مصادر: ضحايا الطائرة من أسرة سعودية ثرية وقائدها أجنبي

هيئة "التحقيقات" أكدت أنها تحطَّمت خلال الإقلاع وعلى متنها 3 مسافرين

عبدالله البرقاوي- سبق- الرياض: أصدر مكتب تحقيقات الطيران بالمملكة العربية السعودية بياناً تفصيلياً عن حادثة تحطُّم الطائرة السعودية الخاصة في مطار بلاك بوش بالمملكة المتحدة.
 
وقال المكتب: "تلقى المكتب في تمام الساعة 18:02 بالتوقيت المحلي، بتاريخ 15/10/ 1436 بلاغاً من مكتب تحقيقات حوادث الطيران البريطاني، يفيد بوقوع حادثة تحطُّم طائرة خاصة من نوع إمبراير ٥٠٥ فانوم ٣٠٠ مسجلة بالمملكة العربية السعودية برقم HZ IBN، أثناء إقلاعها من مطار بلاك بوش بالمملكة المتحدة".
 
وأضاف: "تفيد المعلومات الأولية بوجود ثلاثة مسافرين على متنها، إضافة إلى قائدها".
 
وقال المكتب: "نظراً لوقوع الحادثة على الأراضي البريطانية، وبحسب اللوائح التنفيذية للمكتب، فقد عيَّن المدير العام لمكتب التحقيقات الكابتن إبراهيم بن سلمان الكشي ممثلاً معتمداً عن المكتب للعمل مع فريق التحقيق التابع لمكتب تحقيقات حوادث الطيران البريطاني لتوفير الدعم والمعلومات اللازمة لإجراءات التحقيق للتعرف على الأسباب التي أدت إلى الحادثة".
 
 وقدَّم مكتب تحقيقات الطيران بالسعودية التعازي والمواساة لعوائل المفقودين في الحادثة، سائلين المولى أن يتغمدهم بواسع رحمته.
 
 وأفاد الكابتن إبراهيم الكشي بأن كامل صلاحية التحقيق في الحادثة من مسؤوليات مكتب تحقيقات حوادث الطيران البريطاني.
 
يُشار إلى أن مصادر عدة أكدت أن الطائرة تملكها أسرة سعودية ثرية، وتوفي في الحادث ثلاثة من أفرادها، إضافة لكابتن الطائرة. 

اعلان
مصادر: ضحايا الطائرة من أسرة سعودية ثرية وقائدها أجنبي
سبق
عبدالله البرقاوي- سبق- الرياض: أصدر مكتب تحقيقات الطيران بالمملكة العربية السعودية بياناً تفصيلياً عن حادثة تحطُّم الطائرة السعودية الخاصة في مطار بلاك بوش بالمملكة المتحدة.
 
وقال المكتب: "تلقى المكتب في تمام الساعة 18:02 بالتوقيت المحلي، بتاريخ 15/10/ 1436 بلاغاً من مكتب تحقيقات حوادث الطيران البريطاني، يفيد بوقوع حادثة تحطُّم طائرة خاصة من نوع إمبراير ٥٠٥ فانوم ٣٠٠ مسجلة بالمملكة العربية السعودية برقم HZ IBN، أثناء إقلاعها من مطار بلاك بوش بالمملكة المتحدة".
 
وأضاف: "تفيد المعلومات الأولية بوجود ثلاثة مسافرين على متنها، إضافة إلى قائدها".
 
وقال المكتب: "نظراً لوقوع الحادثة على الأراضي البريطانية، وبحسب اللوائح التنفيذية للمكتب، فقد عيَّن المدير العام لمكتب التحقيقات الكابتن إبراهيم بن سلمان الكشي ممثلاً معتمداً عن المكتب للعمل مع فريق التحقيق التابع لمكتب تحقيقات حوادث الطيران البريطاني لتوفير الدعم والمعلومات اللازمة لإجراءات التحقيق للتعرف على الأسباب التي أدت إلى الحادثة".
 
 وقدَّم مكتب تحقيقات الطيران بالسعودية التعازي والمواساة لعوائل المفقودين في الحادثة، سائلين المولى أن يتغمدهم بواسع رحمته.
 
 وأفاد الكابتن إبراهيم الكشي بأن كامل صلاحية التحقيق في الحادثة من مسؤوليات مكتب تحقيقات حوادث الطيران البريطاني.
 
يُشار إلى أن مصادر عدة أكدت أن الطائرة تملكها أسرة سعودية ثرية، وتوفي في الحادث ثلاثة من أفرادها، إضافة لكابتن الطائرة. 
31 يوليو 2015 - 15 شوّال 1436
11:53 PM

مصادر: ضحايا الطائرة من أسرة سعودية ثرية وقائدها أجنبي

هيئة "التحقيقات" أكدت أنها تحطَّمت خلال الإقلاع وعلى متنها 3 مسافرين

A A A
0
708,879

عبدالله البرقاوي- سبق- الرياض: أصدر مكتب تحقيقات الطيران بالمملكة العربية السعودية بياناً تفصيلياً عن حادثة تحطُّم الطائرة السعودية الخاصة في مطار بلاك بوش بالمملكة المتحدة.
 
وقال المكتب: "تلقى المكتب في تمام الساعة 18:02 بالتوقيت المحلي، بتاريخ 15/10/ 1436 بلاغاً من مكتب تحقيقات حوادث الطيران البريطاني، يفيد بوقوع حادثة تحطُّم طائرة خاصة من نوع إمبراير ٥٠٥ فانوم ٣٠٠ مسجلة بالمملكة العربية السعودية برقم HZ IBN، أثناء إقلاعها من مطار بلاك بوش بالمملكة المتحدة".
 
وأضاف: "تفيد المعلومات الأولية بوجود ثلاثة مسافرين على متنها، إضافة إلى قائدها".
 
وقال المكتب: "نظراً لوقوع الحادثة على الأراضي البريطانية، وبحسب اللوائح التنفيذية للمكتب، فقد عيَّن المدير العام لمكتب التحقيقات الكابتن إبراهيم بن سلمان الكشي ممثلاً معتمداً عن المكتب للعمل مع فريق التحقيق التابع لمكتب تحقيقات حوادث الطيران البريطاني لتوفير الدعم والمعلومات اللازمة لإجراءات التحقيق للتعرف على الأسباب التي أدت إلى الحادثة".
 
 وقدَّم مكتب تحقيقات الطيران بالسعودية التعازي والمواساة لعوائل المفقودين في الحادثة، سائلين المولى أن يتغمدهم بواسع رحمته.
 
 وأفاد الكابتن إبراهيم الكشي بأن كامل صلاحية التحقيق في الحادثة من مسؤوليات مكتب تحقيقات حوادث الطيران البريطاني.
 
يُشار إلى أن مصادر عدة أكدت أن الطائرة تملكها أسرة سعودية ثرية، وتوفي في الحادث ثلاثة من أفرادها، إضافة لكابتن الطائرة.