بحضور "الراجحي".. مجلس شؤون الأسرة يناقش التقرير السنوي لـ ٢٠١٩

خلال اجتماع تضمن عرضًا لمبادرة "أنت راقٍ" الهادفة إلى تأصيل القيم

عقد مجلس شؤون الأسرة، اليوم، جلسته السابعة بمقر الوزارة بمدينة الرياض، برئاسة وزير العمل والتنمية الاجتماعية رئيس مجلس شؤون الأسرة المهندس أحمد بن سليمان الراجحي، وبحضور الأمين العام الدكتورة هلا بنت مزيد التويجري وكافة الأعضاء.

بدأت الجلسة بكلمة افتتاحية للوزير رحب فيها بالأعضاء، مؤكدًا أهمية تضافر الجهود خلال المرحلة المقبلة لتمكين المجلس من تحقيق أهدافه وتطلعاته في رعاية وتمكين الأسرة السعودية.

وشهد الاجتماع عرض الموضوعات المدرجة على جدول الأعمال من قبل الأمين العام للمجلس وكان أبرزها عرض التقرير السنوي للعام المنصرم والذي شمل كافة الأعمال والمنجزات والمبادرات التي عمل عليها المجلس خلال العام ٢٠١٩.

واستعرض المجلس استراتيجية الأسرة وماتضمنته من أهداف ومبادرات تُعنى بالأسرة السعودية بكافة أفرادها وعرضاً لمبادرة "أنت راقٍ" والتي عمل عليها المجلس بالشراكة مع عدد من الجهات الحكومية والأهلية والقطاع الثالث تهدف إلى تأصيل القيم والأخلاق والإثراء المعرفي والسلوكي من خلال تنفيذ مسابقه تستهدف الطلاب والطالبات وأسرهم.

واطلع المجلس على مذكرة التفاهم التي أبرمها المجلس مع بنك التنمية الاجتماعية لإطلاق حاضنة مشاريع تستهدف تمكين النساء في سوق العمل من خلال دعم المشاريع المتوسطة والصغيرة وفي موضوع آخر أقر المجلس تشكيل اللجنة الاستشارية للأطفال والموافقة على الدليل الإجرائي الخاص بها.

واستعرض المجلس توصيات حلقة النقاش التي شارك فيها المجلس مع عدة جهات تقدم خدماتها لكبار السن وكان موضوعها "الحد من الممارسات السلبية تجاه كبار السن" وتقريرين عن منتدى الأسرة السعودية ومنتدى المرأة العربية الصينية والتوصيات المنبثقة عنهما، بالإضافة إلى استعراض وإقرار الإستراتيجية الإعلامية للمجلس .

وقدمت "التويجري" شكرها للرئيس وأعضاء المجلس على تفاعلهم مع كافة المواضيع المطروحة , ومقترحاتهم وآراؤهم البناءة , مؤكدةً على الدعم الكبير الذي تحظى به الأسرة السعودية من ولاة الأمر، ويظهر ذلك جلياً من خلال رؤية المملكة الطموحة 2030 وما تضمنته من أهداف وبرامج تسهم بشكل مباشر في تمكين الأسرة السعودية وتحسين جودة الحياة.

مجلس شؤون الأسرة وزير العمل والتنمية الاجتماعية
اعلان
بحضور "الراجحي".. مجلس شؤون الأسرة يناقش التقرير السنوي لـ ٢٠١٩
سبق

عقد مجلس شؤون الأسرة، اليوم، جلسته السابعة بمقر الوزارة بمدينة الرياض، برئاسة وزير العمل والتنمية الاجتماعية رئيس مجلس شؤون الأسرة المهندس أحمد بن سليمان الراجحي، وبحضور الأمين العام الدكتورة هلا بنت مزيد التويجري وكافة الأعضاء.

بدأت الجلسة بكلمة افتتاحية للوزير رحب فيها بالأعضاء، مؤكدًا أهمية تضافر الجهود خلال المرحلة المقبلة لتمكين المجلس من تحقيق أهدافه وتطلعاته في رعاية وتمكين الأسرة السعودية.

وشهد الاجتماع عرض الموضوعات المدرجة على جدول الأعمال من قبل الأمين العام للمجلس وكان أبرزها عرض التقرير السنوي للعام المنصرم والذي شمل كافة الأعمال والمنجزات والمبادرات التي عمل عليها المجلس خلال العام ٢٠١٩.

واستعرض المجلس استراتيجية الأسرة وماتضمنته من أهداف ومبادرات تُعنى بالأسرة السعودية بكافة أفرادها وعرضاً لمبادرة "أنت راقٍ" والتي عمل عليها المجلس بالشراكة مع عدد من الجهات الحكومية والأهلية والقطاع الثالث تهدف إلى تأصيل القيم والأخلاق والإثراء المعرفي والسلوكي من خلال تنفيذ مسابقه تستهدف الطلاب والطالبات وأسرهم.

