"التعليم": اختبار مركزي بإحدى المواد "غير معلنة" ماعدا الحد الجنوبي

للمرحلة المتوسطة خلال الفصل الثاني الجاري

أعلن مدير عام الاختبارات والقبول بوزارة التعليم عبد الكريم بن سليمان الجربوع بأنه سيتم تطبيق الإطار العام لتجويد الاختبارات لتنفيذ اختبار مركزي من إدارة التعليم في إحدى المواد الدراسية "غير معلنة" وذلك خلال اختبارات الفصل الدراسي الثاني على صفوف المرحلة المتوسطة في مرحلة المشروع لهذا العام، فقط وفي جميع إدارات التعليم باستثناء إدارات التعليم بالحد الجنوبي.

ويأتي تطبيق هذا التنظيم حسب مدير عام الاختبارات بالوزارة استمراراً لخطوات تجويد نظم وإجراءات الاختبارات وأساليب التقويم وتوظيفها, إلى جانب الأدوار الفنية الإشراقية الأخرى, وذلك برفع مستوى تحصيل الطلاب والأداء التعليمي من خلال العناية بشمول كامل وحدات وموضوعات المناهج الدراسية المقررة وما تتضمنه من معارف ومهارات، ومعالجة بعض الممارسات الخاطئة مثل: الملخصات أو التقليص من المقرر أو غيره, ومن خلال الاستفادة من بنك الأسئلة المتاح لإدارات التعليم وفق المواصفات والمعايير العلمية في بناء أسئلة الاختبارات, يتم بعدها دراسة هذه المرحلة من التطبيق ومتابعة تطويره".

وأضاف الجربوع أنه امتداداً لاتجاه التجويد في مختلف عمليات التقويم فقد اعتمدت الوزارة هذا لفصل نقل اختبارات الجانب التحريري للمواد ذات الجانبين من الأسبوع الذي يسبق الاختبارات إلى أسبوعي الاختبارات التحريرية وضمن جدولها، حرصاً على استمرار تكامل أيام الدراسة وتغطية وحدات المناهج الدراسية إلى نهاية أسابيع الدراسة المحددة في تعاميم التقويم الدراسي لكل عام.

التعليم وزارة التعليم اختبار مركزي بإحدى المواد الحد الجنوبي
اعلان
"التعليم": اختبار مركزي بإحدى المواد "غير معلنة" ماعدا الحد الجنوبي
سبق

أعلن مدير عام الاختبارات والقبول بوزارة التعليم عبد الكريم بن سليمان الجربوع بأنه سيتم تطبيق الإطار العام لتجويد الاختبارات لتنفيذ اختبار مركزي من إدارة التعليم في إحدى المواد الدراسية "غير معلنة" وذلك خلال اختبارات الفصل الدراسي الثاني على صفوف المرحلة المتوسطة في مرحلة المشروع لهذا العام، فقط وفي جميع إدارات التعليم باستثناء إدارات التعليم بالحد الجنوبي.

ويأتي تطبيق هذا التنظيم حسب مدير عام الاختبارات بالوزارة استمراراً لخطوات تجويد نظم وإجراءات الاختبارات وأساليب التقويم وتوظيفها, إلى جانب الأدوار الفنية الإشراقية الأخرى, وذلك برفع مستوى تحصيل الطلاب والأداء التعليمي من خلال العناية بشمول كامل وحدات وموضوعات المناهج الدراسية المقررة وما تتضمنه من معارف ومهارات، ومعالجة بعض الممارسات الخاطئة مثل: الملخصات أو التقليص من المقرر أو غيره, ومن خلال الاستفادة من بنك الأسئلة المتاح لإدارات التعليم وفق المواصفات والمعايير العلمية في بناء أسئلة الاختبارات, يتم بعدها دراسة هذه المرحلة من التطبيق ومتابعة تطويره".

وأضاف الجربوع أنه امتداداً لاتجاه التجويد في مختلف عمليات التقويم فقد اعتمدت الوزارة هذا لفصل نقل اختبارات الجانب التحريري للمواد ذات الجانبين من الأسبوع الذي يسبق الاختبارات إلى أسبوعي الاختبارات التحريرية وضمن جدولها، حرصاً على استمرار تكامل أيام الدراسة وتغطية وحدات المناهج الدراسية إلى نهاية أسابيع الدراسة المحددة في تعاميم التقويم الدراسي لكل عام.

15 مارس 2018 - 27 جمادى الآخر 1439
04:59 PM
اخر تعديل
08 إبريل 2018 - 22 رجب 1439
03:07 PM

"التعليم": اختبار مركزي بإحدى المواد "غير معلنة" ماعدا الحد الجنوبي

للمرحلة المتوسطة خلال الفصل الثاني الجاري

A A A
8
12,391

أعلن مدير عام الاختبارات والقبول بوزارة التعليم عبد الكريم بن سليمان الجربوع بأنه سيتم تطبيق الإطار العام لتجويد الاختبارات لتنفيذ اختبار مركزي من إدارة التعليم في إحدى المواد الدراسية "غير معلنة" وذلك خلال اختبارات الفصل الدراسي الثاني على صفوف المرحلة المتوسطة في مرحلة المشروع لهذا العام، فقط وفي جميع إدارات التعليم باستثناء إدارات التعليم بالحد الجنوبي.

ويأتي تطبيق هذا التنظيم حسب مدير عام الاختبارات بالوزارة استمراراً لخطوات تجويد نظم وإجراءات الاختبارات وأساليب التقويم وتوظيفها, إلى جانب الأدوار الفنية الإشراقية الأخرى, وذلك برفع مستوى تحصيل الطلاب والأداء التعليمي من خلال العناية بشمول كامل وحدات وموضوعات المناهج الدراسية المقررة وما تتضمنه من معارف ومهارات، ومعالجة بعض الممارسات الخاطئة مثل: الملخصات أو التقليص من المقرر أو غيره, ومن خلال الاستفادة من بنك الأسئلة المتاح لإدارات التعليم وفق المواصفات والمعايير العلمية في بناء أسئلة الاختبارات, يتم بعدها دراسة هذه المرحلة من التطبيق ومتابعة تطويره".

وأضاف الجربوع أنه امتداداً لاتجاه التجويد في مختلف عمليات التقويم فقد اعتمدت الوزارة هذا لفصل نقل اختبارات الجانب التحريري للمواد ذات الجانبين من الأسبوع الذي يسبق الاختبارات إلى أسبوعي الاختبارات التحريرية وضمن جدولها، حرصاً على استمرار تكامل أيام الدراسة وتغطية وحدات المناهج الدراسية إلى نهاية أسابيع الدراسة المحددة في تعاميم التقويم الدراسي لكل عام.