أم درمان.. 3 قتلى بعد ساعات من خطاب البشير

الوكالة الرسمية: أحداث شغب وتجمعات غير مشروعة

بعد ساعات على خطاب للرئيس السوداني، عمر البشير، اتهم فيه جهات خارجية بالتآمر على بلاده التي تشهد أزمة اقتصادية؛ كشفت وكالة السودان للأنباء، أن 3 أشخاص قُتِلوا خلال "أحداث شغب" في مدينة أم درمان أمس الأربعاء.

وقالت الوكالة الرسمية: "شهدت مدينة أم درمان الأربعاء أحداث شغب وتجمعات غير مشروعة متفرقة تعاملت معها الشرطة والأجهزة الأمنية بموجب القانون، وتم تفريقها باستخدام الغاز المسيل للدموع".

ونقلت عن الناطق الرسمي باسم قوات الشرطة، اللواء هاشم على عبدالرحيم، قوله: إن الشرطة "تَلَقّت لاحقاً بلاغات عن بعض الإصابات، وثلاث حالات وفاة يجري التحري بشأنها تحت إشراف النيابة".

وتسببت الأزمة الاقتصادية التي يمر بها السودان في اندلاع احتجاجات واسعة، انطلقت في 19 من الشهر الماضي في مدينة عطبرة شمالي البلاد؛ مطالبة بضرورة الإصلاح.

وامتدت، بعدها، الاحتجاجات إلى مدن سودانية عدة من بينها العاصمة الخرطوم؛ حيث وقعت صدامات بين قوات الأمن ومحتجين، أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى.

وأعلنت السلطات السودانية، في وقت سابق، توقيف 816 شخصاً خلال 381 تظاهرة حصلت في مدن السودان.

وكان الرئيس السوداني، عمر البشير، قد قال خلال تظاهرة مؤيدة له في الخرطوم، الأربعاء: إن هناك جهات تتآمر على بلاده وتسعى لتركيع وإذلال السودان.

وشدد البشير، أمام تجمع دعت إليه منسقية أحزاب الحوار الوطني، على أنه لا بديل عن الحوار الوطني والرجوع للانتخابات؛ لافتاً إلى أن هناك مَن "لديهم أجندات خارجية"، كما جدد دعوته لحاملي السلاح بالعودة، وتحكيم العقل، والمساهمة في بناء السودان؛ مؤكداً أن الشعب السوداني هو الذي سيختار من يحكمه عبر صناديق الانتخابات.

اعلان
أم درمان.. 3 قتلى بعد ساعات من خطاب البشير
سبق

بعد ساعات على خطاب للرئيس السوداني، عمر البشير، اتهم فيه جهات خارجية بالتآمر على بلاده التي تشهد أزمة اقتصادية؛ كشفت وكالة السودان للأنباء، أن 3 أشخاص قُتِلوا خلال "أحداث شغب" في مدينة أم درمان أمس الأربعاء.

وقالت الوكالة الرسمية: "شهدت مدينة أم درمان الأربعاء أحداث شغب وتجمعات غير مشروعة متفرقة تعاملت معها الشرطة والأجهزة الأمنية بموجب القانون، وتم تفريقها باستخدام الغاز المسيل للدموع".

ونقلت عن الناطق الرسمي باسم قوات الشرطة، اللواء هاشم على عبدالرحيم، قوله: إن الشرطة "تَلَقّت لاحقاً بلاغات عن بعض الإصابات، وثلاث حالات وفاة يجري التحري بشأنها تحت إشراف النيابة".

وتسببت الأزمة الاقتصادية التي يمر بها السودان في اندلاع احتجاجات واسعة، انطلقت في 19 من الشهر الماضي في مدينة عطبرة شمالي البلاد؛ مطالبة بضرورة الإصلاح.

وامتدت، بعدها، الاحتجاجات إلى مدن سودانية عدة من بينها العاصمة الخرطوم؛ حيث وقعت صدامات بين قوات الأمن ومحتجين، أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى.

وأعلنت السلطات السودانية، في وقت سابق، توقيف 816 شخصاً خلال 381 تظاهرة حصلت في مدن السودان.

وكان الرئيس السوداني، عمر البشير، قد قال خلال تظاهرة مؤيدة له في الخرطوم، الأربعاء: إن هناك جهات تتآمر على بلاده وتسعى لتركيع وإذلال السودان.

وشدد البشير، أمام تجمع دعت إليه منسقية أحزاب الحوار الوطني، على أنه لا بديل عن الحوار الوطني والرجوع للانتخابات؛ لافتاً إلى أن هناك مَن "لديهم أجندات خارجية"، كما جدد دعوته لحاملي السلاح بالعودة، وتحكيم العقل، والمساهمة في بناء السودان؛ مؤكداً أن الشعب السوداني هو الذي سيختار من يحكمه عبر صناديق الانتخابات.

10 يناير 2019 - 4 جمادى الأول 1440
10:00 AM

أم درمان.. 3 قتلى بعد ساعات من خطاب البشير

الوكالة الرسمية: أحداث شغب وتجمعات غير مشروعة

A A A
4
13,443

بعد ساعات على خطاب للرئيس السوداني، عمر البشير، اتهم فيه جهات خارجية بالتآمر على بلاده التي تشهد أزمة اقتصادية؛ كشفت وكالة السودان للأنباء، أن 3 أشخاص قُتِلوا خلال "أحداث شغب" في مدينة أم درمان أمس الأربعاء.

وقالت الوكالة الرسمية: "شهدت مدينة أم درمان الأربعاء أحداث شغب وتجمعات غير مشروعة متفرقة تعاملت معها الشرطة والأجهزة الأمنية بموجب القانون، وتم تفريقها باستخدام الغاز المسيل للدموع".

ونقلت عن الناطق الرسمي باسم قوات الشرطة، اللواء هاشم على عبدالرحيم، قوله: إن الشرطة "تَلَقّت لاحقاً بلاغات عن بعض الإصابات، وثلاث حالات وفاة يجري التحري بشأنها تحت إشراف النيابة".

وتسببت الأزمة الاقتصادية التي يمر بها السودان في اندلاع احتجاجات واسعة، انطلقت في 19 من الشهر الماضي في مدينة عطبرة شمالي البلاد؛ مطالبة بضرورة الإصلاح.

وامتدت، بعدها، الاحتجاجات إلى مدن سودانية عدة من بينها العاصمة الخرطوم؛ حيث وقعت صدامات بين قوات الأمن ومحتجين، أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى.

وأعلنت السلطات السودانية، في وقت سابق، توقيف 816 شخصاً خلال 381 تظاهرة حصلت في مدن السودان.

وكان الرئيس السوداني، عمر البشير، قد قال خلال تظاهرة مؤيدة له في الخرطوم، الأربعاء: إن هناك جهات تتآمر على بلاده وتسعى لتركيع وإذلال السودان.

وشدد البشير، أمام تجمع دعت إليه منسقية أحزاب الحوار الوطني، على أنه لا بديل عن الحوار الوطني والرجوع للانتخابات؛ لافتاً إلى أن هناك مَن "لديهم أجندات خارجية"، كما جدد دعوته لحاملي السلاح بالعودة، وتحكيم العقل، والمساهمة في بناء السودان؛ مؤكداً أن الشعب السوداني هو الذي سيختار من يحكمه عبر صناديق الانتخابات.