة ضمن المعسكر الكشفي الذي تشرف على تنظيمه جمعية الكشافة العربية السعودية بمشاركة كشافة التعليم والجامعات وسط تكامل جهود جميع الجهات المعنية بخدمة حجاج بيت الله الحرام.
 
ونوه العبد الكريم بما تتضمنه الخدمات المقدمة من الجوالة الكشافة من تعزيز قيم الخير والعطاء، والعمل على مساعدة ضيوف الرحمن وتقديم العون لهم،
 
وشكر "العبد الكريم" أمير منطقة المدينة المنورة، رئيس لجنة الحج بالمنطقة، الأمير فيصل بن سلمان بن عبد العزيز، على دعمه الدائم للجهات المعنية بخدمة ضيوف الرحمن ومنها الكشافة، متمنيا للجميع دوام التوفيق والسداد.