الكويت تعتقل مشتبهاً فيهم بتفجير مسجد الصادق

الصالح: كنا ساجدين عندما فجَّر الانتحاري نفسه

رويترز- دبي: قال مصدر أمني، السبت، إن الكويت ألقت القبض على عدد من الأشخاص للاشتباه في ضلوعهم في تفجير مسجد الإمام الصادق يوم الجمعة؛ ما أسفر عن سقوط 27 قتيلاً.
 
وقال المصدر "اعتُقل عددٌ (من الأشخاص) للاشتباه في وجود صلات لهم بالمهاجم الانتحاري".
 
وأعلن تنظيم داعش مسؤوليته عن التفجير الذي يعد أسوأ هجوم للمتشدّدين في الكويت منذ سنوات.
 
وقالت وزارة الداخلية إن الهجوم أسفر أيضاً عن إصابة أكثر من 200 شخص.
 
وقالت صحيفة "القبس" الكويتية اليومية، إن الأمن اعتقل ثلاثة أشخاص للاشتباه في ضلوعهم في الهجوم.
 
وكان خليل الصالح عضو مجلس الأمة الكويتي موجوداً في مسجد الإمام الصادق عندما وقع الهجوم.
 
وقال إن المصلين كانوا ساجدين في الصلاة عندما دخل انتحاري المسجد وفجَّر نفسه فدمّر الجدران والسقف.

اعلان
الكويت تعتقل مشتبهاً فيهم بتفجير مسجد الصادق
سبق
رويترز- دبي: قال مصدر أمني، السبت، إن الكويت ألقت القبض على عدد من الأشخاص للاشتباه في ضلوعهم في تفجير مسجد الإمام الصادق يوم الجمعة؛ ما أسفر عن سقوط 27 قتيلاً.
 
وقال المصدر "اعتُقل عددٌ (من الأشخاص) للاشتباه في وجود صلات لهم بالمهاجم الانتحاري".
 
وأعلن تنظيم داعش مسؤوليته عن التفجير الذي يعد أسوأ هجوم للمتشدّدين في الكويت منذ سنوات.
 
وقالت وزارة الداخلية إن الهجوم أسفر أيضاً عن إصابة أكثر من 200 شخص.
 
وقالت صحيفة "القبس" الكويتية اليومية، إن الأمن اعتقل ثلاثة أشخاص للاشتباه في ضلوعهم في الهجوم.
 
وكان خليل الصالح عضو مجلس الأمة الكويتي موجوداً في مسجد الإمام الصادق عندما وقع الهجوم.
 
وقال إن المصلين كانوا ساجدين في الصلاة عندما دخل انتحاري المسجد وفجَّر نفسه فدمّر الجدران والسقف.
27 يونيو 2015 - 10 رمضان 1436
12:32 PM

الكويت تعتقل مشتبهاً فيهم بتفجير مسجد الصادق

الصالح: كنا ساجدين عندما فجَّر الانتحاري نفسه

A A A
0
51,621

رويترز- دبي: قال مصدر أمني، السبت، إن الكويت ألقت القبض على عدد من الأشخاص للاشتباه في ضلوعهم في تفجير مسجد الإمام الصادق يوم الجمعة؛ ما أسفر عن سقوط 27 قتيلاً.
 
وقال المصدر "اعتُقل عددٌ (من الأشخاص) للاشتباه في وجود صلات لهم بالمهاجم الانتحاري".
 
وأعلن تنظيم داعش مسؤوليته عن التفجير الذي يعد أسوأ هجوم للمتشدّدين في الكويت منذ سنوات.
 
وقالت وزارة الداخلية إن الهجوم أسفر أيضاً عن إصابة أكثر من 200 شخص.
 
وقالت صحيفة "القبس" الكويتية اليومية، إن الأمن اعتقل ثلاثة أشخاص للاشتباه في ضلوعهم في الهجوم.
 
وكان خليل الصالح عضو مجلس الأمة الكويتي موجوداً في مسجد الإمام الصادق عندما وقع الهجوم.
 
وقال إن المصلين كانوا ساجدين في الصلاة عندما دخل انتحاري المسجد وفجَّر نفسه فدمّر الجدران والسقف.