بالصور.. "سبق" ترصد امتلاء بيت الله الحرام بالحجاج في مشهد مهيب

اللواء الزهراني: لم نسجل أي حالات أمنية والقوة الخاصة في جاهزية تامة

عبدالله البرقاوي، تصويرعبدالله النحيط - سبق- مكة المكرمة: رصدت عدسة "سبق" مساء اليوم الجمعة، الثاني من شهر ذي الحجة لعام 1435هـ، امتلاء المسجد الحرام بضيوف الرحمن عقب أدائهم لصلاة أول جمعة من شهر ذي الحجة، مع انسيابية كبيرة في الحركة عقب استغلال توسعة الملك عبدالله الشمالية لأول مرة خلال حج هذا العام.
 
وفي التفاصيل، أدى الحجاج صلاة الجمعة وسط منظومة متكاملة من الخدمات التي توفرها حكومتنا الرشيدة لخدمة حجاج بيت الله، في مشهد إيماني و أجواء روحانية سادها الأمن والأمان والراحة والاستقرار.
 
ومن الساعات الأولى من صباح اليوم، ووسط انتشار رجال الأمن والجهات الخدمية، بدأ الحرم المكي يشهد توافد حجاج بيت الله الحرام حيث امتلأت أروقته وأدواره وساحاته بالمصلين وامتدت صفوفه إلى الساحات والطرق المؤدية إلى المسجد الحرام.
 
من جهته، أكد قائد القوة الخاصة لأمن المسجد الحرام اللواء يحيى بن مساعد الزهراني لـ"سبق"، جاهزية القوة الخاصة لأمن المسجد الحرام لخدمة حجاج بيت الله الحرام بالتعاون مع الرئاسة العامة لشؤون الحرمين وكافة القطاعات المعنية.
 
وأشار الزهراني إلى أنه ولله الحمد لم تسجل أي حالات أمنية بين الحجاج، مبيناً أن المسجد الحرام سجلت نسبة الحجاج في غالبية ساحاته وأدواره حوالي ٩٥٪ خلال صلاة الجمعة.
وأوضح بأنه تم استغلال توسعة الملك عبدالله الشمالية لأول مرة خلال حج هذا العام وكانت لها فاعلية كبيرة في تخفيف الزحام ولله الحمد، ودعا حجاج بيت الله الحرام للتعاون مع رجال الأمن الذين يعملون لخدمتهم، لتسهيل العملية التنظيمية بالالتزام بتعليمات الحج والحصول على تصاريح الحج، كما دعاهم إلى عدم الجلوس في الممرات والاستفسار من رجال الأمن عن أي خدمات يرغبون بها.
 
يشار إلى أن القوة الخاصة لأمن المسجد الحرام تنفذ مهام أمنية وتنظيمية وإنسانية متعددة لخدمة الزوار والحجاج حيث تحافظ على أمن الحجاج منذ دخولهم لساحات المسجد الحرام حتى مغادرتهم وفي الجانب التنظيمي تقوم بفتح الممرات وتهيئة الدخول وتنظيم الحركة أما في الجانب الإنساني فتقوم بمساعدة المرضى والتائهين وغيرها من الخدمات الأمنية والتنظيمية والإنسانية.
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

اعلان
بالصور.. "سبق" ترصد امتلاء بيت الله الحرام بالحجاج في مشهد مهيب
سبق
عبدالله البرقاوي، تصويرعبدالله النحيط - سبق- مكة المكرمة: رصدت عدسة "سبق" مساء اليوم الجمعة، الثاني من شهر ذي الحجة لعام 1435هـ، امتلاء المسجد الحرام بضيوف الرحمن عقب أدائهم لصلاة أول جمعة من شهر ذي الحجة، مع انسيابية كبيرة في الحركة عقب استغلال توسعة الملك عبدالله الشمالية لأول مرة خلال حج هذا العام.
 
وفي التفاصيل، أدى الحجاج صلاة الجمعة وسط منظومة متكاملة من الخدمات التي توفرها حكومتنا الرشيدة لخدمة حجاج بيت الله، في مشهد إيماني و أجواء روحانية سادها الأمن والأمان والراحة والاستقرار.
 
ومن الساعات الأولى من صباح اليوم، ووسط انتشار رجال الأمن والجهات الخدمية، بدأ الحرم المكي يشهد توافد حجاج بيت الله الحرام حيث امتلأت أروقته وأدواره وساحاته بالمصلين وامتدت صفوفه إلى الساحات والطرق المؤدية إلى المسجد الحرام.
 
من جهته، أكد قائد القوة الخاصة لأمن المسجد الحرام اللواء يحيى بن مساعد الزهراني لـ"سبق"، جاهزية القوة الخاصة لأمن المسجد الحرام لخدمة حجاج بيت الله الحرام بالتعاون مع الرئاسة العامة لشؤون الحرمين وكافة القطاعات المعنية.
 
