"أوقاف الراجحي" تنفذ برنامج عون المعاق مع 45 جهة في المناطق

شمل توزيع 467 جهازاً طبياً منوعاً

سبق- الرياض: أنهت إدارة أوقاف صالح عبدالعزيز الراجحي تنفيذ برنامجها النوعي "عون المعاق" الذي يقوم على تأمين الأجهزة الطبية للمرضى والمعاقين بالتعاون والتنسيق مع الجهات المختصة في المجال الطبي ومجال الإعاقة كمراكز التأهيل الشامل والمراكز الطبية والجمعيات الخيرية بالمملكة.
 
صرح بذلك الأمين العام لإدارة أوقاف صالح عبدالعزيز الراجحي عبدالسلام بن صالح الراجحي، مبيناً أن إدارة الأوقاف تهدف من وراء هذا البرنامج إلى تقديم العون والمساعدة النوعية والفعالة لإخواننا المعاقين من خلال تلمس ورصد احتياجاتهم رغبة في إعانتهم على مواجهة ظروف إعاقتهم والتغلب عليها والتخفيف قدر الإمكان من معاناتهم ليتمكنوا من الانخراط في المجتمع وتصريف شؤونهم بأنفسهم وتقليل اعتمادهم على الآخرين، ويجسد هذا البرنامج وغيره من البرامج الأخرى مدى حرص واهتمام إدارة الأوقاف في الوصول إلى المستفيد مباشرة ومعرفة احتياجاته ومتطلباته وسدها كما ينبغي.
 
وأبان الراجحي أن (برنامج عون المعاق) يعد من البرامج الصحية السنوية التي تحرص على تنفيذها إدارة أوقاف صالح الراجحي تلبية لحاجات المستفيدين وتجاوباً للطلبات التي تقدم من المؤسسات الخيرية والمراكز الطبية، حيث قدّم هذا البرنامج دعمه لما يزيد عن خمسة آلاف معاق ومريض بتكلفه إجمالية تزيد عن عشرة ملايين ريـال.
 
وأوضح الراجحي بأن إدارة الأوقاف أنهت تنفيذ برنامج هذا العام بتوزيع ما يزيد عن (467) جهازاً طبياً منوعاً، منها: كراسي كهربائية متحركة للكبار والصغار، وأسرة كهربائية، وأجهزة توليد الأكسجين، وسماعات طبية للأذن داخلية وخارجية، ورافعات طبية للمرضى، وأجهزة قياس التنفس وضغط الدم والسكر والحرارة، هذا إلى جانب عدد من الأجهزة التأهيلية للمرضى كأجهزة المشي والدراجات الطبية، وغير ذلك من الأجهزة الطبية التي يتم تأمينها بالكامل وتسليمها مباشرة للمرضى ليتمكنوا من استخدامها في أمورهم اليومية والمنزلية، والجدير بالذكر أن هذا البرنامج قد نفذ بالتنسيق مع أكثر من (45) مركزاً تأهيلياً وطبياً بالإضافة إلى بعض الجمعيات الخيرية في مختلف مناطق المملكة.
 
وفي السياق نفسه أشار الراجحي إلى أن هذا البرنامج وهذا الدعم يعتبر امتداد لما دأبت عليه إدارة أوقاف صالح الراجحي طيلة مسيرتها الخيرية من تقديم العون والمؤازرة للقطاعات الخيرية والطبية في مختلف أنحاء المملكة، إذ تولي إدارة الأوقاف عناية خاصة للمجال الطبي ومن أبرز أعمالها وإسهاماتها في هذا المجال إنشاء وتشغيل عدد من المستشفيات والمراكز الطبية والإسعافية أبرزها مركز الشيخ صالح الراجحي للاعتلال السكري في العين بمستشفى الملك خالد التخصصي للعيون، والذي تزيد تكلفته عن (40) مليون ريـال، هذا بجانب العديد من المراكز الطبية الأخرى ومراكز ووحدات غسيل الكلي بمختلف محافظات ومدن المملكة. 
 
 
وأشاد الراجحي في ختام تصريحه بالتسهيلات الكبيرة والدعم المعنوي الذي تجده المؤسسات المانحة في بلادنا المباركة من حكومة خادم الحرمين وسمو ولي عهده الأمين وسمو ولي ولي العهد – حفظهم الله - الذين لا يألون جهداً في رعاية أفراد المجتمع ودعم مؤسساته الخيرية، وتقديم الدعم والمساندة للمؤسسات الداعمة وتيسير السبل أمامها لتقديم رسالتها السامية داعياً العلي القدير أن يديم على بلادنا عزها وأمنها ورخاءها، وأن يجعل هذا البرنامج في ميزان حسنات الوالد الموقف الشيخ صالح بن عبدالعزيز الراجحي رحمه الله وجميع العاملين في إدارة الأوقاف.

