بمشاركته الخامسة.. المنتخب السعودي فخر الكرة العربية

"سبق" تقلّب أوراق الأخضر في مونديال روسيا

جاءت مشاركة المنتخب السعودي الأول لكرة القدم في كأس العالم 2018 في روسيا جيدة، لعدة مقاييس بغض النظر عن الخروج المبكر والخسارة القاسية في مباراة الافتتاح من أمام البلد المستضيف، إلا أنها لم تلب طموح الجماهير العاشقة للأخضر، لما وجد الأخضر من دعم منقطع النظير من القائمين على الرياضة وبالأخص من رئيس هيئة الرياضة واستعدادات على مستوى عالٍ.

في هذا التقرير ترصد "سبق" مشوار الأخضر في كأس العالم بلغة الإحصائيات والأرقام .

بداية كارثية

كانت بداية المنتخب السعودي في المونديال الروسي متعثرة بعد هزيمة عريضة أمام مستضيف البطولة (0-5)، فلم يكن أحد يتوقع سيناريو مباراة الافتتاح ولا حتى أشد المتفائلين من أبناء البلد المضيف أو حتى أشد المتشائمين من أنصار المنتخب السعودي والتي ظهر فيها الأخضر بأداء باهت غير مقنع لا يعكس القيمة الفنية الحقيقية للاعبي المنتخب .

ارتفاع المستوى

رغم أن البداية كانت كارثية بكل ما للكلمة من معنى إلا أن الأداء تحسن تدريجياً بعد أن رتب المدير الفني للمنتخب أوراقه وإعادة حساباته فنجح في تصحيح المسار وقدم المنتخب أداءً بطولياً ومشرفاً أمام نظيره الأورغوياني صاحب الباع الطويل في البطولة نال استحسان العالم أجمع مع أنه خسر المواجهة بهدف نظيف جاء بخطأ من الحارس محمد العويس .

ختامها مسك

تمكن المنتخب السعودي من تحقيق انتصار هام على نظيره منتخب مصر بهدفين مقابل هدف، رافعاً بذلك عدد انتصاراته في المونديال إلى ثلاثة فقد أظهر الأخضر شكله الحقيقي بتقديم مباراة من أجمل المباريات في تاريخيه، حيث ظهرت خطوطه الثلاثة متماسكة ومتناغمة وقدم اللاعبون أداءً مشرفاً بسيطرتهم على مجريات اللقاء ليتوجوه بفوز ثمين، يعد الانتصار الأول للمنتخبات العربية خلال النسخة 21 من كأس العالم بعدما فشلت كل من مصر وتونس والمغرب في ذلك .

أرقام وإحصائيات

بالنظر لمشوار الأخضر السعودي في جميع النسخ التي شارك فيها نجد أن مونديال روسيا يعتبر ثاني أفضل مشاركة للأخضر بعد مونديال 94 والتي نجح فيها بتحقق حلم الصعود لدور ثمن النهائي بفضل الانتصارين على كل من المغرب وبلجيكا، وذلك بلغة الأرقام فإن تحقيق الأخضر للنقاط الثلاث أمام مصر حسّن من مستواه في مشاركته الخامسة بكأس العالم.

فخلال مشاركاته المونديالية أعوام 1998 و2002 و2006 لم يقدم الأخضر الأداء المنشود، فتعادل في مباراة وخسر اثنين في كأس العالم 1998 بفرنسا في حين خسر مواجهاته الثلاثة في عام 2002، أما في عام 2006 بألمانيا كانت حصيلته نقطة واحدة بتعادل وخسارتين .

المنتخب حقق انتصاره الثالث بمختلف مشاركاته في المونديال ورفع رصيده إلى ثلاث نقاط، محتلاً المركز الثالث في مجموعته، وأيضاً رفع عدد نقاط الأخضر بجميع مشاركته إلى 11 نقطة وأيضاً استطاع فرض كلماته في الدربيات العربية في المونديال، حيث فاز مرتين وتعادل في واحدة.

قائمة الهدافين

انضم الثنائي سلمان الفرج وسالم الدوسري إلى قائمة هدافي الأخضر بتاريخ كأس العالم، حيث بات الدوسري ثامن لاعب يسجل للسعودية في المونديال بعد فؤاد أنور صاحب أول الأهداف المونديالية.

كأس العالم 2018مـ مونديال روسيا 2018 كأس العالم
اعلان
بمشاركته الخامسة.. المنتخب السعودي فخر الكرة العربية
سبق

جاءت مشاركة المنتخب السعودي الأول لكرة القدم في كأس العالم 2018 في روسيا جيدة، لعدة مقاييس بغض النظر عن الخروج المبكر والخسارة القاسية في مباراة الافتتاح من أمام البلد المستضيف، إلا أنها لم تلب طموح الجماهير العاشقة للأخضر، لما وجد الأخضر من دعم منقطع النظير من القائمين على الرياضة وبالأخص من رئيس هيئة الرياضة واستعدادات على مستوى عالٍ.

في هذا التقرير ترصد "سبق" مشوار الأخضر في كأس العالم بلغة الإحصائيات والأرقام .

