طلاب "ابتدائية البجيدي" يفاجئون معلمهم بهدايا نجاح عمليته الجراحية

جهَّزوا قاعة أحد الفصول لتكون مسرحاً لسيناريو تكريم المعلم "لافي"

هادي العصيمي- سبق- مكة المكرمة: جسد طلاب مدرسة في إحدى ضواحي مكة المكرمة ملامح الوفاء والتكريم لمعلمهم، الذي عاد لتدرسيهم بعد انقطاع بسبب خضوعه لعملية جراحية، تكللت بالنجاح.
 
وجهز الطلاب في مدرسة البجيدي الابتدائية قاعة أحد الفصول؛ لتكون مسرحاً لسيناريو تكريم معلمهم لافي بن سعد العتيبي، معتمدين في ذلك على عامل المفاجأة التي اتفقوا عليها مع معلميهم وإدارة مدرستهم، مجهزين له الهدايا وكل ما جادت بها أياديهم الصغيرة البيضاء.
 
وبدأ المشهد حين دلف المعلم إلى مدرسته ليباشر أعماله، وبمجرد أن دخل إلى قاعة التكريم فوجئ بحالات الفرح والسرور المجسدة على محيا هؤلاء الطلبة، الذين عبَّروا بهذه الاحتفالية عن مدى حبهم لمعلمهم على وجه الخصوص، وقدموا له وجبة إفطار والحلوى، بمشاركة جميع الطلاب. فيما عبّر الطالب شباب الفضلي عن فرحته، وقدم الطالب "سيف" هدية تكريماً بعودة معلمه، كما شارك في هذا الاحتفال البهيج مدير المدرسة والمعلمون معبرين عن فرحتهم، مؤكدين أن هذا يحث على الاحترام والوفاء بين الطلاب وجميع معلميهم، الذين يبادلونهم الشعور ذاته.
 
 وقال المعلم لافي: ليس بمستغرب على أبنائنا الطلبة مثل هذا التكريم الذي يجسد مدى اللحمة القوية بين الطالب والمعلم. وما أتى هذا التكريم إلا بعد ما لقيه هؤلاء الطلبة من الاهتمام والرعاية، سواء من قِبلي أو من قِبل المعلمين كافة في المدرسة. وأجزم أن هناك الكثير من المعلمين يحظون بمثل هذا الاحترام من قِبل طلابهم.
 
 وأضاف المعلم لافي: أشكر هؤلاء الطلبة على هذا التكريم، الذي يرسخ معاني الوفاء في شخصيتهم الصغيرة، التي لا بد علينا أن نكرسها ونعمقها فيهم؛ لتكون رافداً قوياً في تعاملاتهم عندما يكبرون ويدخلون في سلك العمل بعد تجاوزهم تعليمهم. 
 
 
 

اعلان
طلاب "ابتدائية البجيدي" يفاجئون معلمهم بهدايا نجاح عمليته الجراحية
سبق
هادي العصيمي- سبق- مكة المكرمة: جسد طلاب مدرسة في إحدى ضواحي مكة المكرمة ملامح الوفاء والتكريم لمعلمهم، الذي عاد لتدرسيهم بعد انقطاع بسبب خضوعه لعملية جراحية، تكللت بالنجاح.
 
وجهز الطلاب في مدرسة البجيدي الابتدائية قاعة أحد الفصول؛ لتكون مسرحاً لسيناريو تكريم معلمهم لافي بن سعد العتيبي، معتمدين في ذلك على عامل المفاجأة التي اتفقوا عليها مع معلميهم وإدارة مدرستهم، مجهزين له الهدايا وكل ما جادت بها أياديهم الصغيرة البيضاء.
 
وبدأ المشهد حين دلف المعلم إلى مدرسته ليباشر أعماله، وبمجرد أن دخل إلى قاعة التكريم فوجئ بحالات الفرح والسرور المجسدة على محيا هؤلاء الطلبة، الذين عبَّروا بهذه الاحتفالية عن مدى حبهم لمعلمهم على وجه الخصوص، وقدموا له وجبة إفطار والحلوى، بمشاركة جميع الطلاب. فيما عبّر الطالب شباب الفضلي عن فرحته، وقدم الطالب "سيف" هدية تكريماً بعودة معلمه، كما شارك في هذا الاحتفال البهيج مدير المدرسة والمعلمون معبرين عن فرحتهم، مؤكدين أن هذا يحث على الاحترام والوفاء بين الطلاب وجميع معلميهم، الذين يبادلونهم الشعور ذاته.
 
