شاهد: الرومانسية البرية "رائعة الجمال"

أبرزها مشاهد زوجي الدببة القطبية والفقمة

أحمد علي- سبق- القاهرة: "رومانسية برية حقيقية"، هكذا عنونت صحيفة "الديلي ميل" البريطانية تقريرها المصور حول مشاهد متنوعة للحياة الرومانسية البرية.
وضمت تلك المشاهد مجموعة من اللقطات الرائعة لأزواج من الدببة القطبية والفقمة والفيلة، والتي تثبت على حد قوله أن "الحب يأتي بجميع الأشكال والأحجام".
والتقطت تلك الصور من قبل مجموعة واسعة من المصورين حول العالم، ولكن أبرزها كان لأزواج رائعة من الحيوانات البرية في موطنها الأصلي في النمسا.
وشملت قائمة الصور زوجين من الدببة القطبية اللذين بديا كما لو أنهما يرقصان، وزوجين من الفيلة الآسيوية الذين تتشابك خراطيمهما، وزوجين من القرود يحتضنان بعضهما البعض، ولكن لقطة الفقمة التي تقبل زوجها هي الأكثر رومانسية في تلك الصور، على حد قول الصحيفة.
ومن بين الصور الأخرى، الأسد الإفريقي، الذي يدع اللبؤة تستند على ظهره، بعد يوم طويل أرهقت فيه من الصيد للأسرة.
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

اعلان
شاهد: الرومانسية البرية "رائعة الجمال"
سبق
أحمد علي- سبق- القاهرة: "رومانسية برية حقيقية"، هكذا عنونت صحيفة "الديلي ميل" البريطانية تقريرها المصور حول مشاهد متنوعة للحياة الرومانسية البرية.
وضمت تلك المشاهد مجموعة من اللقطات الرائعة لأزواج من الدببة القطبية والفقمة والفيلة، والتي تثبت على حد قوله أن "الحب يأتي بجميع الأشكال والأحجام".
والتقطت تلك الصور من قبل مجموعة واسعة من المصورين حول العالم، ولكن أبرزها كان لأزواج رائعة من الحيوانات البرية في موطنها الأصلي في النمسا.
وشملت قائمة الصور زوجين من الدببة القطبية اللذين بديا كما لو أنهما يرقصان، وزوجين من الفيلة الآسيوية الذين تتشابك خراطيمهما، وزوجين من القرود يحتضنان بعضهما البعض، ولكن لقطة الفقمة التي تقبل زوجها هي الأكثر رومانسية في تلك الصور، على حد قول الصحيفة.
ومن بين الصور الأخرى، الأسد الإفريقي، الذي يدع اللبؤة تستند على ظهره، بعد يوم طويل أرهقت فيه من الصيد للأسرة.
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
14 فبراير 2014 - 14 ربيع الآخر 1435
06:35 PM

شاهد: الرومانسية البرية "رائعة الجمال"

أبرزها مشاهد زوجي الدببة القطبية والفقمة

A A A
0
43,476

أحمد علي- سبق- القاهرة: "رومانسية برية حقيقية"، هكذا عنونت صحيفة "الديلي ميل" البريطانية تقريرها المصور حول مشاهد متنوعة للحياة الرومانسية البرية.
وضمت تلك المشاهد مجموعة من اللقطات الرائعة لأزواج من الدببة القطبية والفقمة والفيلة، والتي تثبت على حد قوله أن "الحب يأتي بجميع الأشكال والأحجام".
والتقطت تلك الصور من قبل مجموعة واسعة من المصورين حول العالم، ولكن أبرزها كان لأزواج رائعة من الحيوانات البرية في موطنها الأصلي في النمسا.
وشملت قائمة الصور زوجين من الدببة القطبية اللذين بديا كما لو أنهما يرقصان، وزوجين من الفيلة الآسيوية الذين تتشابك خراطيمهما، وزوجين من القرود يحتضنان بعضهما البعض، ولكن لقطة الفقمة التي تقبل زوجها هي الأكثر رومانسية في تلك الصور، على حد قول الصحيفة.
ومن بين الصور الأخرى، الأسد الإفريقي، الذي يدع اللبؤة تستند على ظهره، بعد يوم طويل أرهقت فيه من الصيد للأسرة.