خطأ طبي يودي بحياة مواطنة بمستشفى سراة عبيدة

ابنها يطالب بالمحاسبة و "صحة عسير" تبدأ التحقيق

محمد آل الحمري- سبق- عسير: اتهم مواطن مستشفى سراة عبيدة بالتسبب في وفاة والدته حيث قام الفريق الطبي بالمستشفى ببتر الوريد البابي الكبدي والشريان الكبدي الأيمن، وحاول إخفاء الخطأ من خلال وضع قطع من الشاش داخل مكان العملية قبل أن تنقل الحالة إلى مستشفى عسير المركزي.
 
وقال سعود القحطاني: "راجعت والدتي مستشفى سراة عبيدة العام لشعورها بآلام حادة، وكشف عليها الطبيب المعالج وقرر إجراء عملية استئصال المرارة، وحدد يوم الاثنين الماضي موعداً لإجراء العملية".
 
وأضاف: "أدخلت والدتي غرفة العمليات وبقينا ننتظر خروجها من غرفة العمليات للاطمئنان عليها غير أنها خرجت من غرفة العمليات مباشرة على سيارة الإسعاف بسبب وقوع خطأ حيث تم بتر الوريد البابي الكبدي والشريان الكبدي الأيمن، وذلك بحسب التقرير الصادر عن قسم جراحة الأوردة بمستشفى عسير".
 
وأردف "القحطاني": "أستغرب من محاولة الطاقم الطبي الذي أجرى العملية التستر على الخطأ من خلال وضع أكثر من 12 قطعة شاش داخل جوف والدتي في محاولة لإيقاف النزيف، الأمر الذي كشفه التقرير الصادر عن مستشفى عسير".
 
وتابع المواطن: "مستشفى عسير استقبل الحالة وأجرى عملية استكشافية أوضحت جميع الأخطاء التي تعرضت لها والدتي وتم نقل دم إليها وتم تنويمها بقسم العناية الفائقة إلى أن توفيت فجر اليوم الخميس".
 
وطالب "القحطاني" الجهات المسؤولة بإنصافه من جميع من تسبب في وفاة والدته ومنع أفراد الطاقم الطبي من السفر حتى انتهاء القضية. 
 
على الجانب المقابل، قال الناطق الإعلامي باسم "صحة عسير"، سعيد النقير لـ"سبق": "مدير عام الشؤون الصحية بمنطقة عسير الدكتور إبراهيم بن سليمان الحفظي وجّه بتشكيل لجنة طبية عاجلة للتحقيق، تتألف من إدارة المتابعة وإدارة الخدمات العلاجية وتضم أطباء استشاريين متخصصين".
 
وأضاف: "تم التوجيه بالتحفظ على ملف الحالة لمعرفة كافة الإجراءات الطبية التي اتخذت بحقها، كما تقرر حظر سفر كل من تعامل مع الحالة حتى استكمال التحقيق في القضية".
 
وأردف "النقير": "تم تسجيل الحالة كحدث جسيم على موقع وزارة الصحة، ما يعني الاستمرار في المتابعة والتحقيق بمعرفة الوزارة والمديرية للتأكد من احتمال وقوع خطأ أو تقصير، ومحاسبة المتسبب".
 
ونقل "النقير" تعازي مدير عام الشؤون الصحية بمنطقة عسير إلى ذوي الفقيدة، سائلاً المولى أن يتغمدها بواسع رحمته.

اعلان
خطأ طبي يودي بحياة مواطنة بمستشفى سراة عبيدة
سبق
محمد آل الحمري- سبق- عسير: اتهم مواطن مستشفى سراة عبيدة بالتسبب في وفاة والدته حيث قام الفريق الطبي بالمستشفى ببتر الوريد البابي الكبدي والشريان الكبدي الأيمن، وحاول إخفاء الخطأ من خلال وضع قطع من الشاش داخل مكان العملية قبل أن تنقل الحالة إلى مستشفى عسير المركزي.
 
وقال سعود القحطاني: "راجعت والدتي مستشفى سراة عبيدة العام لشعورها بآلام حادة، وكشف عليها الطبيب المعالج وقرر إجراء عملية استئصال المرارة، وحدد يوم الاثنين الماضي موعداً لإجراء العملية".
 
وأضاف: "أدخلت والدتي غرفة العمليات وبقينا ننتظر خروجها من غرفة العمليات للاطمئنان عليها غير أنها خرجت من غرفة العمليات مباشرة على سيارة الإسعاف بسبب وقوع خطأ حيث تم بتر الوريد البابي الكبدي والشريان الكبدي الأيمن، وذلك بحسب التقرير الصادر عن قسم جراحة الأوردة بمستشفى عسير".
 
وأردف "القحطاني": "أستغرب من محاولة الطاقم الطبي الذي أجرى العملية التستر على الخطأ من خلال وضع أكثر من 12 قطعة شاش داخل جوف والدتي في محاولة لإيقاف النزيف، الأمر الذي كشفه التقرير الصادر عن مستشفى عسير".
 
