عملية نادرة لطفل بُتر أنفه وشفته في نجران

غادر مستشفى الملك خالد بعد تحسُّن حالته

هادي آل كليب- سبق- نجران: استطاع فريق طبي بمستشفى الملك خالد بنجران، أن ينقذ طفلاً سعودياً يبلغ من العمر عامين، تعرَّض لإصابة بالغة بآلة حادة أدّت إلى بترٍ كاملٍ للأنف والشفة العليا.
 
صرح بذلك المشرف العام على المستشفى الدكتور عبده بن حسن الزبيدي، الذي أشار إلى أن الطفل أحضره ذووه إلى طوارئ المستشفى وتبيّن وجود بتر كامل للأنف مع قطعٍ للشفة العليا ويحتاج إلى تدخل جراحي عاجل.
 
وأضاف: على أثر ذلك تمّ استدعاء فريق طبي متكامل من المستشفى في تخصُّص الجراحات التجميلية وجراحات الأوعية الدموية برئاسة استشاري الجراحات التجميلية بالمستشفى الدكتور نبيل عبد القوي، وتمّ إجراء العملية وباستخدام ميكروسكوب جراحي متقدّم جداً تمت إعادة توصيل الشريان المقطوع الرئيس وإعادة الجزء المبتور للأنف والشفة العليا وتكللت العملية ولله الحمد بالنجاح، وغادر الطفل المستشفى بصحة وعافية.
 
وأكّد الزبيدي أن وجود الأطباء المتخصّصين ذوي الكفاءة العالية في التخصّصات النادرة بالمستشفى وتوافر الأجهزة المتقدمة وبتقنيات عالية كان - بعد الله - سبباً في الحفاظ على صحة الطفل، وأوضح أن قسم جراحات التجميل بالمستشفى أصبح من الأقسام المتميزة، حيث تمّ استقطاب استشاريين وأخصائيين متميزين، وتمّ جلب أحدث الأجهزة المتقدمة في هذا المجال لتواكب التقدم الكبير الذي يشهده مستشفى الملك خالد بنجران، مقدماً شكره وتقديره لوزير الصحة المهندس عادل فقيه، ومدير عام الشؤون الصحية بالمنطقة الصيدلي صالح المونس، على الدعم اللا محدود الذي يجده المستشفى.

اعلان
عملية نادرة لطفل بُتر أنفه وشفته في نجران
سبق
هادي آل كليب- سبق- نجران: استطاع فريق طبي بمستشفى الملك خالد بنجران، أن ينقذ طفلاً سعودياً يبلغ من العمر عامين، تعرَّض لإصابة بالغة بآلة حادة أدّت إلى بترٍ كاملٍ للأنف والشفة العليا.
 
صرح بذلك المشرف العام على المستشفى الدكتور عبده بن حسن الزبيدي، الذي أشار إلى أن الطفل أحضره ذووه إلى طوارئ المستشفى وتبيّن وجود بتر كامل للأنف مع قطعٍ للشفة العليا ويحتاج إلى تدخل جراحي عاجل.
 
وأضاف: على أثر ذلك تمّ استدعاء فريق طبي متكامل من المستشفى في تخصُّص الجراحات التجميلية وجراحات الأوعية الدموية برئاسة استشاري الجراحات التجميلية بالمستشفى الدكتور نبيل عبد القوي، وتمّ إجراء العملية وباستخدام ميكروسكوب جراحي متقدّم جداً تمت إعادة توصيل الشريان المقطوع الرئيس وإعادة الجزء المبتور للأنف والشفة العليا وتكللت العملية ولله الحمد بالنجاح، وغادر الطفل المستشفى بصحة وعافية.
 
وأكّد الزبيدي أن وجود الأطباء المتخصّصين ذوي الكفاءة العالية في التخصّصات النادرة بالمستشفى وتوافر الأجهزة المتقدمة وبتقنيات عالية كان - بعد الله - سبباً في الحفاظ على صحة الطفل، وأوضح أن قسم جراحات التجميل بالمستشفى أصبح من الأقسام المتميزة، حيث تمّ استقطاب استشاريين وأخصائيين متميزين، وتمّ جلب أحدث الأجهزة المتقدمة في هذا المجال لتواكب التقدم الكبير الذي يشهده مستشفى الملك خالد بنجران، مقدماً شكره وتقديره لوزير الصحة المهندس عادل فقيه، ومدير عام الشؤون الصحية بالمنطقة الصيدلي صالح المونس، على الدعم اللا محدود الذي يجده المستشفى.
31 أغسطس 2014 - 5 ذو القعدة 1435
11:52 AM

غادر مستشفى الملك خالد بعد تحسُّن حالته

عملية نادرة لطفل بُتر أنفه وشفته في نجران

A A A
0
6,090

هادي آل كليب- سبق- نجران: استطاع فريق طبي بمستشفى الملك خالد بنجران، أن ينقذ طفلاً سعودياً يبلغ من العمر عامين، تعرَّض لإصابة بالغة بآلة حادة أدّت إلى بترٍ كاملٍ للأنف والشفة العليا.
 
صرح بذلك المشرف العام على المستشفى الدكتور عبده بن حسن الزبيدي، الذي أشار إلى أن الطفل أحضره ذووه إلى طوارئ المستشفى وتبيّن وجود بتر كامل للأنف مع قطعٍ للشفة العليا ويحتاج إلى تدخل جراحي عاجل.
 
وأضاف: على أثر ذلك تمّ استدعاء فريق طبي متكامل من المستشفى في تخصُّص الجراحات التجميلية وجراحات الأوعية الدموية برئاسة استشاري الجراحات التجميلية بالمستشفى الدكتور نبيل عبد القوي، وتمّ إجراء العملية وباستخدام ميكروسكوب جراحي متقدّم جداً تمت إعادة توصيل الشريان المقطوع الرئيس وإعادة الجزء المبتور للأنف والشفة العليا وتكللت العملية ولله الحمد بالنجاح، وغادر الطفل المستشفى بصحة وعافية.
 
وأكّد الزبيدي أن وجود الأطباء المتخصّصين ذوي الكفاءة العالية في التخصّصات النادرة بالمستشفى وتوافر الأجهزة المتقدمة وبتقنيات عالية كان - بعد الله - سبباً في الحفاظ على صحة الطفل، وأوضح أن قسم جراحات التجميل بالمستشفى أصبح من الأقسام المتميزة، حيث تمّ استقطاب استشاريين وأخصائيين متميزين، وتمّ جلب أحدث الأجهزة المتقدمة في هذا المجال لتواكب التقدم الكبير الذي يشهده مستشفى الملك خالد بنجران، مقدماً شكره وتقديره لوزير الصحة المهندس عادل فقيه، ومدير عام الشؤون الصحية بالمنطقة الصيدلي صالح المونس، على الدعم اللا محدود الذي يجده المستشفى.