"أمين الرياض" يوجه بسرعة الاستجابة لبلاغات المواطنين ومتابعة التنفيذ

خلال تفقده مركز التحكم والمراقبة ومركز طوارئ الأمانة "940"

سبق- الرياض: تفقد أمين منطقة الرياض "المهندس إبراهيم بن محمد السلطان" مركز التحكم والمراقبة ومركز طوارئ أمانة منطقة الرياض "940"، واطلع "المهندس السلطان"، بحضور وكلاء أمانة منطقة الرياض؛ على التقنيات والأجهزة المتطورة التي يحويها كلٌّ من: مركز التحكم والمراقبة، ومركز الطوارئ، والتي أسهمت في سرعة التعامل مع البلاغات ومتابعة تنفيذها ميدانياً بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة.
 
واستمع "المهندس إبراهيم السلطان" خلال زيارته التفقدية لمركز التحكم والمراقبة ومركز الطوارئ؛ إلى شرح وافٍ من "المهندس عبدالله بن حسين الشريف" مدير عام التشغيل والصيانة بأمانة منطقة الرياض، عن الخدمات التي يقدمها كلٌّ من: مركز التحكم والمراقبة، ومركز الطوارئ، في إطار جملة الخدمات التي تقدمها الأمانة لساكني منطقة الرياض.
 
كما اطلع أمين منطقة الرياض على مشروع التحكم عن بعد آلياً بشبكة الإنارة عبر نظام إلكتروني يقوم بالتحكم والمراقبة لجميع عناصر الشبكة لمعرفة الأعطال التي تحدث لحظياً وتحديد أماكنها بدقة، بالإضافة إلى الترشيد في استهلاك الكهرباء عن طريق الإخفات التدريجي للأحمال، وكذلك مشروع ترقيم ورفع إحداثيات عناصر شبكة الإنارة في مدينة الرياض، الذي يهدف إلى بناء قاعدة بيانات وترقيم لأكثر من "370.000" عامود إنارة، وعدد "3000" محطة إنارة؛ من خلال نظام ترقيم ورفع إحداثيات عناصر شبكة الإنارة "الأعمدة والمحطات" كمشروع متكامل يشمل جمع وحصر وتوثيق ومعالجة البيانات وتقييم حالة الأعمدة والمحطات.
 
واطلع أمين منطقة الرياض على نظام المراقبة والتحكم عن بعد بالأنفاق باستخدام نظام "الاسكادا"؛ حيث تتم مراقبة مستويات المياه داخل الخزانات التجميعية وتشغيل المضخات عن بعد وتأمين الطاقة الاحتياطية لتشغيل الإنارة والمضخات في حال انقطاع التيار.
 
كما استعرض معدة فحص وتقييم الطرق التي تعد من أحدث التقنيات المطبقة عالمياً، وتحتوي المعدة التي تعمل عبر ثلاثة أنظمة على نظام مسح تصويري رقمي ثلاثي الأبعاد؛ لتقييم عناصر الطرق باستخدام تقنية الليزر والمسح الضوئي.
 
ثم قدم "المهندس الشريف" شرحاً عن خدمات مركز طوارئ أمانة منطقة الرياض "940"، أوضح فيه ربط كافة بلديات محافظات منطقة الرياض البالغ عددها "47" بلدية، بمركز طوارئ الأمانة؛ وذلك لتقديم الخدمات التنموية والبلدية في نطاق البلديات.
 
وأوضح "المهندس الشريف" أن خطوة أمانة منطقة الرياض الجديدة ستسهم في سرعة تقديم الخدمات من قبل الجهات الخدمية المختصة؛ حيث يستقبل الرقم الموحد "940" كافة البلاغات والشكاوى والاقتراحات المتعلقة بالخدمات البلدية، وتوصيلها إلى الجهة التنفيذية من خلال نظام آلي يربط جميع الإدارات المعنية بالجهة المسؤولة عن تنفيذ البلاغات؛ حيث يقوم النظام بإرسال البلاغ فور وصوله إلى الجهة التنفيذية عبر عدة وسائل آلية؛ منها "الفاكس – ربط المركز بكافة الجهات التنفيذية من خلال شبكة إلكترونية، بريد إلكتروني، رسائل جوال"، كما يتم الرد على الاستفسارات المتعلقة بكافة الخدمات المقدمة من قبل الأمانة، ويتم التعامل مع طلب المتصل بإرسال رسالة لجواله تفيده برقم بلاغه والجهة التي تم توجيه البلاغ إليها، وفي حالة التنفيذ يتم إرسال رسالة لجوال المتصل تفيده بتنفيذ البلاغ، وأيضاً في حالة عدم التنفيذ يتم إرسال رسالة للمتصل تفيده بحالة بلاغه.
 
ووجه أمين منطقة الرياض خلال اجتماعه مع المسؤولين بالأمانة بالتعامل بكل جدية وسرعة مع بلاغات وشكاوى المواطنين بشأن الخدمات البلدية، وبذل كل جهد للارتقاء بجودة الخدمات التي تقدمها الأمانة والبلديات في جميع مدن ومحافظات منطقة الرياض.
 