وتابع المواطن: "مستشفى عسير استقبل الحالة وأجرى عملية استكشافية أوضحت جميع الأخطاء التي تعرضت لها والدتي وتم نقل دم إليها وتم تنويمها بقسم العناية الفائقة إلى أن توفيت فجر اليوم الخميس".
 
وطالب "القحطاني" الجهات المسؤولة بإنصافه من جميع من تسبب في وفاة والدته ومنع أفراد الطاقم الطبي من السفر حتى انتهاء القضية. 
 
على الجانب المقابل، قال الناطق الإعلامي باسم "صحة عسير"، سعيد النقير لـ"سبق": "مدير عام الشؤون الصحية بمنطقة عسير الدكتور إبراهيم بن سليمان الحفظي وجّه بتشكيل لجنة طبية عاجلة للتحقيق، تتألف من إدارة المتابعة وإدارة الخدمات العلاجية وتضم أطباء استشاريين متخصصين".
 
وأضاف: "تم التوجيه بالتحفظ على ملف الحالة لمعرفة كافة الإجراءات الطبية التي اتخذت بحقها، كما تقرر حظر سفر كل من تعامل مع الحالة حتى استكمال التحقيق في القضية".
 
وأردف "النقير": "تم تسجيل الحالة كحدث جسيم على موقع وزارة الصحة، ما يعني الاستمرار في المتابعة والتحقيق بمعرفة الوزارة والمديرية للتأكد من احتمال وقوع خطأ أو تقصير، ومحاسبة المتسبب".
 
ونقل "النقير" تعازي مدير عام الشؤون الصحية بمنطقة عسير إلى ذوي الفقيدة، سائلاً المولى أن يتغمدها بواسع رحمته.
26 فبراير 2015 - 7 جمادى الأول 1436
02:59 PM

خطأ طبي يودي بحياة مواطنة بمستشفى سراة عبيدة

ابنها يطالب بالمحاسبة و "صحة عسير" تبدأ التحقيق

A A A
0
40,691

محمد آل الحمري- سبق- عسير: اتهم مواطن مستشفى سراة عبيدة بالتسبب في وفاة والدته حيث قام الفريق الطبي بالمستشفى ببتر الوريد البابي الكبدي والشريان الكبدي الأيمن، وحاول إخفاء الخطأ من خلال وضع قطع من الشاش داخل مكان العملية قبل أن تنقل الحالة إلى مستشفى عسير المركزي.
 
وقال سعود القحطاني: "راجعت والدتي مستشفى سراة عبيدة العام لشعورها بآلام حادة، وكشف عليها الطبيب المعالج وقرر إجراء عملية استئصال المرارة، وحدد يوم الاثنين الماضي موعداً لإجراء العملية".
 
وأضاف: "أدخلت والدتي غرفة العمليات وبقينا ننتظر خروجها من غرفة العمليات للاطمئنان عليها غير أنها خرجت من غرفة العمليات مباشرة على سيارة الإسعاف بسبب وقوع خطأ حيث تم بتر الوريد البابي الكبدي والشريان الكبدي الأيمن، وذلك بحسب التقرير الصادر عن قسم جراحة الأوردة بمستشفى عسير".
 
وأردف "القحطاني": "أستغرب من محاولة الطاقم الطبي الذي أجرى العملية التستر على الخطأ من خلال وضع أكثر من 12 قطعة شاش داخل جوف والدتي في محاولة لإيقاف النزيف، الأمر الذي كشفه التقرير الصادر عن مستشفى عسير".
 
وتابع المواطن: "مستشفى عسير استقبل الحالة وأجرى عملية استكشافية أوضحت جميع الأخطاء التي تعرضت لها والدتي وتم نقل دم إليها وتم تنويمها بقسم العناية الفائقة إلى أن توفيت فجر اليوم الخميس".
 
وطالب "القحطاني" الجهات المسؤولة بإنصافه من جميع من تسبب في وفاة والدته ومنع أفراد الطاقم الطبي من السفر حتى انتهاء القضية. 
 
على الجانب المقابل، قال الناطق الإعلامي باسم "صحة عسير"، سعيد النقير لـ"سبق": "مدير عام الشؤون الصحية بمنطقة عسير الدكتور إبراهيم بن سليمان الحفظي وجّه بتشكيل لجنة طبية عاجلة للتحقيق، تتألف من إدارة المتابعة وإدارة الخدمات العلاجية وتضم أطباء استشاريين متخصصين".
 
وأضاف: "تم التوجيه بالتحفظ على ملف الحالة لمعرفة كافة الإجراءات الطبية التي اتخذت بحقها، كما تقرر حظر سفر كل من تعامل مع الحالة حتى استكمال التحقيق في القضية".
 
وأردف "النقير": "تم تسجيل الحالة كحدث جسيم على موقع وزارة الصحة، ما يعني الاستمرار في المتابعة والتحقيق بمعرفة الوزارة والمديرية للتأكد من احتمال وقوع خطأ أو تقصير، ومحاسبة المتسبب".
 
ونقل "النقير" تعازي مدير عام الشؤون الصحية بمنطقة عسير إلى ذوي الفقيدة، سائلاً المولى أن يتغمدها بواسع رحمته.