العقيد الشهري لـ"سبق": الجبيري كان مثالاً يُحتذى به في عمله وقدوة لزملائه

دهمته نوبة قلبية وهو صائم يؤدي واجبه في المشاعر المقدسة

قال العقيد علي بن سالم الشهري مدير شرطة محافظة الليث إن الوكيل رقيب على بن عالي الجبيري كان من خيرة الأفراد، مؤكدًا أنه منذ توليه قيادة شرطة محافظة الليث لم يرصد عليه أي تأخر أو غياب، وأنه كان قدوة لبقية زملائه.

وأضاف "الشهري": الفقيد كان مثالاً في عمله وأداء ما يناط به من مهام.

من جهة أخرى، قال يوسف بن عالي الجبيري شقيق الفقيد إن شقيقه "علي" هو الأخير في الترتيب بين أشقائه، ومتزوج ولديه ثلاثة من الأبناء ( رنيم ٧ سنوات، وسامي 5 سنوات، وأسامة 3 سنوات)، وكان مثالاً يُحتذى به في خلقه ودينه وبره بوالديه ومحبته لإخوانه.

وتابع شقيقه: كان يشارك في خدمة حجاج بيت الله الحرام للسنة الثالثة على التوالي.

وقال الجبيري إن وفاة شقيقه في ميدان العمل هو بحد ذاته شرف عظيم لأسرته، وشرف أن يلقى ربه وهو صائم وخادم لضيوف الرحمن.

وكان الوكيل رقيب علي بن عالي الجبيري أحد منسوبي شرطة محافظة الليث والمساند في حج هذا العام في المشاعر المقدسة، قد توفي أمس الاثنين أثناء قيامه بأداء واجبه في منطقة أجياد بالقرب من الحرم المكي الشريف في خدمة حجاج بيت الله الحرام؛ حيث دهمته نوبة قلبية مفاجئة وهو صائم قبل موعد الإفطار بقرابة نصف ساعة، نُقِل على إثرها للمستشفى؛ حيث أعلنت وفاته هناك.

موسم الحج 1439هـ الحج 1439هـ الحج
اعلان
العقيد الشهري لـ"سبق": الجبيري كان مثالاً يُحتذى به في عمله وقدوة لزملائه
سبق

قال العقيد علي بن سالم الشهري مدير شرطة محافظة الليث إن الوكيل رقيب على بن عالي الجبيري كان من خيرة الأفراد، مؤكدًا أنه منذ توليه قيادة شرطة محافظة الليث لم يرصد عليه أي تأخر أو غياب، وأنه كان قدوة لبقية زملائه.

وأضاف "الشهري": الفقيد كان مثالاً في عمله وأداء ما يناط به من مهام.

من جهة أخرى، قال يوسف بن عالي الجبيري شقيق الفقيد إن شقيقه "علي" هو الأخير في الترتيب بين أشقائه، ومتزوج ولديه ثلاثة من الأبناء ( رنيم ٧ سنوات، وسامي 5 سنوات، وأسامة 3 سنوات)، وكان مثالاً يُحتذى به في خلقه ودينه وبره بوالديه ومحبته لإخوانه.

وتابع شقيقه: كان يشارك في خدمة حجاج بيت الله الحرام للسنة الثالثة على التوالي.

وقال الجبيري إن وفاة شقيقه في ميدان العمل هو بحد ذاته شرف عظيم لأسرته، وشرف أن يلقى ربه وهو صائم وخادم لضيوف الرحمن.

وكان الوكيل رقيب علي بن عالي الجبيري أحد منسوبي شرطة محافظة الليث والمساند في حج هذا العام في المشاعر المقدسة، قد توفي أمس الاثنين أثناء قيامه بأداء واجبه في منطقة أجياد بالقرب من الحرم المكي الشريف في خدمة حجاج بيت الله الحرام؛ حيث دهمته نوبة قلبية مفاجئة وهو صائم قبل موعد الإفطار بقرابة نصف ساعة، نُقِل على إثرها للمستشفى؛ حيث أعلنت وفاته هناك.

21 أغسطس 2018 - 10 ذو الحجة 1439
10:30 PM
اخر تعديل
09 سبتمبر 2018 - 29 ذو الحجة 1439
09:33 AM

العقيد الشهري لـ"سبق": الجبيري كان مثالاً يُحتذى به في عمله وقدوة لزملائه

دهمته نوبة قلبية وهو صائم يؤدي واجبه في المشاعر المقدسة

A A A
16
31,113

قال العقيد علي بن سالم الشهري مدير شرطة محافظة الليث إن الوكيل رقيب على بن عالي الجبيري كان من خيرة الأفراد، مؤكدًا أنه منذ توليه قيادة شرطة محافظة الليث لم يرصد عليه أي تأخر أو غياب، وأنه كان قدوة لبقية زملائه.

وأضاف "الشهري": الفقيد كان مثالاً في عمله وأداء ما يناط به من مهام.

من جهة أخرى، قال يوسف بن عالي الجبيري شقيق الفقيد إن شقيقه "علي" هو الأخير في الترتيب بين أشقائه، ومتزوج ولديه ثلاثة من الأبناء ( رنيم ٧ سنوات، وسامي 5 سنوات، وأسامة 3 سنوات)، وكان مثالاً يُحتذى به في خلقه ودينه وبره بوالديه ومحبته لإخوانه.

وتابع شقيقه: كان يشارك في خدمة حجاج بيت الله الحرام للسنة الثالثة على التوالي.

وقال الجبيري إن وفاة شقيقه في ميدان العمل هو بحد ذاته شرف عظيم لأسرته، وشرف أن يلقى ربه وهو صائم وخادم لضيوف الرحمن.

وكان الوكيل رقيب علي بن عالي الجبيري أحد منسوبي شرطة محافظة الليث والمساند في حج هذا العام في المشاعر المقدسة، قد توفي أمس الاثنين أثناء قيامه بأداء واجبه في منطقة أجياد بالقرب من الحرم المكي الشريف في خدمة حجاج بيت الله الحرام؛ حيث دهمته نوبة قلبية مفاجئة وهو صائم قبل موعد الإفطار بقرابة نصف ساعة، نُقِل على إثرها للمستشفى؛ حيث أعلنت وفاته هناك.