صيني يقطع 8 آلاف كلم في رحلة "سلام" إلى مكة

جاب على دراجته 106 دول

قصص من الحرم المكي : وصل الرحالة الصيني عبدالله شان بعد رحلة بدأها منذ عام 2003، من الصين إلى مكة المكرمة، طاف خلالها 106 من دول العالم، قاطعًا فيها أكثر من 40 ألف كيلومتراً.

وقد أدى العمرة أمس الخميس، بعد رحلة 8 آلاف كلم قطعها من الصين إلى مكة، عند وصوله إلى الأراضي المقدسة، وسط فرحة بأداء مناسك العمرة لأول مرة منذ إسلامه عام 2017.

والتقت "سبق" الرحالة الصيني عبدالله شان 56 عاماً؛ حيث قال: "أنا سعيد برؤية الكعبة المشرفة وأداء مناسك العمرة، وإن شاء الله يكتب لي زيارة لمسجد رسول الله - صلى الله عليه وسلم-، والشعب السعودي كريم وأشكرهم على حسن الضيافة".

وأضاف من خلال المترجم خالد المطرفي الذي كان في صحبته عند زيارته للأراضي المقدسة: أسلمت عام 2017 على يد إمام صيني في دبي، وبدأت رحلتي عام 2003، حينها تعرضت لحادث مروري عام 2006 في بريطانيا اضطرتني للعودة إلى الصين من أجل العلاج.

وتابع: عادوت رحلتي التي تحمل السلام متجولاً في 106 دول، انتهت في المملكة العربية السعودية - مكة المكرمة - قاطعاً أكثر من 40 ألف كيلومتراً.

وتمنى الرحالة الصيني أن يعم السلام دول العالم، متمنياً أن يحصل على جائزة السلام.
وعن محطته بعد المملكة، أكد أن الأردن وفلسطين هما الدولتان اللتان ينوي زيارتهما قريباً.

وعما شاهده خلال زيارته للحرم المكي الشريف، قال: شعور لا يوصف عند رؤيتي الكعبة لأول مرة وما ينعم به المسجد الحرام من توسعات وخدمات، سائلاً الله عز وجل أن يجزي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين على ما يقدمانه من رعاية واهتمام بالحرمين الشريفين.

قصص من الحرم 39هـ قصص من الحرم
اعلان
صيني يقطع 8 آلاف كلم في رحلة "سلام" إلى مكة
سبق

قصص من الحرم المكي : وصل الرحالة الصيني عبدالله شان بعد رحلة بدأها منذ عام 2003، من الصين إلى مكة المكرمة، طاف خلالها 106 من دول العالم، قاطعًا فيها أكثر من 40 ألف كيلومتراً.

وقد أدى العمرة أمس الخميس، بعد رحلة 8 آلاف كلم قطعها من الصين إلى مكة، عند وصوله إلى الأراضي المقدسة، وسط فرحة بأداء مناسك العمرة لأول مرة منذ إسلامه عام 2017.

والتقت "سبق" الرحالة الصيني عبدالله شان 56 عاماً؛ حيث قال: "أنا سعيد برؤية الكعبة المشرفة وأداء مناسك العمرة، وإن شاء الله يكتب لي زيارة لمسجد رسول الله - صلى الله عليه وسلم-، والشعب السعودي كريم وأشكرهم على حسن الضيافة".

وأضاف من خلال المترجم خالد المطرفي الذي كان في صحبته عند زيارته للأراضي المقدسة: أسلمت عام 2017 على يد إمام صيني في دبي، وبدأت رحلتي عام 2003، حينها تعرضت لحادث مروري عام 2006 في بريطانيا اضطرتني للعودة إلى الصين من أجل العلاج.

وتابع: عادوت رحلتي التي تحمل السلام متجولاً في 106 دول، انتهت في المملكة العربية السعودية - مكة المكرمة - قاطعاً أكثر من 40 ألف كيلومتراً.

وتمنى الرحالة الصيني أن يعم السلام دول العالم، متمنياً أن يحصل على جائزة السلام.
وعن محطته بعد المملكة، أكد أن الأردن وفلسطين هما الدولتان اللتان ينوي زيارتهما قريباً.

وعما شاهده خلال زيارته للحرم المكي الشريف، قال: شعور لا يوصف عند رؤيتي الكعبة لأول مرة وما ينعم به المسجد الحرام من توسعات وخدمات، سائلاً الله عز وجل أن يجزي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين على ما يقدمانه من رعاية واهتمام بالحرمين الشريفين.

25 مايو 2018 - 10 رمضان 1439
08:51 PM
اخر تعديل
07 نوفمبر 2018 - 29 صفر 1440
02:31 PM

صيني يقطع 8 آلاف كلم في رحلة "سلام" إلى مكة

جاب على دراجته 106 دول

A A A
14
16,287

قصص من الحرم المكي : وصل الرحالة الصيني عبدالله شان بعد رحلة بدأها منذ عام 2003، من الصين إلى مكة المكرمة، طاف خلالها 106 من دول العالم، قاطعًا فيها أكثر من 40 ألف كيلومتراً.

وقد أدى العمرة أمس الخميس، بعد رحلة 8 آلاف كلم قطعها من الصين إلى مكة، عند وصوله إلى الأراضي المقدسة، وسط فرحة بأداء مناسك العمرة لأول مرة منذ إسلامه عام 2017.

والتقت "سبق" الرحالة الصيني عبدالله شان 56 عاماً؛ حيث قال: "أنا سعيد برؤية الكعبة المشرفة وأداء مناسك العمرة، وإن شاء الله يكتب لي زيارة لمسجد رسول الله - صلى الله عليه وسلم-، والشعب السعودي كريم وأشكرهم على حسن الضيافة".

وأضاف من خلال المترجم خالد المطرفي الذي كان في صحبته عند زيارته للأراضي المقدسة: أسلمت عام 2017 على يد إمام صيني في دبي، وبدأت رحلتي عام 2003، حينها تعرضت لحادث مروري عام 2006 في بريطانيا اضطرتني للعودة إلى الصين من أجل العلاج.

وتابع: عادوت رحلتي التي تحمل السلام متجولاً في 106 دول، انتهت في المملكة العربية السعودية - مكة المكرمة - قاطعاً أكثر من 40 ألف كيلومتراً.

وتمنى الرحالة الصيني أن يعم السلام دول العالم، متمنياً أن يحصل على جائزة السلام.
وعن محطته بعد المملكة، أكد أن الأردن وفلسطين هما الدولتان اللتان ينوي زيارتهما قريباً.

وعما شاهده خلال زيارته للحرم المكي الشريف، قال: شعور لا يوصف عند رؤيتي الكعبة لأول مرة وما ينعم به المسجد الحرام من توسعات وخدمات، سائلاً الله عز وجل أن يجزي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين على ما يقدمانه من رعاية واهتمام بالحرمين الشريفين.