واطلع المجلس على مذكرة التفاهم التي أبرمها المجلس مع بنك التنمية الاجتماعية لإطلاق حاضنة مشاريع تستهدف تمكين النساء في سوق العمل من خلال دعم المشاريع المتوسطة والصغيرة وفي موضوع آخر أقر المجلس تشكيل اللجنة الاستشارية للأطفال والموافقة على الدليل الإجرائي الخاص بها.

واستعرض المجلس توصيات حلقة النقاش التي شارك فيها المجلس مع عدة جهات تقدم خدماتها لكبار السن وكان موضوعها "الحد من الممارسات السلبية تجاه كبار السن" وتقريرين عن منتدى الأسرة السعودية ومنتدى المرأة العربية الصينية والتوصيات المنبثقة عنهما، بالإضافة إلى استعراض وإقرار الإستراتيجية الإعلامية للمجلس .

وقدمت "التويجري" شكرها للرئيس وأعضاء المجلس على تفاعلهم مع كافة المواضيع المطروحة , ومقترحاتهم وآراؤهم البناءة , مؤكدةً على الدعم الكبير الذي تحظى به الأسرة السعودية من ولاة الأمر، ويظهر ذلك جلياً من خلال رؤية المملكة الطموحة 2030 وما تضمنته من أهداف وبرامج تسهم بشكل مباشر في تمكين الأسرة السعودية وتحسين جودة الحياة.

02 يناير 2020 - 7 جمادى الأول 1441
05:30 PM

بحضور "الراجحي".. مجلس شؤون الأسرة يناقش التقرير السنوي لـ ٢٠١٩

خلال اجتماع تضمن عرضًا لمبادرة "أنت راقٍ" الهادفة إلى تأصيل القيم

A A A
0
4,241

عقد مجلس شؤون الأسرة، اليوم، جلسته السابعة بمقر الوزارة بمدينة الرياض، برئاسة وزير العمل والتنمية الاجتماعية رئيس مجلس شؤون الأسرة المهندس أحمد بن سليمان الراجحي، وبحضور الأمين العام الدكتورة هلا بنت مزيد التويجري وكافة الأعضاء.

بدأت الجلسة بكلمة افتتاحية للوزير رحب فيها بالأعضاء، مؤكدًا أهمية تضافر الجهود خلال المرحلة المقبلة لتمكين المجلس من تحقيق أهدافه وتطلعاته في رعاية وتمكين الأسرة السعودية.

وشهد الاجتماع عرض الموضوعات المدرجة على جدول الأعمال من قبل الأمين العام للمجلس وكان أبرزها عرض التقرير السنوي للعام المنصرم والذي شمل كافة الأعمال والمنجزات والمبادرات التي عمل عليها المجلس خلال العام ٢٠١٩.

واستعرض المجلس استراتيجية الأسرة وماتضمنته من أهداف ومبادرات تُعنى بالأسرة السعودية بكافة أفرادها وعرضاً لمبادرة "أنت راقٍ" والتي عمل عليها المجلس بالشراكة مع عدد من الجهات الحكومية والأهلية والقطاع الثالث تهدف إلى تأصيل القيم والأخلاق والإثراء المعرفي والسلوكي من خلال تنفيذ مسابقه تستهدف الطلاب والطالبات وأسرهم.

واطلع المجلس على مذكرة التفاهم التي أبرمها المجلس مع بنك التنمية الاجتماعية لإطلاق حاضنة مشاريع تستهدف تمكين النساء في سوق العمل من خلال دعم المشاريع المتوسطة والصغيرة وفي موضوع آخر أقر المجلس تشكيل اللجنة الاستشارية للأطفال والموافقة على الدليل الإجرائي الخاص بها.

واستعرض المجلس توصيات حلقة النقاش التي شارك فيها المجلس مع عدة جهات تقدم خدماتها لكبار السن وكان موضوعها "الحد من الممارسات السلبية تجاه كبار السن" وتقريرين عن منتدى الأسرة السعودية ومنتدى المرأة العربية الصينية والتوصيات المنبثقة عنهما، بالإضافة إلى استعراض وإقرار الإستراتيجية الإعلامية للمجلس .

وقدمت "التويجري" شكرها للرئيس وأعضاء المجلس على تفاعلهم مع كافة المواضيع المطروحة , ومقترحاتهم وآراؤهم البناءة , مؤكدةً على الدعم الكبير الذي تحظى به الأسرة السعودية من ولاة الأمر، ويظهر ذلك جلياً من خلال رؤية المملكة الطموحة 2030 وما تضمنته من أهداف وبرامج تسهم بشكل مباشر في تمكين الأسرة السعودية وتحسين جودة الحياة.