 
 

اعلان
"أمين الرياض" يوجه بسرعة الاستجابة لبلاغات المواطنين ومتابعة التنفيذ
سبق
سبق- الرياض: تفقد أمين منطقة الرياض "المهندس إبراهيم بن محمد السلطان" مركز التحكم والمراقبة ومركز طوارئ أمانة منطقة الرياض "940"، واطلع "المهندس السلطان"، بحضور وكلاء أمانة منطقة الرياض؛ على التقنيات والأجهزة المتطورة التي يحويها كلٌّ من: مركز التحكم والمراقبة، ومركز الطوارئ، والتي أسهمت في سرعة التعامل مع البلاغات ومتابعة تنفيذها ميدانياً بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة.
 
واستمع "المهندس إبراهيم السلطان" خلال زيارته التفقدية لمركز التحكم والمراقبة ومركز الطوارئ؛ إلى شرح وافٍ من "المهندس عبدالله بن حسين الشريف" مدير عام التشغيل والصيانة بأمانة منطقة الرياض، عن الخدمات التي يقدمها كلٌّ من: مركز التحكم والمراقبة، ومركز الطوارئ، في إطار جملة الخدمات التي تقدمها الأمانة لساكني منطقة الرياض.
 
كما اطلع أمين منطقة الرياض على مشروع التحكم عن بعد آلياً بشبكة الإنارة عبر نظام إلكتروني يقوم بالتحكم والمراقبة لجميع عناصر الشبكة لمعرفة الأعطال التي تحدث لحظياً وتحديد أماكنها بدقة، بالإضافة إلى الترشيد في استهلاك الكهرباء عن طريق الإخفات التدريجي للأحمال، وكذلك مشروع ترقيم ورفع إحداثيات عناصر شبكة الإنارة في مدينة الرياض، الذي يهدف إلى بناء قاعدة بيانات وترقيم لأكثر من "370.000" عامود إنارة، وعدد "3000" محطة إنارة؛ من خلال نظام ترقيم ورفع إحداثيات عناصر شبكة الإنارة "الأعمدة والمحطات" كمشروع متكامل يشمل جمع وحصر وتوثيق ومعالجة البيانات وتقييم حالة الأعمدة والمحطات.
 
واطلع أمين منطقة الرياض على نظام المراقبة والتحكم عن بعد بالأنفاق باستخدام نظام "الاسكادا"؛ حيث تتم مراقبة مستويات المياه داخل الخزانات التجميعية وتشغيل المضخات عن بعد وتأمين الطاقة الاحتياطية لتشغيل الإنارة والمضخات في حال انقطاع التيار.
 
كما استعرض معدة فحص وتقييم الطرق التي تعد من أحدث التقنيات المطبقة عالمياً، وتحتوي المعدة التي تعمل عبر ثلاثة أنظمة على نظام مسح تصويري رقمي ثلاثي الأبعاد؛ لتقييم عناصر الطرق باستخدام تقنية الليزر والمسح الضوئي.
 
ثم قدم "المهندس الشريف" شرحاً عن خدمات مركز طوارئ أمانة منطقة الرياض "940"، أوضح فيه ربط كافة بلديات محافظات منطقة الرياض البالغ عددها "47" بلدية، بمركز طوارئ الأمانة؛ وذلك لتقديم الخدمات التنموية والبلدية في نطاق البلديات.
 
وأوضح "المهندس الشريف" أن خطوة أمانة منطقة الرياض الجديدة ستسهم في سرعة تقديم الخدمات من قبل الجهات الخدمية المختصة؛ حيث يستقبل الرقم الموحد "940" كافة البلاغات والشكاوى والاقتراحات المتعلقة بالخدمات البلدية، وتوصيلها إلى الجهة التنفيذية من خلال نظام آلي يربط جميع الإدارات المعنية بالجهة المسؤولة عن تنفيذ البلاغات؛ حيث يقوم النظام بإرسال البلاغ فور وصوله إلى الجهة التنفيذية عبر عدة وسائل آلية؛ منها "الفاكس – ربط المركز بكافة الجهات التنفيذية من خلال شبكة إلكترونية، بريد إلكتروني، رسائل جوال"، كما يتم الرد على الاستفسارات المتعلقة بكافة الخدمات المقدمة من قبل الأمانة، ويتم التعامل مع طلب المتصل بإرسال رسالة لجواله تفيده برقم بلاغه والجهة التي تم توجيه البلاغ إليها، وفي حالة التنفيذ يتم إرسال رسالة لجوال المتصل تفيده بتنفيذ البلاغ، وأيضاً في حالة عدم التنفيذ يتم إرسال رسالة للمتصل تفيده بحالة بلاغه.
 
ووجه أمين منطقة الرياض خلال اجتماعه مع المسؤولين بالأمانة بالتعامل بكل جدية وسرعة مع بلاغات وشكاوى المواطنين بشأن الخدمات البلدية، وبذل كل جهد للارتقاء بجودة الخدمات التي تقدمها الأمانة والبلديات في جميع مدن ومحافظات منطقة الرياض.
 