 وقال المعلم لافي: ليس بمستغرب على أبنائنا الطلبة مثل هذا التكريم الذي يجسد مدى اللحمة القوية بين الطالب والمعلم. وما أتى هذا التكريم إلا بعد ما لقيه هؤلاء الطلبة من الاهتمام والرعاية، سواء من قِبلي أو من قِبل المعلمين كافة في المدرسة. وأجزم أن هناك الكثير من المعلمين يحظون بمثل هذا الاحترام من قِبل طلابهم.
 
 وأضاف المعلم لافي: أشكر هؤلاء الطلبة على هذا التكريم، الذي يرسخ معاني الوفاء في شخصيتهم الصغيرة، التي لا بد علينا أن نكرسها ونعمقها فيهم؛ لتكون رافداً قوياً في تعاملاتهم عندما يكبرون ويدخلون في سلك العمل بعد تجاوزهم تعليمهم. 
 
 
 
30 نوفمبر 2015 - 18 صفر 1437
11:56 PM

جهَّزوا قاعة أحد الفصول لتكون مسرحاً لسيناريو تكريم المعلم "لافي"

طلاب "ابتدائية البجيدي" يفاجئون معلمهم بهدايا نجاح عمليته الجراحية

A A A
0
34,683

هادي العصيمي- سبق- مكة المكرمة: جسد طلاب مدرسة في إحدى ضواحي مكة المكرمة ملامح الوفاء والتكريم لمعلمهم، الذي عاد لتدرسيهم بعد انقطاع بسبب خضوعه لعملية جراحية، تكللت بالنجاح.
 
وجهز الطلاب في مدرسة البجيدي الابتدائية قاعة أحد الفصول؛ لتكون مسرحاً لسيناريو تكريم معلمهم لافي بن سعد العتيبي، معتمدين في ذلك على عامل المفاجأة التي اتفقوا عليها مع معلميهم وإدارة مدرستهم، مجهزين له الهدايا وكل ما جادت بها أياديهم الصغيرة البيضاء.
 
وبدأ المشهد حين دلف المعلم إلى مدرسته ليباشر أعماله، وبمجرد أن دخل إلى قاعة التكريم فوجئ بحالات الفرح والسرور المجسدة على محيا هؤلاء الطلبة، الذين عبَّروا بهذه الاحتفالية عن مدى حبهم لمعلمهم على وجه الخصوص، وقدموا له وجبة إفطار والحلوى، بمشاركة جميع الطلاب. فيما عبّر الطالب شباب الفضلي عن فرحته، وقدم الطالب "سيف" هدية تكريماً بعودة معلمه، كما شارك في هذا الاحتفال البهيج مدير المدرسة والمعلمون معبرين عن فرحتهم، مؤكدين أن هذا يحث على الاحترام والوفاء بين الطلاب وجميع معلميهم، الذين يبادلونهم الشعور ذاته.
 
 وقال المعلم لافي: ليس بمستغرب على أبنائنا الطلبة مثل هذا التكريم الذي يجسد مدى اللحمة القوية بين الطالب والمعلم. وما أتى هذا التكريم إلا بعد ما لقيه هؤلاء الطلبة من الاهتمام والرعاية، سواء من قِبلي أو من قِبل المعلمين كافة في المدرسة. وأجزم أن هناك الكثير من المعلمين يحظون بمثل هذا الاحترام من قِبل طلابهم.
 
 وأضاف المعلم لافي: أشكر هؤلاء الطلبة على هذا التكريم، الذي يرسخ معاني الوفاء في شخصيتهم الصغيرة، التي لا بد علينا أن نكرسها ونعمقها فيهم؛ لتكون رافداً قوياً في تعاملاتهم عندما يكبرون ويدخلون في سلك العمل بعد تجاوزهم تعليمهم.