اعلان
"أوقاف الراجحي" تنفذ برنامج عون المعاق مع 45 جهة في المناطق
سبق
سبق- الرياض: أنهت إدارة أوقاف صالح عبدالعزيز الراجحي تنفيذ برنامجها النوعي "عون المعاق" الذي يقوم على تأمين الأجهزة الطبية للمرضى والمعاقين بالتعاون والتنسيق مع الجهات المختصة في المجال الطبي ومجال الإعاقة كمراكز التأهيل الشامل والمراكز الطبية والجمعيات الخيرية بالمملكة.
 
صرح بذلك الأمين العام لإدارة أوقاف صالح عبدالعزيز الراجحي عبدالسلام بن صالح الراجحي، مبيناً أن إدارة الأوقاف تهدف من وراء هذا البرنامج إلى تقديم العون والمساعدة النوعية والفعالة لإخواننا المعاقين من خلال تلمس ورصد احتياجاتهم رغبة في إعانتهم على مواجهة ظروف إعاقتهم والتغلب عليها والتخفيف قدر الإمكان من معاناتهم ليتمكنوا من الانخراط في المجتمع وتصريف شؤونهم بأنفسهم وتقليل اعتمادهم على الآخرين، ويجسد هذا البرنامج وغيره من البرامج الأخرى مدى حرص واهتمام إدارة الأوقاف في الوصول إلى المستفيد مباشرة ومعرفة احتياجاته ومتطلباته وسدها كما ينبغي.
 
وأبان الراجحي أن (برنامج عون المعاق) يعد من البرامج الصحية السنوية التي تحرص على تنفيذها إدارة أوقاف صالح الراجحي تلبية لحاجات المستفيدين وتجاوباً للطلبات التي تقدم من المؤسسات الخيرية والمراكز الطبية، حيث قدّم هذا البرنامج دعمه لما يزيد عن خمسة آلاف معاق ومريض بتكلفه إجمالية تزيد عن عشرة ملايين ريـال.
 
وأوضح الراجحي بأن إدارة الأوقاف أنهت تنفيذ برنامج هذا العام بتوزيع ما يزيد عن (467) جهازاً طبياً منوعاً، منها: كراسي كهربائية متحركة للكبار والصغار، وأسرة كهربائية، وأجهزة توليد الأكسجين، وسماعات طبية للأذن داخلية وخارجية، ورافعات طبية للمرضى، وأجهزة قياس التنفس وضغط الدم والسكر والحرارة، هذا إلى جانب عدد من الأجهزة التأهيلية للمرضى كأجهزة المشي والدراجات الطبية، وغير ذلك من الأجهزة الطبية التي يتم تأمينها بالكامل وتسليمها مباشرة للمرضى ليتمكنوا من استخدامها في أمورهم اليومية والمنزلية، والجدير بالذكر أن هذا البرنامج قد نفذ بالتنسيق مع أكثر من (45) مركزاً تأهيلياً وطبياً بالإضافة إلى بعض الجمعيات الخيرية في مختلف مناطق المملكة.
 
وفي السياق نفسه أشار الراجحي إلى أن هذا البرنامج وهذا الدعم يعتبر امتداد لما دأبت عليه إدارة أوقاف صالح الراجحي طيلة مسيرتها الخيرية من تقديم العون والمؤازرة للقطاعات الخيرية والطبية في مختلف أنحاء المملكة، إذ تولي إدارة الأوقاف عناية خاصة للمجال الطبي ومن أبرز أعمالها وإسهاماتها في هذا المجال إنشاء وتشغيل عدد من المستشفيات والمراكز الطبية والإسعافية أبرزها مركز الشيخ صالح الراجحي للاعتلال السكري في العين بمستشفى الملك خالد التخصصي للعيون، والذي تزيد تكلفته عن (40) مليون ريـال، هذا بجانب العديد من المراكز الطبية الأخرى ومراكز ووحدات غسيل الكلي بمختلف محافظات ومدن المملكة. 
 
 
وأشاد الراجحي في ختام تصريحه بالتسهيلات الكبيرة والدعم المعنوي الذي تجده المؤسسات المانحة في بلادنا المباركة من حكومة خادم الحرمين وسمو ولي عهده الأمين وسمو ولي ولي العهد – حفظهم الله - الذين لا يألون جهداً في رعاية أفراد المجتمع ودعم مؤسساته الخيرية، وتقديم الدعم والمساندة للمؤسسات الداعمة وتيسير السبل أمامها لتقديم رسالتها السامية داعياً العلي القدير أن يديم على بلادنا عزها وأمنها ورخاءها، وأن يجعل هذا البرنامج في ميزان حسنات الوالد الموقف الشيخ صالح بن عبدالعزيز الراجحي رحمه الله وجميع العاملين في إدارة الأوقاف.
24 ديسمبر 2014 - 2 ربيع الأول 1436
04:34 PM

"أوقاف الراجحي" تنفذ برنامج عون المعاق مع 45 جهة في المناطق

شمل توزيع 467 جهازاً طبياً منوعاً

A A A
0
387

سبق- الرياض: أنهت إدارة أوقاف صالح عبدالعزيز الراجحي تنفيذ برنامجها النوعي "عون المعاق" الذي يقوم على تأمين الأجهزة الطبية للمرضى والمعاقين بالتعاون والتنسيق مع الجهات المختصة في المجال الطبي ومجال الإعاقة كمراكز التأهيل الشامل والمراكز الطبية والجمعيات الخيرية بالمملكة.
 
