تحتاج مليارات.. الأمم المتحدة تجمع مساعدات للاجئين السوريين

"موجيريني" حذرت من نسيانهم

تسعى الأمم المتحدة لجمع مليارات الدولارات من المساعدات الإضافية لسوريا اليوم (الخميس) في محاولة لكسر حالة السأم التي أصابت المانحين بعد ثماني سنوات من الحرب الأهلية والانقسامات حول أسلوب التعامل مع نظام بشار الأسد.

وفي ظل حاجة 11.7 مليون شخص كثير منهم أطفال لمساعدات طارئة، تحاول الأمم المتحدة جمع 3.3 مليار دولار للضحايا داخل سوريا و5.5 مليار للاجئين في دول المنطقة وهي دعوة تشبه مناشدة أطلقتها في عام 2018.

ويستضيف الاتحاد الأوروبي أكبر جهة مانحة للمساعدات في العالم المؤتمر مع الأمم المتحدة.

وبحسب "رويترز"، حذرت مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد فيدريكا موجيريني، من أن يذهب الشعب السوري طي النسيان في وقت يبدو فيه أن المجتمع الدولي يهتم بشكل أقل، مشددة على أن الأمر لم ينته بعد.

وتؤكد الأمم المتحدة إلى أن سوريا أصبحت أكبر أزمة لاجئين في العالم حيث فر أكثر من 5.6 مليون سوري إلى الأردن ولبنان والعراق ومصر.

اعلان
تحتاج مليارات.. الأمم المتحدة تجمع مساعدات للاجئين السوريين
سبق

تسعى الأمم المتحدة لجمع مليارات الدولارات من المساعدات الإضافية لسوريا اليوم (الخميس) في محاولة لكسر حالة السأم التي أصابت المانحين بعد ثماني سنوات من الحرب الأهلية والانقسامات حول أسلوب التعامل مع نظام بشار الأسد.

وفي ظل حاجة 11.7 مليون شخص كثير منهم أطفال لمساعدات طارئة، تحاول الأمم المتحدة جمع 3.3 مليار دولار للضحايا داخل سوريا و5.5 مليار للاجئين في دول المنطقة وهي دعوة تشبه مناشدة أطلقتها في عام 2018.

ويستضيف الاتحاد الأوروبي أكبر جهة مانحة للمساعدات في العالم المؤتمر مع الأمم المتحدة.

وبحسب "رويترز"، حذرت مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد فيدريكا موجيريني، من أن يذهب الشعب السوري طي النسيان في وقت يبدو فيه أن المجتمع الدولي يهتم بشكل أقل، مشددة على أن الأمر لم ينته بعد.

وتؤكد الأمم المتحدة إلى أن سوريا أصبحت أكبر أزمة لاجئين في العالم حيث فر أكثر من 5.6 مليون سوري إلى الأردن ولبنان والعراق ومصر.

14 مارس 2019 - 7 رجب 1440
04:33 PM

تحتاج مليارات.. الأمم المتحدة تجمع مساعدات للاجئين السوريين

"موجيريني" حذرت من نسيانهم

A A A
1
136

تسعى الأمم المتحدة لجمع مليارات الدولارات من المساعدات الإضافية لسوريا اليوم (الخميس) في محاولة لكسر حالة السأم التي أصابت المانحين بعد ثماني سنوات من الحرب الأهلية والانقسامات حول أسلوب التعامل مع نظام بشار الأسد.

وفي ظل حاجة 11.7 مليون شخص كثير منهم أطفال لمساعدات طارئة، تحاول الأمم المتحدة جمع 3.3 مليار دولار للضحايا داخل سوريا و5.5 مليار للاجئين في دول المنطقة وهي دعوة تشبه مناشدة أطلقتها في عام 2018.

ويستضيف الاتحاد الأوروبي أكبر جهة مانحة للمساعدات في العالم المؤتمر مع الأمم المتحدة.

وبحسب "رويترز"، حذرت مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد فيدريكا موجيريني، من أن يذهب الشعب السوري طي النسيان في وقت يبدو فيه أن المجتمع الدولي يهتم بشكل أقل، مشددة على أن الأمر لم ينته بعد.

وتؤكد الأمم المتحدة إلى أن سوريا أصبحت أكبر أزمة لاجئين في العالم حيث فر أكثر من 5.6 مليون سوري إلى الأردن ولبنان والعراق ومصر.