وأشار الزهراني إلى أنه ولله الحمد لم تسجل أي حالات أمنية بين الحجاج، مبيناً أن المسجد الحرام سجلت نسبة الحجاج في غالبية ساحاته وأدواره حوالي ٩٥٪ خلال صلاة الجمعة.
وأوضح بأنه تم استغلال توسعة الملك عبدالله الشمالية لأول مرة خلال حج هذا العام وكانت لها فاعلية كبيرة في تخفيف الزحام ولله الحمد، ودعا حجاج بيت الله الحرام للتعاون مع رجال الأمن الذين يعملون لخدمتهم، لتسهيل العملية التنظيمية بالالتزام بتعليمات الحج والحصول على تصاريح الحج، كما دعاهم إلى عدم الجلوس في الممرات والاستفسار من رجال الأمن عن أي خدمات يرغبون بها.
 
يشار إلى أن القوة الخاصة لأمن المسجد الحرام تنفذ مهام أمنية وتنظيمية وإنسانية متعددة لخدمة الزوار والحجاج حيث تحافظ على أمن الحجاج منذ دخولهم لساحات المسجد الحرام حتى مغادرتهم وفي الجانب التنظيمي تقوم بفتح الممرات وتهيئة الدخول وتنظيم الحركة أما في الجانب الإنساني فتقوم بمساعدة المرضى والتائهين وغيرها من الخدمات الأمنية والتنظيمية والإنسانية.
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
26 سبتمبر 2014 - 2 ذو الحجة 1435
11:52 PM

اللواء الزهراني: لم نسجل أي حالات أمنية والقوة الخاصة في جاهزية تامة

بالصور.. "سبق" ترصد امتلاء بيت الله الحرام بالحجاج في مشهد مهيب

A A A
0
143,717

عبدالله البرقاوي، تصويرعبدالله النحيط - سبق- مكة المكرمة: رصدت عدسة "سبق" مساء اليوم الجمعة، الثاني من شهر ذي الحجة لعام 1435هـ، امتلاء المسجد الحرام بضيوف الرحمن عقب أدائهم لصلاة أول جمعة من شهر ذي الحجة، مع انسيابية كبيرة في الحركة عقب استغلال توسعة الملك عبدالله الشمالية لأول مرة خلال حج هذا العام.
 
وفي التفاصيل، أدى الحجاج صلاة الجمعة وسط منظومة متكاملة من الخدمات التي توفرها حكومتنا الرشيدة لخدمة حجاج بيت الله، في مشهد إيماني و أجواء روحانية سادها الأمن والأمان والراحة والاستقرار.
 
ومن الساعات الأولى من صباح اليوم، ووسط انتشار رجال الأمن والجهات الخدمية، بدأ الحرم المكي يشهد توافد حجاج بيت الله الحرام حيث امتلأت أروقته وأدواره وساحاته بالمصلين وامتدت صفوفه إلى الساحات والطرق المؤدية إلى المسجد الحرام.
 
من جهته، أكد قائد القوة الخاصة لأمن المسجد الحرام اللواء يحيى بن مساعد الزهراني لـ"سبق"، جاهزية القوة الخاصة لأمن المسجد الحرام لخدمة حجاج بيت الله الحرام بالتعاون مع الرئاسة العامة لشؤون الحرمين وكافة القطاعات المعنية.
 
وأشار الزهراني إلى أنه ولله الحمد لم تسجل أي حالات أمنية بين الحجاج، مبيناً أن المسجد الحرام سجلت نسبة الحجاج في غالبية ساحاته وأدواره حوالي ٩٥٪ خلال صلاة الجمعة.
وأوضح بأنه تم استغلال توسعة الملك عبدالله الشمالية لأول مرة خلال حج هذا العام وكانت لها فاعلية كبيرة في تخفيف الزحام ولله الحمد، ودعا حجاج بيت الله الحرام للتعاون مع رجال الأمن الذين يعملون لخدمتهم، لتسهيل العملية التنظيمية بالالتزام بتعليمات الحج والحصول على تصاريح الحج، كما دعاهم إلى عدم الجلوس في الممرات والاستفسار من رجال الأمن عن أي خدمات يرغبون بها.
 
يشار إلى أن القوة الخاصة لأمن المسجد الحرام تنفذ مهام أمنية وتنظيمية وإنسانية متعددة لخدمة الزوار والحجاج حيث تحافظ على أمن الحجاج منذ دخولهم لساحات المسجد الحرام حتى مغادرتهم وفي الجانب التنظيمي تقوم بفتح الممرات وتهيئة الدخول وتنظيم الحركة أما في الجانب الإنساني فتقوم بمساعدة المرضى والتائهين وغيرها من الخدمات الأمنية والتنظيمية والإنسانية.