تصنيف عمري موحد لألعاب الترفيه بالمولات.. "الحيدر": محتوى لا يخالف ديننا وتقاليدنا

نوقش في ورشة عقدتها "هيئة الإعلام المرئي" مع ممثلي شركات الألعاب الترفيهية

عقدت هيئة الإعلام المرئي والمسموع ورشة عمل مؤخراً مع ممثلي شركات الألعاب الترفيهية ومديري الصالات الترفيهية بالمملكة، وذلك في مبنى الهيئة بالرياض، بحضور مدير الإدارة العامة للمصنفات إبراهيم بن عبدالرحمن العجلان، ونائب مدير إدارة المصنفات محمد الدوسري، والمشرف العام على المشروع عبدالله القحطاني.
وتم خلال الاجتماع استعراض أهم نشاطات الهيئة وأبرز أعمالها ودورها في أهمية تطبيق مشروع التصنيف الخاص للألعاب الترفيهية، إضافة إلى المحتوى المناسب لكل فئة عمرية، واقتراح فئات عمرية مناسبة لجميع شرائح المجتمع.
كما ناقش الاجتماع الآلية المقترحة للخطة التنفيذية لإطلاق مشروع التصنيف العمري لألعاب الترفيه، ممثلة في الإدارة العامة للمصنفات من خلال تصنيف عمري موحد لألعاب الترفيه في المولات.
وأكد رئيس هيئة الإعلام المرئي والمسموع رضا بن محمد الحيدر أن مشروع تصنيف الألعاب الترفيهية يهدف إلى صياغة محتوى الألعاب الإلكترونية الترفيهية والموجودة في صالات الألعاب الترفيهية بشكل مناسب للفئة العمرية المحددة لكل فئة.
وبين أن الهيئة تحرص على أن يكون المحتوى لا يخالف تعاليم ديننا الحنيف وكذلك العادات وتقاليد المجتمع السعودي، مما يوفر للأسر بيئة ترفيهية مناسبة لأولادهم، ومن أهم دعائم نجاح هذا المشروع تعاون الأسر بالتقيد بالتصنيفات العمرية المحددة لكل لعبة.
يُذكر أن المشروع سيدشن في بداية شهر فبراير المقبل من العام الجاري، وسوف يشمل مبدئياً مدينة الرياض وباقي مدن المملكة خلال الفترة القادمة.

اعلان
تصنيف عمري موحد لألعاب الترفيه بالمولات.. "الحيدر": محتوى لا يخالف ديننا وتقاليدنا
سبق

عقدت هيئة الإعلام المرئي والمسموع ورشة عمل مؤخراً مع ممثلي شركات الألعاب الترفيهية ومديري الصالات الترفيهية بالمملكة، وذلك في مبنى الهيئة بالرياض، بحضور مدير الإدارة العامة للمصنفات إبراهيم بن عبدالرحمن العجلان، ونائب مدير إدارة المصنفات محمد الدوسري، والمشرف العام على المشروع عبدالله القحطاني.
وتم خلال الاجتماع استعراض أهم نشاطات الهيئة وأبرز أعمالها ودورها في أهمية تطبيق مشروع التصنيف الخاص للألعاب الترفيهية، إضافة إلى المحتوى المناسب لكل فئة عمرية، واقتراح فئات عمرية مناسبة لجميع شرائح المجتمع.
كما ناقش الاجتماع الآلية المقترحة للخطة التنفيذية لإطلاق مشروع التصنيف العمري لألعاب الترفيه، ممثلة في الإدارة العامة للمصنفات من خلال تصنيف عمري موحد لألعاب الترفيه في المولات.
وأكد رئيس هيئة الإعلام المرئي والمسموع رضا بن محمد الحيدر أن مشروع تصنيف الألعاب الترفيهية يهدف إلى صياغة محتوى الألعاب الإلكترونية الترفيهية والموجودة في صالات الألعاب الترفيهية بشكل مناسب للفئة العمرية المحددة لكل فئة.
وبين أن الهيئة تحرص على أن يكون المحتوى لا يخالف تعاليم ديننا الحنيف وكذلك العادات وتقاليد المجتمع السعودي، مما يوفر للأسر بيئة ترفيهية مناسبة لأولادهم، ومن أهم دعائم نجاح هذا المشروع تعاون الأسر بالتقيد بالتصنيفات العمرية المحددة لكل لعبة.
يُذكر أن المشروع سيدشن في بداية شهر فبراير المقبل من العام الجاري، وسوف يشمل مبدئياً مدينة الرياض وباقي مدن المملكة خلال الفترة القادمة.

04 يناير 2018 - 17 ربيع الآخر 1439
09:58 AM

تصنيف عمري موحد لألعاب الترفيه بالمولات.. "الحيدر": محتوى لا يخالف ديننا وتقاليدنا

نوقش في ورشة عقدتها "هيئة الإعلام المرئي" مع ممثلي شركات الألعاب الترفيهية

A A A
5
5,972

عقدت هيئة الإعلام المرئي والمسموع ورشة عمل مؤخراً مع ممثلي شركات الألعاب الترفيهية ومديري الصالات الترفيهية بالمملكة، وذلك في مبنى الهيئة بالرياض، بحضور مدير الإدارة العامة للمصنفات إبراهيم بن عبدالرحمن العجلان، ونائب مدير إدارة المصنفات محمد الدوسري، والمشرف العام على المشروع عبدالله القحطاني.
وتم خلال الاجتماع استعراض أهم نشاطات الهيئة وأبرز أعمالها ودورها في أهمية تطبيق مشروع التصنيف الخاص للألعاب الترفيهية، إضافة إلى المحتوى المناسب لكل فئة عمرية، واقتراح فئات عمرية مناسبة لجميع شرائح المجتمع.
كما ناقش الاجتماع الآلية المقترحة للخطة التنفيذية لإطلاق مشروع التصنيف العمري لألعاب الترفيه، ممثلة في الإدارة العامة للمصنفات من خلال تصنيف عمري موحد لألعاب الترفيه في المولات.
وأكد رئيس هيئة الإعلام المرئي والمسموع رضا بن محمد الحيدر أن مشروع تصنيف الألعاب الترفيهية يهدف إلى صياغة محتوى الألعاب الإلكترونية الترفيهية والموجودة في صالات الألعاب الترفيهية بشكل مناسب للفئة العمرية المحددة لكل فئة.
وبين أن الهيئة تحرص على أن يكون المحتوى لا يخالف تعاليم ديننا الحنيف وكذلك العادات وتقاليد المجتمع السعودي، مما يوفر للأسر بيئة ترفيهية مناسبة لأولادهم، ومن أهم دعائم نجاح هذا المشروع تعاون الأسر بالتقيد بالتصنيفات العمرية المحددة لكل لعبة.
يُذكر أن المشروع سيدشن في بداية شهر فبراير المقبل من العام الجاري، وسوف يشمل مبدئياً مدينة الرياض وباقي مدن المملكة خلال الفترة القادمة.