"سبق" تشارك رجال الهلال الأحمر في تبوك إفطارهم

نواف الغضوري - سبق – تبوك: شاركت "سبق" مساء اليوم الفرق الإسعافية بهيئة الهلال الأحمر السعودي بمنطقة تبوك إفطارهم في أحد مراكز في تبوك.
 
وكان رجال الإسعاف متأهبين لإنقاذ المصابين، حيث توزع المهام في عمل منظم، وبعضهم يعمل في غرفة العمليات لا يفارق أجهزة الاتصال لاستقبال المعلومة وتمريرها للفرق الإسعافية لتباشر بدورها الحادث، وكل ذلك العمل لا يتوقف على مدار اليوم بالتناوب بين العاملين.
 
إفطارهم بسيط ولكن تجمعهم مائدة السعادة والأخوة وروح الفريق الواحد .
 
ومن جانبه تحدث خالد مرضي العنزي المتحدث الرسمي لهيئة الهلال الأحمر السعودي بمنطقة تبوك قائلاً: "تعمل الفرق الإسعافية بهيئة الهلال الأحمر السعودي بمنطقة تبوك على مدار ٢٤ ساعة في خدمة أي طارئ طبي لا سمح الله، وذلك من خلال ٢١ فرقة إسعافية في ٢١ مركزاً إسعافياً وفرقة تدخل سريع وقيادة ميدانية.
 
وأضاف: تقوم جميع الفرق الإسعافية على تقديم الخدمات الإسعافية وذلك من خلال هاتف الطوارئ ٩٩٧ المتواجد بالعمليات، ويقوم على العمليات أربعة موظفين لاستقبال البلاغات وترحيلها للفرق الإسعافية وتقديم النصائح الطبية عند الحاجة لذلك، بالتنسيق مع الطبيب المناوب، وفي أغلب الأحيان يقوم كل شخص مناوب في العمليات بالإفطار بمفرده للرد على هواتف الطوارئ واستقبال وترحيل البلاغات، لاسيما وأن أوقات الإفطار تعتبر أوقات ذروة للبلاغات خلال الشهر الفضيل.
 
وتابع: كثيراً ما يصادف أوقات الإفطار والفرق الإسعافية خارج المراكز لتقديم خدمات إسعافية لمرضى ومصابين بالميدان ولا يتمكنون من الإفطار داخل المركز إلا بعد المغرب بوقت طويل أغلب الأحيان.
 
 
 

اعلان
"سبق" تشارك رجال الهلال الأحمر في تبوك إفطارهم
سبق
نواف الغضوري - سبق – تبوك: شاركت "سبق" مساء اليوم الفرق الإسعافية بهيئة الهلال الأحمر السعودي بمنطقة تبوك إفطارهم في أحد مراكز في تبوك.
 
وكان رجال الإسعاف متأهبين لإنقاذ المصابين، حيث توزع المهام في عمل منظم، وبعضهم يعمل في غرفة العمليات لا يفارق أجهزة الاتصال لاستقبال المعلومة وتمريرها للفرق الإسعافية لتباشر بدورها الحادث، وكل ذلك العمل لا يتوقف على مدار اليوم بالتناوب بين العاملين.
 
إفطارهم بسيط ولكن تجمعهم مائدة السعادة والأخوة وروح الفريق الواحد .
 
ومن جانبه تحدث خالد مرضي العنزي المتحدث الرسمي لهيئة الهلال الأحمر السعودي بمنطقة تبوك قائلاً: "تعمل الفرق الإسعافية بهيئة الهلال الأحمر السعودي بمنطقة تبوك على مدار ٢٤ ساعة في خدمة أي طارئ طبي لا سمح الله، وذلك من خلال ٢١ فرقة إسعافية في ٢١ مركزاً إسعافياً وفرقة تدخل سريع وقيادة ميدانية.
 
وأضاف: تقوم جميع الفرق الإسعافية على تقديم الخدمات الإسعافية وذلك من خلال هاتف الطوارئ ٩٩٧ المتواجد بالعمليات، ويقوم على العمليات أربعة موظفين لاستقبال البلاغات وترحيلها للفرق الإسعافية وتقديم النصائح الطبية عند الحاجة لذلك، بالتنسيق مع الطبيب المناوب، وفي أغلب الأحيان يقوم كل شخص مناوب في العمليات بالإفطار بمفرده للرد على هواتف الطوارئ واستقبال وترحيل البلاغات، لاسيما وأن أوقات الإفطار تعتبر أوقات ذروة للبلاغات خلال الشهر الفضيل.
 
وتابع: كثيراً ما يصادف أوقات الإفطار والفرق الإسعافية خارج المراكز لتقديم خدمات إسعافية لمرضى ومصابين بالميدان ولا يتمكنون من الإفطار داخل المركز إلا بعد المغرب بوقت طويل أغلب الأحيان.
 
 
 
26 يونيو 2015 - 9 رمضان 1436
09:36 PM

"سبق" تشارك رجال الهلال الأحمر في تبوك إفطارهم

A A A
0
7,915

نواف الغضوري - سبق – تبوك: شاركت "سبق" مساء اليوم الفرق الإسعافية بهيئة الهلال الأحمر السعودي بمنطقة تبوك إفطارهم في أحد مراكز في تبوك.
 
وكان رجال الإسعاف متأهبين لإنقاذ المصابين، حيث توزع المهام في عمل منظم، وبعضهم يعمل في غرفة العمليات لا يفارق أجهزة الاتصال لاستقبال المعلومة وتمريرها للفرق الإسعافية لتباشر بدورها الحادث، وكل ذلك العمل لا يتوقف على مدار اليوم بالتناوب بين العاملين.
 
إفطارهم بسيط ولكن تجمعهم مائدة السعادة والأخوة وروح الفريق الواحد .
 
ومن جانبه تحدث خالد مرضي العنزي المتحدث الرسمي لهيئة الهلال الأحمر السعودي بمنطقة تبوك قائلاً: "تعمل الفرق الإسعافية بهيئة الهلال الأحمر السعودي بمنطقة تبوك على مدار ٢٤ ساعة في خدمة أي طارئ طبي لا سمح الله، وذلك من خلال ٢١ فرقة إسعافية في ٢١ مركزاً إسعافياً وفرقة تدخل سريع وقيادة ميدانية.
 
وأضاف: تقوم جميع الفرق الإسعافية على تقديم الخدمات الإسعافية وذلك من خلال هاتف الطوارئ ٩٩٧ المتواجد بالعمليات، ويقوم على العمليات أربعة موظفين لاستقبال البلاغات وترحيلها للفرق الإسعافية وتقديم النصائح الطبية عند الحاجة لذلك، بالتنسيق مع الطبيب المناوب، وفي أغلب الأحيان يقوم كل شخص مناوب في العمليات بالإفطار بمفرده للرد على هواتف الطوارئ واستقبال وترحيل البلاغات، لاسيما وأن أوقات الإفطار تعتبر أوقات ذروة للبلاغات خلال الشهر الفضيل.
 
وتابع: كثيراً ما يصادف أوقات الإفطار والفرق الإسعافية خارج المراكز لتقديم خدمات إسعافية لمرضى ومصابين بالميدان ولا يتمكنون من الإفطار داخل المركز إلا بعد المغرب بوقت طويل أغلب الأحيان.