تجاوباً مع "سبق".. "طلال" مريض القلب يعالج بـ"تخصصي" الرياض

تم إخضاعه للتنويم والكشوفات الطبية اللازمة منذ يوم مضي

تجاوب مستشفى الملك فيصل التخصصي بالرياض، مع مناشدات والد الطفل "طلال" الذي يعاني من فشل القلب، حيث تم إخضاعه للتنويم والكشوفات الطبية اللازمة أمس الأربعاء، ولا يزال يتلقى العلاج بالمستشفى ذاته.

جاء ذلك عقب ما نشرته "سبق" مطلع الأسبوع الجاري، تحت عنوان :( " شق عليه قلبه وظهر بفيديو جديد.. مأساة " طلال " تقذفها " الصحة " للعام المقبل!) والذي ناشد من خلاله والد الطفل وزارة الصحة بضرورة قبول فلذة كبده الوحيد بصورة عاجلة، بعد أن صُدم بموعد طفله في الخامس من ربيع الأول للعام الهجري المقبل.

وعقب نشر " سبق " خبراً قبل أسبوعين تحت عنوان:" مأساة طفل على وتين قلبه بمكة.. أب عاجز مالياً ومستشفيات تعتذر والزراعة ضرورية "، قبل أن يجدد مناشدته مطلع الأسبوع الجاري متذمراً من الموعد البعيد، وهو ما دفع الصحة لتقليص الموعد من خمسة أشهر لثلاثة أيام، وقبول حالة طفله الأربعاء الماضي.

من جانبه أعرب والد الطفل - بندر برديسي - عن شكره وتقديره لصحيفة " سبق " والتي ساهمت في إيصال صوته للمسؤولين في وزارة الصحة، متمنياً أن يجد طفله المنوّم بمستشفى الملك فيصل التخصصي بالرياض، العلاج اللازم، وتنتهي معاناته مع المرض الذي حرمه من إكمال دراسته على مدى عامين ماضيين.

وكان والد الطفل أشار في تقريرين سابقين أن الأطباء شخصوا حالة طفله بأنه يعاني من مرحلة متقدمة من اعتلال عضلة القلب؛ أدى ذلك إلى فشل في وظائف القلب، لافتا حينها إلى أن ابنه بحاجة إلى زراعة قلب، بصورة عاجلة.

غير أن عجزه المالي كان السبب في عدم تمكنه من الذهاب به إلى مراكز متخصصة خارج الوطن، لعلاج مثل هذه الأمراض؛ مطالباً المسؤولين في وزارة الصحة بضرورة الوقوف على حالة طفله وقبوله في أحد مستشفياتها المتخصصة على وجه السرعة.

اعلان
تجاوباً مع "سبق".. "طلال" مريض القلب يعالج بـ"تخصصي" الرياض
سبق

تجاوب مستشفى الملك فيصل التخصصي بالرياض، مع مناشدات والد الطفل "طلال" الذي يعاني من فشل القلب، حيث تم إخضاعه للتنويم والكشوفات الطبية اللازمة أمس الأربعاء، ولا يزال يتلقى العلاج بالمستشفى ذاته.

جاء ذلك عقب ما نشرته "سبق" مطلع الأسبوع الجاري، تحت عنوان :( " شق عليه قلبه وظهر بفيديو جديد.. مأساة " طلال " تقذفها " الصحة " للعام المقبل!) والذي ناشد من خلاله والد الطفل وزارة الصحة بضرورة قبول فلذة كبده الوحيد بصورة عاجلة، بعد أن صُدم بموعد طفله في الخامس من ربيع الأول للعام الهجري المقبل.

وعقب نشر " سبق " خبراً قبل أسبوعين تحت عنوان:" مأساة طفل على وتين قلبه بمكة.. أب عاجز مالياً ومستشفيات تعتذر والزراعة ضرورية "، قبل أن يجدد مناشدته مطلع الأسبوع الجاري متذمراً من الموعد البعيد، وهو ما دفع الصحة لتقليص الموعد من خمسة أشهر لثلاثة أيام، وقبول حالة طفله الأربعاء الماضي.