صرح بذلك الأمين العام لإدارة أوقاف صالح عبدالعزيز الراجحي عبدالسلام بن صالح الراجحي، مبيناً أن إدارة الأوقاف تهدف من وراء هذا البرنامج إلى تقديم العون والمساعدة النوعية والفعالة لإخواننا المعاقين من خلال تلمس ورصد احتياجاتهم رغبة في إعانتهم على مواجهة ظروف إعاقتهم والتغلب عليها والتخفيف قدر الإمكان من معاناتهم ليتمكنوا من الانخراط في المجتمع وتصريف شؤونهم بأنفسهم وتقليل اعتمادهم على الآخرين، ويجسد هذا البرنامج وغيره من البرامج الأخرى مدى حرص واهتمام إدارة الأوقاف في الوصول إلى المستفيد مباشرة ومعرفة احتياجاته ومتطلباته وسدها كما ينبغي.
 
وأبان الراجحي أن (برنامج عون المعاق) يعد من البرامج الصحية السنوية التي تحرص على تنفيذها إدارة أوقاف صالح الراجحي تلبية لحاجات المستفيدين وتجاوباً للطلبات التي تقدم من المؤسسات الخيرية والمراكز الطبية، حيث قدّم هذا البرنامج دعمه لما يزيد عن خمسة آلاف معاق ومريض بتكلفه إجمالية تزيد عن عشرة ملايين ريـال.
 
وأوضح الراجحي بأن إدارة الأوقاف أنهت تنفيذ برنامج هذا العام بتوزيع ما يزيد عن (467) جهازاً طبياً منوعاً، منها: كراسي كهربائية متحركة للكبار والصغار، وأسرة كهربائية، وأجهزة توليد الأكسجين، وسماعات طبية للأذن داخلية وخارجية، ورافعات طبية للمرضى، وأجهزة قياس التنفس وضغط الدم والسكر والحرارة، هذا إلى جانب عدد من الأجهزة التأهيلية للمرضى كأجهزة المشي والدراجات الطبية، وغير ذلك من الأجهزة الطبية التي يتم تأمينها بالكامل وتسليمها مباشرة للمرضى ليتمكنوا من استخدامها في أمورهم اليومية والمنزلية، والجدير بالذكر أن هذا البرنامج قد نفذ بالتنسيق مع أكثر من (45) مركزاً تأهيلياً وطبياً بالإضافة إلى بعض الجمعيات الخيرية في مختلف مناطق المملكة.
 
وفي السياق نفسه أشار الراجحي إلى أن هذا البرنامج وهذا الدعم يعتبر امتداد لما دأبت عليه إدارة أوقاف صالح الراجحي طيلة مسيرتها الخيرية من تقديم العون والمؤازرة للقطاعات الخيرية والطبية في مختلف أنحاء المملكة، إذ تولي إدارة الأوقاف عناية خاصة للمجال الطبي ومن أبرز أعمالها وإسهاماتها في هذا المجال إنشاء وتشغيل عدد من المستشفيات والمراكز الطبية والإسعافية أبرزها مركز الشيخ صالح الراجحي للاعتلال السكري في العين بمستشفى الملك خالد التخصصي للعيون، والذي تزيد تكلفته عن (40) مليون ريـال، هذا بجانب العديد من المراكز الطبية الأخرى ومراكز ووحدات غسيل الكلي بمختلف محافظات ومدن المملكة. 
 
 
وأشاد الراجحي في ختام تصريحه بالتسهيلات الكبيرة والدعم المعنوي الذي تجده المؤسسات المانحة في بلادنا المباركة من حكومة خادم الحرمين وسمو ولي عهده الأمين وسمو ولي ولي العهد – حفظهم الله - الذين لا يألون جهداً في رعاية أفراد المجتمع ودعم مؤسساته الخيرية، وتقديم الدعم والمساندة للمؤسسات الداعمة وتيسير السبل أمامها لتقديم رسالتها السامية داعياً العلي القدير أن يديم على بلادنا عزها وأمنها ورخاءها، وأن يجعل هذا البرنامج في ميزان حسنات الوالد الموقف الشيخ صالح بن عبدالعزيز الراجحي رحمه الله وجميع العاملين في إدارة الأوقاف.