احتراق عدادات الكهرباء يخلي معلمات ابتدائية بينبع

أجهزة الإنذار لم تعمل لأن الحادث وقع خارج المبنى

ماجد الرفاعي- سبق- ينبع: سيطرت فرق الدفاع المدني بمحافظة ينبع، اليوم الخميس، على حريق نشب في عدادات الكهرباء بالمدرسة السادسة الابتدائية للبنات بمحافظة ينبع.
 
وقالت مصادر لـ"سبق": "اشتعلت ألسنة النيران في عدادات الكهرباء بمدرسة السادسة الابتدائية للبنات بينبع مما تسبب في حالة من الهلع والفزع بين المعلمات بالمدرسة حيث لم تعمل أجهزة الإنذار للتحذير نظراً لأن الحادث وقع خارج المبنى".
 
وأضافت: "حاول البعض من الخارج تنبيه المعلمات فور وقوع الحريق في العدادات وتمإاخلاء المبنى والخروج بشكل عشوائي في ظل مساعدات أهالي الحي القريبين من موقع الحادث والمارة".
 
وأردفت المصادر: "تم التواصل مع ذوي المعلمات، ولم يتم تسجيل وقوع أي أضرار داخل المدرسة، وأسفر الحادث عن انصهار كامل للعدادات الكهربائية علماً بأن المدرسة لم تعمل بكامل طاقتها الكهربائية حتى الآن".
 
وعلمت "سبق" أن المبنى المستأجر من إدارة التربية والتعليم بينبع حديث العهد ولم يستقبل الطالبات حتى الآن.
 
وقال مدير التربية والتعليم الدكتور معجب الزهراني: "شركة الكهرباء تقوم حالياً بدورها المتمثل في تركيب العدادات وسيكون المبنى جاهزاً لاستقبال الطالبات مع بداية العام الدراسي، والوضع مستقر والمبنى من الداخل لم تلحق به أي أضرار".

اعلان
احتراق عدادات الكهرباء يخلي معلمات ابتدائية بينبع
سبق
ماجد الرفاعي- سبق- ينبع: سيطرت فرق الدفاع المدني بمحافظة ينبع، اليوم الخميس، على حريق نشب في عدادات الكهرباء بالمدرسة السادسة الابتدائية للبنات بمحافظة ينبع.
 
وقالت مصادر لـ"سبق": "اشتعلت ألسنة النيران في عدادات الكهرباء بمدرسة السادسة الابتدائية للبنات بينبع مما تسبب في حالة من الهلع والفزع بين المعلمات بالمدرسة حيث لم تعمل أجهزة الإنذار للتحذير نظراً لأن الحادث وقع خارج المبنى".
 
وأضافت: "حاول البعض من الخارج تنبيه المعلمات فور وقوع الحريق في العدادات وتمإاخلاء المبنى والخروج بشكل عشوائي في ظل مساعدات أهالي الحي القريبين من موقع الحادث والمارة".
 
وأردفت المصادر: "تم التواصل مع ذوي المعلمات، ولم يتم تسجيل وقوع أي أضرار داخل المدرسة، وأسفر الحادث عن انصهار كامل للعدادات الكهربائية علماً بأن المدرسة لم تعمل بكامل طاقتها الكهربائية حتى الآن".
 
وعلمت "سبق" أن المبنى المستأجر من إدارة التربية والتعليم بينبع حديث العهد ولم يستقبل الطالبات حتى الآن.
 
وقال مدير التربية والتعليم الدكتور معجب الزهراني: "شركة الكهرباء تقوم حالياً بدورها المتمثل في تركيب العدادات وسيكون المبنى جاهزاً لاستقبال الطالبات مع بداية العام الدراسي، والوضع مستقر والمبنى من الداخل لم تلحق به أي أضرار".
28 أغسطس 2014 - 2 ذو القعدة 1435
03:31 PM

أجهزة الإنذار لم تعمل لأن الحادث وقع خارج المبنى

احتراق عدادات الكهرباء يخلي معلمات ابتدائية بينبع

A A A
0
4,667

ماجد الرفاعي- سبق- ينبع: سيطرت فرق الدفاع المدني بمحافظة ينبع، اليوم الخميس، على حريق نشب في عدادات الكهرباء بالمدرسة السادسة الابتدائية للبنات بمحافظة ينبع.
 
وقالت مصادر لـ"سبق": "اشتعلت ألسنة النيران في عدادات الكهرباء بمدرسة السادسة الابتدائية للبنات بينبع مما تسبب في حالة من الهلع والفزع بين المعلمات بالمدرسة حيث لم تعمل أجهزة الإنذار للتحذير نظراً لأن الحادث وقع خارج المبنى".
 
وأضافت: "حاول البعض من الخارج تنبيه المعلمات فور وقوع الحريق في العدادات وتمإاخلاء المبنى والخروج بشكل عشوائي في ظل مساعدات أهالي الحي القريبين من موقع الحادث والمارة".
 
وأردفت المصادر: "تم التواصل مع ذوي المعلمات، ولم يتم تسجيل وقوع أي أضرار داخل المدرسة، وأسفر الحادث عن انصهار كامل للعدادات الكهربائية علماً بأن المدرسة لم تعمل بكامل طاقتها الكهربائية حتى الآن".
 
وعلمت "سبق" أن المبنى المستأجر من إدارة التربية والتعليم بينبع حديث العهد ولم يستقبل الطالبات حتى الآن.
 
وقال مدير التربية والتعليم الدكتور معجب الزهراني: "شركة الكهرباء تقوم حالياً بدورها المتمثل في تركيب العدادات وسيكون المبنى جاهزاً لاستقبال الطالبات مع بداية العام الدراسي، والوضع مستقر والمبنى من الداخل لم تلحق به أي أضرار".