من جانبه أعرب والد الطفل - بندر برديسي - عن شكره وتقديره لصحيفة " سبق " والتي ساهمت في إيصال صوته للمسؤولين في وزارة الصحة، متمنياً أن يجد طفله المنوّم بمستشفى الملك فيصل التخصصي بالرياض، العلاج اللازم، وتنتهي معاناته مع المرض الذي حرمه من إكمال دراسته على مدى عامين ماضيين.

وكان والد الطفل أشار في تقريرين سابقين أن الأطباء شخصوا حالة طفله بأنه يعاني من مرحلة متقدمة من اعتلال عضلة القلب؛ أدى ذلك إلى فشل في وظائف القلب، لافتا حينها إلى أن ابنه بحاجة إلى زراعة قلب، بصورة عاجلة.

غير أن عجزه المالي كان السبب في عدم تمكنه من الذهاب به إلى مراكز متخصصة خارج الوطن، لعلاج مثل هذه الأمراض؛ مطالباً المسؤولين في وزارة الصحة بضرورة الوقوف على حالة طفله وقبوله في أحد مستشفياتها المتخصصة على وجه السرعة.

09 أغسطس 2018 - 27 ذو القعدة 1439
07:51 PM

تجاوباً مع "سبق".. "طلال" مريض القلب يعالج بـ"تخصصي" الرياض

تم إخضاعه للتنويم والكشوفات الطبية اللازمة منذ يوم مضي

A A A
16
19,763

تجاوب مستشفى الملك فيصل التخصصي بالرياض، مع مناشدات والد الطفل "طلال" الذي يعاني من فشل القلب، حيث تم إخضاعه للتنويم والكشوفات الطبية اللازمة أمس الأربعاء، ولا يزال يتلقى العلاج بالمستشفى ذاته.

جاء ذلك عقب ما نشرته "سبق" مطلع الأسبوع الجاري، تحت عنوان :( " شق عليه قلبه وظهر بفيديو جديد.. مأساة " طلال " تقذفها " الصحة " للعام المقبل!) والذي ناشد من خلاله والد الطفل وزارة الصحة بضرورة قبول فلذة كبده الوحيد بصورة عاجلة، بعد أن صُدم بموعد طفله في الخامس من ربيع الأول للعام الهجري المقبل.

وعقب نشر " سبق " خبراً قبل أسبوعين تحت عنوان:" مأساة طفل على وتين قلبه بمكة.. أب عاجز مالياً ومستشفيات تعتذر والزراعة ضرورية "، قبل أن يجدد مناشدته مطلع الأسبوع الجاري متذمراً من الموعد البعيد، وهو ما دفع الصحة لتقليص الموعد من خمسة أشهر لثلاثة أيام، وقبول حالة طفله الأربعاء الماضي.

من جانبه أعرب والد الطفل - بندر برديسي - عن شكره وتقديره لصحيفة " سبق " والتي ساهمت في إيصال صوته للمسؤولين في وزارة الصحة، متمنياً أن يجد طفله المنوّم بمستشفى الملك فيصل التخصصي بالرياض، العلاج اللازم، وتنتهي معاناته مع المرض الذي حرمه من إكمال دراسته على مدى عامين ماضيين.

وكان والد الطفل أشار في تقريرين سابقين أن الأطباء شخصوا حالة طفله بأنه يعاني من مرحلة متقدمة من اعتلال عضلة القلب؛ أدى ذلك إلى فشل في وظائف القلب، لافتا حينها إلى أن ابنه بحاجة إلى زراعة قلب، بصورة عاجلة.

غير أن عجزه المالي كان السبب في عدم تمكنه من الذهاب به إلى مراكز متخصصة خارج الوطن، لعلاج مثل هذه الأمراض؛ مطالباً المسؤولين في وزارة الصحة بضرورة الوقوف على حالة طفله وقبوله في أحد مستشفياتها المتخصصة على وجه السرعة.