بِسواعدَ وطنية.. مجمع الملك فهد لطباعة المصحف ينتج 18 مليون نسخة سنوياً

يضم مركزاً للتدريب والتأهيل يعنى بتدريب الكوادر السعودية للعمل بمختلف الأقسام

يواصل أبناء الوطن إثبات جدارتهم وتميزهم بمختلف التخصصات والميادين، لتحقيق تطلعات الرؤية الطموحة للمملكة العربية السعودية 2030، بالاعتماد على السواعد الوطنية، حيث يعمل قرابة ألف ومئتا موظفٍ سعودي في مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف بالمدينة المنورة، الذي يعد صرحاً إسلامياً وخدمة جليلة أولتها حكومة خادم الحرمين الشريفين للإسلام والمسلمين في شتى بقاع الأرض.

ويضمّ المجمع مركزاً للتدريب والتأهيل الفني، يعنى بتدريب الكوادر السعودية لتأهيلها فنياً للعمل بمختلف أقسام المجمع الفنية سواء في مجال التحضير والتجهيز والمونتاج أو الطباعة والتجليد والصيانة، ويبتعث المتفوقون من خريجي دورات المركز إلى الكليات والمعاهد المتخصصة داخل المملكة وخارجها.

ويستخدم المجمع في جميع مراحل التحضير والطباعة والتجليد أفضل المواد المتاحة وذات الأوصاف المميزة، كما يستخدم الحاسبات الآلية في تحديد أوصاف المواد، ومتابعة تأمينها، واستخدامها، والرقابة عليها.

وتصل الطاقة الإنتاجية للمجمع إلى 18 مليون نسخة من مختلف الإصدارات سنوياً، حيث زادت الكميات التي أنتجها المجمع منذ إنشائه أكثر من 300 مليون نسخة موزعة بين مصاحف كاملة، وأجزاء، وكتب مخصصة، وترجمات، وتسجيلات، وكتبٍ للسنة والسيرة النبوية وغيرها.

ويستقبل المجمع آلاف الزوار سنوياً من مختلف بلدان العالم، حيث بلغ إجمالي هدايا خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- من نسخ المصحف الشريف حوالي 810 ملايين نسخة عبر جميع منافذ المملكة البرية والبحرية والجوية.

اعلان
بِسواعدَ وطنية.. مجمع الملك فهد لطباعة المصحف ينتج 18 مليون نسخة سنوياً
سبق

يواصل أبناء الوطن إثبات جدارتهم وتميزهم بمختلف التخصصات والميادين، لتحقيق تطلعات الرؤية الطموحة للمملكة العربية السعودية 2030، بالاعتماد على السواعد الوطنية، حيث يعمل قرابة ألف ومئتا موظفٍ سعودي في مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف بالمدينة المنورة، الذي يعد صرحاً إسلامياً وخدمة جليلة أولتها حكومة خادم الحرمين الشريفين للإسلام والمسلمين في شتى بقاع الأرض.

ويضمّ المجمع مركزاً للتدريب والتأهيل الفني، يعنى بتدريب الكوادر السعودية لتأهيلها فنياً للعمل بمختلف أقسام المجمع الفنية سواء في مجال التحضير والتجهيز والمونتاج أو الطباعة والتجليد والصيانة، ويبتعث المتفوقون من خريجي دورات المركز إلى الكليات والمعاهد المتخصصة داخل المملكة وخارجها.

ويستخدم المجمع في جميع مراحل التحضير والطباعة والتجليد أفضل المواد المتاحة وذات الأوصاف المميزة، كما يستخدم الحاسبات الآلية في تحديد أوصاف المواد، ومتابعة تأمينها، واستخدامها، والرقابة عليها.

وتصل الطاقة الإنتاجية للمجمع إلى 18 مليون نسخة من مختلف الإصدارات سنوياً، حيث زادت الكميات التي أنتجها المجمع منذ إنشائه أكثر من 300 مليون نسخة موزعة بين مصاحف كاملة، وأجزاء، وكتب مخصصة، وترجمات، وتسجيلات، وكتبٍ للسنة والسيرة النبوية وغيرها.

ويستقبل المجمع آلاف الزوار سنوياً من مختلف بلدان العالم، حيث بلغ إجمالي هدايا خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- من نسخ المصحف الشريف حوالي 810 ملايين نسخة عبر جميع منافذ المملكة البرية والبحرية والجوية.

25 أغسطس 2019 - 24 ذو الحجة 1440
02:40 PM

بِسواعدَ وطنية.. مجمع الملك فهد لطباعة المصحف ينتج 18 مليون نسخة سنوياً

يضم مركزاً للتدريب والتأهيل يعنى بتدريب الكوادر السعودية للعمل بمختلف الأقسام

A A A
5
4,323

يواصل أبناء الوطن إثبات جدارتهم وتميزهم بمختلف التخصصات والميادين، لتحقيق تطلعات الرؤية الطموحة للمملكة العربية السعودية 2030، بالاعتماد على السواعد الوطنية، حيث يعمل قرابة ألف ومئتا موظفٍ سعودي في مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف بالمدينة المنورة، الذي يعد صرحاً إسلامياً وخدمة جليلة أولتها حكومة خادم الحرمين الشريفين للإسلام والمسلمين في شتى بقاع الأرض.

ويضمّ المجمع مركزاً للتدريب والتأهيل الفني، يعنى بتدريب الكوادر السعودية لتأهيلها فنياً للعمل بمختلف أقسام المجمع الفنية سواء في مجال التحضير والتجهيز والمونتاج أو الطباعة والتجليد والصيانة، ويبتعث المتفوقون من خريجي دورات المركز إلى الكليات والمعاهد المتخصصة داخل المملكة وخارجها.

ويستخدم المجمع في جميع مراحل التحضير والطباعة والتجليد أفضل المواد المتاحة وذات الأوصاف المميزة، كما يستخدم الحاسبات الآلية في تحديد أوصاف المواد، ومتابعة تأمينها، واستخدامها، والرقابة عليها.

وتصل الطاقة الإنتاجية للمجمع إلى 18 مليون نسخة من مختلف الإصدارات سنوياً، حيث زادت الكميات التي أنتجها المجمع منذ إنشائه أكثر من 300 مليون نسخة موزعة بين مصاحف كاملة، وأجزاء، وكتب مخصصة، وترجمات، وتسجيلات، وكتبٍ للسنة والسيرة النبوية وغيرها.

ويستقبل المجمع آلاف الزوار سنوياً من مختلف بلدان العالم، حيث بلغ إجمالي هدايا خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- من نسخ المصحف الشريف حوالي 810 ملايين نسخة عبر جميع منافذ المملكة البرية والبحرية والجوية.