بالصور.. طرق مجمع "قريحاء بارق" التعليمي تهدد "صدور" منسوبيه بالأمراض

الأهالي طالبوا بإنهاء معاناتهم من الغبار.. والبلدية: إدراجها ضمن مشاريع السفلتة

طالب عدد من أولياء الأمور والمستفيدين من مجمع القريحاء التعليمي بمحافظة بارق بلدية بارق بسفلتة الطرق المؤدية للمجمع الحكومي التعليمي التي تثير الغبار الكثيف والأتربة المتطايرة. وبالرغم من المطالبات المتكررة إلا أن طرق المدرسة والشوارع المحيطة بها لا تزال ترابية؛ وهو ما قد يؤثر في طلاب المدرسة، ولاسيما مَن يعانون مشاكل بالتنفس والشُّعب الهوائية والجيوب الأنفية.

وقال لـ"سبق" عدد من أولياء الأمور ومستفيدي المجمع: يعاني أبناؤنا تطاير الأتربة والغبار أثناء فترتَي الذروة. ومع اختلاف الأجواء، وبداية موسم الصيف، تزداد فرصة تضرر أبنائنا من الغبار.. مضيفين: الطريقان المؤديان للمدرسة والطرق الفرعية المحيطة لا تزال ترابية وغير مسفلتة بالرغم من المطالبات المتكررة، ولكن لم نجد تجاوبًا حتى الآن.

وأردفوا: افتُتحت المدرسة منذ العام الدراسي المنصرم، وبها زهاء 350 طالبًا، وهي مجمع لمختلف المراحل، ومنذ حينها وأبناؤها يستنشقون الغبار والأتربة.

وقال الشاكون: نناشد مسؤولي أمانة عسير وبلدية بارق سرعة إنهاء السفلتة؛ فالطريقان لا يزيد طول الواحد منهما على 200 متر، والمساحة الإجمالية قرابة ستة آلاف متر مربع، وذلك لن يعجز البلدية حتمًا.

"سبق" عرضت الشكوى على بلدية بارق التي أكدت أنه تم إدراج الطرق ضمن مشاريع السفلتة، وفي القريب يبدأ التنفيذ إن شاء الله.

اعلان
بالصور.. طرق مجمع "قريحاء بارق" التعليمي تهدد "صدور" منسوبيه بالأمراض
سبق

طالب عدد من أولياء الأمور والمستفيدين من مجمع القريحاء التعليمي بمحافظة بارق بلدية بارق بسفلتة الطرق المؤدية للمجمع الحكومي التعليمي التي تثير الغبار الكثيف والأتربة المتطايرة. وبالرغم من المطالبات المتكررة إلا أن طرق المدرسة والشوارع المحيطة بها لا تزال ترابية؛ وهو ما قد يؤثر في طلاب المدرسة، ولاسيما مَن يعانون مشاكل بالتنفس والشُّعب الهوائية والجيوب الأنفية.

وقال لـ"سبق" عدد من أولياء الأمور ومستفيدي المجمع: يعاني أبناؤنا تطاير الأتربة والغبار أثناء فترتَي الذروة. ومع اختلاف الأجواء، وبداية موسم الصيف، تزداد فرصة تضرر أبنائنا من الغبار.. مضيفين: الطريقان المؤديان للمدرسة والطرق الفرعية المحيطة لا تزال ترابية وغير مسفلتة بالرغم من المطالبات المتكررة، ولكن لم نجد تجاوبًا حتى الآن.

وأردفوا: افتُتحت المدرسة منذ العام الدراسي المنصرم، وبها زهاء 350 طالبًا، وهي مجمع لمختلف المراحل، ومنذ حينها وأبناؤها يستنشقون الغبار والأتربة.

وقال الشاكون: نناشد مسؤولي أمانة عسير وبلدية بارق سرعة إنهاء السفلتة؛ فالطريقان لا يزيد طول الواحد منهما على 200 متر، والمساحة الإجمالية قرابة ستة آلاف متر مربع، وذلك لن يعجز البلدية حتمًا.

"سبق" عرضت الشكوى على بلدية بارق التي أكدت أنه تم إدراج الطرق ضمن مشاريع السفلتة، وفي القريب يبدأ التنفيذ إن شاء الله.

11 فبراير 2019 - 6 جمادى الآخر 1440
12:51 AM

بالصور.. طرق مجمع "قريحاء بارق" التعليمي تهدد "صدور" منسوبيه بالأمراض

الأهالي طالبوا بإنهاء معاناتهم من الغبار.. والبلدية: إدراجها ضمن مشاريع السفلتة

A A A
0
1,140

طالب عدد من أولياء الأمور والمستفيدين من مجمع القريحاء التعليمي بمحافظة بارق بلدية بارق بسفلتة الطرق المؤدية للمجمع الحكومي التعليمي التي تثير الغبار الكثيف والأتربة المتطايرة. وبالرغم من المطالبات المتكررة إلا أن طرق المدرسة والشوارع المحيطة بها لا تزال ترابية؛ وهو ما قد يؤثر في طلاب المدرسة، ولاسيما مَن يعانون مشاكل بالتنفس والشُّعب الهوائية والجيوب الأنفية.

وقال لـ"سبق" عدد من أولياء الأمور ومستفيدي المجمع: يعاني أبناؤنا تطاير الأتربة والغبار أثناء فترتَي الذروة. ومع اختلاف الأجواء، وبداية موسم الصيف، تزداد فرصة تضرر أبنائنا من الغبار.. مضيفين: الطريقان المؤديان للمدرسة والطرق الفرعية المحيطة لا تزال ترابية وغير مسفلتة بالرغم من المطالبات المتكررة، ولكن لم نجد تجاوبًا حتى الآن.

وأردفوا: افتُتحت المدرسة منذ العام الدراسي المنصرم، وبها زهاء 350 طالبًا، وهي مجمع لمختلف المراحل، ومنذ حينها وأبناؤها يستنشقون الغبار والأتربة.

وقال الشاكون: نناشد مسؤولي أمانة عسير وبلدية بارق سرعة إنهاء السفلتة؛ فالطريقان لا يزيد طول الواحد منهما على 200 متر، والمساحة الإجمالية قرابة ستة آلاف متر مربع، وذلك لن يعجز البلدية حتمًا.

"سبق" عرضت الشكوى على بلدية بارق التي أكدت أنه تم إدراج الطرق ضمن مشاريع السفلتة، وفي القريب يبدأ التنفيذ إن شاء الله.