رحلة "الخطوط" تصل الطائف وحقائب الركاب ظلت بالرياض

الركاب تذمروا وطالبوا بمحاسبة المتسبب

سمران القثامي- سبق- الطائف: وقع ركاب رحلة الخطوط السعوديّة رقم 1907 القادمة من العاصمة الرياض، صباح اليوم السبت، في حرج شديد بعدما هبطت الرحلة في مطار الطائف الدولي، ولم يجدوا حقائبهم التي تم شحنها أثناء إنهاء إجراءات سفرهم إلى الطائف.
 
وذكر عبدالرحمن الشلوي لـ "سبق" أنه استقبل عائلته التي قدمت من الرياض إلى الطائف، صباح اليوم، على رحلة الخطوط السعودية رقم 1907، ووصلت في الوقت المحدد، بعد شحن "العفش" بالطريقة النظامية والمعروفة لدى الخطوط السعودية، عدا قطعة واحدة تحتوي على مقتنيات ثمينة، وبعد وصول الرحلة تم الانتظار أمام سير نقل العفش، ولكن الأغراض لم تأت.
 
وأضاف: بعد البحث وسؤال موظفي الخطوط، أفادوهم أنها ستأتي في إحدى الرحلات القادمة من الرياض، معتبراً أنه لا مبالاة بارتباطات المسافرين وظروف أعمالهم.
 
وأردف "الشلوي": "ما زلنا ننتظر حتى اللحظة، ولم نجد وسيلة للوصول إلى نتيجة ولم تصل مقتنياتنا في الرحلات الأخرى"، مطالباً بمحاسبة المتسببين في عرقلة أمتعته وتأخيرها.
 
وعلمت "سبق" أن أحد الركاب طالب في دورة عسكرية، وصل للتحضير عليها، وفوجئ ببقاء حقيبته وملابسه العسكرية في الرياض، ما أوقعه في موقف لا يحسد عليه.

اعلان
رحلة "الخطوط" تصل الطائف وحقائب الركاب ظلت بالرياض
سبق
سمران القثامي- سبق- الطائف: وقع ركاب رحلة الخطوط السعوديّة رقم 1907 القادمة من العاصمة الرياض، صباح اليوم السبت، في حرج شديد بعدما هبطت الرحلة في مطار الطائف الدولي، ولم يجدوا حقائبهم التي تم شحنها أثناء إنهاء إجراءات سفرهم إلى الطائف.
 
وذكر عبدالرحمن الشلوي لـ "سبق" أنه استقبل عائلته التي قدمت من الرياض إلى الطائف، صباح اليوم، على رحلة الخطوط السعودية رقم 1907، ووصلت في الوقت المحدد، بعد شحن "العفش" بالطريقة النظامية والمعروفة لدى الخطوط السعودية، عدا قطعة واحدة تحتوي على مقتنيات ثمينة، وبعد وصول الرحلة تم الانتظار أمام سير نقل العفش، ولكن الأغراض لم تأت.
 
وأضاف: بعد البحث وسؤال موظفي الخطوط، أفادوهم أنها ستأتي في إحدى الرحلات القادمة من الرياض، معتبراً أنه لا مبالاة بارتباطات المسافرين وظروف أعمالهم.
 
وأردف "الشلوي": "ما زلنا ننتظر حتى اللحظة، ولم نجد وسيلة للوصول إلى نتيجة ولم تصل مقتنياتنا في الرحلات الأخرى"، مطالباً بمحاسبة المتسببين في عرقلة أمتعته وتأخيرها.
 
وعلمت "سبق" أن أحد الركاب طالب في دورة عسكرية، وصل للتحضير عليها، وفوجئ ببقاء حقيبته وملابسه العسكرية في الرياض، ما أوقعه في موقف لا يحسد عليه.
31 يناير 2015 - 11 ربيع الآخر 1436
06:56 PM

رحلة "الخطوط" تصل الطائف وحقائب الركاب ظلت بالرياض

الركاب تذمروا وطالبوا بمحاسبة المتسبب

A A A
0
2,020

سمران القثامي- سبق- الطائف: وقع ركاب رحلة الخطوط السعوديّة رقم 1907 القادمة من العاصمة الرياض، صباح اليوم السبت، في حرج شديد بعدما هبطت الرحلة في مطار الطائف الدولي، ولم يجدوا حقائبهم التي تم شحنها أثناء إنهاء إجراءات سفرهم إلى الطائف.
 
وذكر عبدالرحمن الشلوي لـ "سبق" أنه استقبل عائلته التي قدمت من الرياض إلى الطائف، صباح اليوم، على رحلة الخطوط السعودية رقم 1907، ووصلت في الوقت المحدد، بعد شحن "العفش" بالطريقة النظامية والمعروفة لدى الخطوط السعودية، عدا قطعة واحدة تحتوي على مقتنيات ثمينة، وبعد وصول الرحلة تم الانتظار أمام سير نقل العفش، ولكن الأغراض لم تأت.
 
وأضاف: بعد البحث وسؤال موظفي الخطوط، أفادوهم أنها ستأتي في إحدى الرحلات القادمة من الرياض، معتبراً أنه لا مبالاة بارتباطات المسافرين وظروف أعمالهم.
 
وأردف "الشلوي": "ما زلنا ننتظر حتى اللحظة، ولم نجد وسيلة للوصول إلى نتيجة ولم تصل مقتنياتنا في الرحلات الأخرى"، مطالباً بمحاسبة المتسببين في عرقلة أمتعته وتأخيرها.
 
وعلمت "سبق" أن أحد الركاب طالب في دورة عسكرية، وصل للتحضير عليها، وفوجئ ببقاء حقيبته وملابسه العسكرية في الرياض، ما أوقعه في موقف لا يحسد عليه.