 
 
25 يونيو 2015 - 8 رمضان 1436
05:31 PM

"أمين الرياض" يوجه بسرعة الاستجابة لبلاغات المواطنين ومتابعة التنفيذ

خلال تفقده مركز التحكم والمراقبة ومركز طوارئ الأمانة "940"

A A A
0
2,387

سبق- الرياض: تفقد أمين منطقة الرياض "المهندس إبراهيم بن محمد السلطان" مركز التحكم والمراقبة ومركز طوارئ أمانة منطقة الرياض "940"، واطلع "المهندس السلطان"، بحضور وكلاء أمانة منطقة الرياض؛ على التقنيات والأجهزة المتطورة التي يحويها كلٌّ من: مركز التحكم والمراقبة، ومركز الطوارئ، والتي أسهمت في سرعة التعامل مع البلاغات ومتابعة تنفيذها ميدانياً بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة.
 
واستمع "المهندس إبراهيم السلطان" خلال زيارته التفقدية لمركز التحكم والمراقبة ومركز الطوارئ؛ إلى شرح وافٍ من "المهندس عبدالله بن حسين الشريف" مدير عام التشغيل والصيانة بأمانة منطقة الرياض، عن الخدمات التي يقدمها كلٌّ من: مركز التحكم والمراقبة، ومركز الطوارئ، في إطار جملة الخدمات التي تقدمها الأمانة لساكني منطقة الرياض.
 
كما اطلع أمين منطقة الرياض على مشروع التحكم عن بعد آلياً بشبكة الإنارة عبر نظام إلكتروني يقوم بالتحكم والمراقبة لجميع عناصر الشبكة لمعرفة الأعطال التي تحدث لحظياً وتحديد أماكنها بدقة، بالإضافة إلى الترشيد في استهلاك الكهرباء عن طريق الإخفات التدريجي للأحمال، وكذلك مشروع ترقيم ورفع إحداثيات عناصر شبكة الإنارة في مدينة الرياض، الذي يهدف إلى بناء قاعدة بيانات وترقيم لأكثر من "370.000" عامود إنارة، وعدد "3000" محطة إنارة؛ من خلال نظام ترقيم ورفع إحداثيات عناصر شبكة الإنارة "الأعمدة والمحطات" كمشروع متكامل يشمل جمع وحصر وتوثيق ومعالجة البيانات وتقييم حالة الأعمدة والمحطات.
 
واطلع أمين منطقة الرياض على نظام المراقبة والتحكم عن بعد بالأنفاق باستخدام نظام "الاسكادا"؛ حيث تتم مراقبة مستويات المياه داخل الخزانات التجميعية وتشغيل المضخات عن بعد وتأمين الطاقة الاحتياطية لتشغيل الإنارة والمضخات في حال انقطاع التيار.
 
كما استعرض معدة فحص وتقييم الطرق التي تعد من أحدث التقنيات المطبقة عالمياً، وتحتوي المعدة التي تعمل عبر ثلاثة أنظمة على نظام مسح تصويري رقمي ثلاثي الأبعاد؛ لتقييم عناصر الطرق باستخدام تقنية الليزر والمسح الضوئي.
 
ثم قدم "المهندس الشريف" شرحاً عن خدمات مركز طوارئ أمانة منطقة الرياض "940"، أوضح فيه ربط كافة بلديات محافظات منطقة الرياض البالغ عددها "47" بلدية، بمركز طوارئ الأمانة؛ وذلك لتقديم الخدمات التنموية والبلدية في نطاق البلديات.
 
وأوضح "المهندس الشريف" أن خطوة أمانة منطقة الرياض الجديدة ستسهم في سرعة تقديم الخدمات من قبل الجهات الخدمية المختصة؛ حيث يستقبل الرقم الموحد "940" كافة البلاغات والشكاوى والاقتراحات المتعلقة بالخدمات البلدية، وتوصيلها إلى الجهة التنفيذية من خلال نظام آلي يربط جميع الإدارات المعنية بالجهة المسؤولة عن تنفيذ البلاغات؛ حيث يقوم النظام بإرسال البلاغ فور وصوله إلى الجهة التنفيذية عبر عدة وسائل آلية؛ منها "الفاكس – ربط المركز بكافة الجهات التنفيذية من خلال شبكة إلكترونية، بريد إلكتروني، رسائل جوال"، كما يتم الرد على الاستفسارات المتعلقة بكافة الخدمات المقدمة من قبل الأمانة، ويتم التعامل مع طلب المتصل بإرسال رسالة لجواله تفيده برقم بلاغه والجهة التي تم توجيه البلاغ إليها، وفي حالة التنفيذ يتم إرسال رسالة لجوال المتصل تفيده بتنفيذ البلاغ، وأيضاً في حالة عدم التنفيذ يتم إرسال رسالة للمتصل تفيده بحالة بلاغه.
 
ووجه أمين منطقة الرياض خلال اجتماعه مع المسؤولين بالأمانة بالتعامل بكل جدية وسرعة مع بلاغات وشكاوى المواطنين بشأن الخدمات البلدية، وبذل كل جهد للارتقاء بجودة الخدمات التي تقدمها الأمانة والبلديات في جميع مدن ومحافظات منطقة الرياض.