بداية كارثية

كانت بداية المنتخب السعودي في المونديال الروسي متعثرة بعد هزيمة عريضة أمام مستضيف البطولة (0-5)، فلم يكن أحد يتوقع سيناريو مباراة الافتتاح ولا حتى أشد المتفائلين من أبناء البلد المضيف أو حتى أشد المتشائمين من أنصار المنتخب السعودي والتي ظهر فيها الأخضر بأداء باهت غير مقنع لا يعكس القيمة الفنية الحقيقية للاعبي المنتخب .

ارتفاع المستوى

رغم أن البداية كانت كارثية بكل ما للكلمة من معنى إلا أن الأداء تحسن تدريجياً بعد أن رتب المدير الفني للمنتخب أوراقه وإعادة حساباته فنجح في تصحيح المسار وقدم المنتخب أداءً بطولياً ومشرفاً أمام نظيره الأورغوياني صاحب الباع الطويل في البطولة نال استحسان العالم أجمع مع أنه خسر المواجهة بهدف نظيف جاء بخطأ من الحارس محمد العويس .

ختامها مسك

تمكن المنتخب السعودي من تحقيق انتصار هام على نظيره منتخب مصر بهدفين مقابل هدف، رافعاً بذلك عدد انتصاراته في المونديال إلى ثلاثة فقد أظهر الأخضر شكله الحقيقي بتقديم مباراة من أجمل المباريات في تاريخيه، حيث ظهرت خطوطه الثلاثة متماسكة ومتناغمة وقدم اللاعبون أداءً مشرفاً بسيطرتهم على مجريات اللقاء ليتوجوه بفوز ثمين، يعد الانتصار الأول للمنتخبات العربية خلال النسخة 21 من كأس العالم بعدما فشلت كل من مصر وتونس والمغرب في ذلك .

أرقام وإحصائيات

بالنظر لمشوار الأخضر السعودي في جميع النسخ التي شارك فيها نجد أن مونديال روسيا يعتبر ثاني أفضل مشاركة للأخضر بعد مونديال 94 والتي نجح فيها بتحقق حلم الصعود لدور ثمن النهائي بفضل الانتصارين على كل من المغرب وبلجيكا، وذلك بلغة الأرقام فإن تحقيق الأخضر للنقاط الثلاث أمام مصر حسّن من مستواه في مشاركته الخامسة بكأس العالم.

فخلال مشاركاته المونديالية أعوام 1998 و2002 و2006 لم يقدم الأخضر الأداء المنشود، فتعادل في مباراة وخسر اثنين في كأس العالم 1998 بفرنسا في حين خسر مواجهاته الثلاثة في عام 2002، أما في عام 2006 بألمانيا كانت حصيلته نقطة واحدة بتعادل وخسارتين .

المنتخب حقق انتصاره الثالث بمختلف مشاركاته في المونديال ورفع رصيده إلى ثلاث نقاط، محتلاً المركز الثالث في مجموعته، وأيضاً رفع عدد نقاط الأخضر بجميع مشاركته إلى 11 نقطة وأيضاً استطاع فرض كلماته في الدربيات العربية في المونديال، حيث فاز مرتين وتعادل في واحدة.

قائمة الهدافين

انضم الثنائي سلمان الفرج وسالم الدوسري إلى قائمة هدافي الأخضر بتاريخ كأس العالم، حيث بات الدوسري ثامن لاعب يسجل للسعودية في المونديال بعد فؤاد أنور صاحب أول الأهداف المونديالية.

26 يونيو 2018 - 12 شوّال 1439
11:02 PM
اخر تعديل
15 سبتمبر 2018 - 5 محرّم 1440
12:12 AM

بمشاركته الخامسة.. المنتخب السعودي فخر الكرة العربية

"سبق" تقلّب أوراق الأخضر في مونديال روسيا

A A A
65
28,052

جاءت مشاركة المنتخب السعودي الأول لكرة القدم في كأس العالم 2018 في روسيا جيدة، لعدة مقاييس بغض النظر عن الخروج المبكر والخسارة القاسية في مباراة الافتتاح من أمام البلد المستضيف، إلا أنها لم تلب طموح الجماهير العاشقة للأخضر، لما وجد الأخضر من دعم منقطع النظير من القائمين على الرياضة وبالأخص من رئيس هيئة الرياضة واستعدادات على مستوى عالٍ.

في هذا التقرير ترصد "سبق" مشوار الأخضر في كأس العالم بلغة الإحصائيات والأرقام .

بداية كارثية

كانت بداية المنتخب السعودي في المونديال الروسي متعثرة بعد هزيمة عريضة أمام مستضيف البطولة (0-5)، فلم يكن أحد يتوقع سيناريو مباراة الافتتاح ولا حتى أشد المتفائلين من أبناء البلد المضيف أو حتى أشد المتشائمين من أنصار المنتخب السعودي والتي ظهر فيها الأخضر بأداء باهت غير مقنع لا يعكس القيمة الفنية الحقيقية للاعبي المنتخب .

ارتفاع المستوى

رغم أن البداية كانت كارثية بكل ما للكلمة من معنى إلا أن الأداء تحسن تدريجياً بعد أن رتب المدير الفني للمنتخب أوراقه وإعادة حساباته فنجح في تصحيح المسار وقدم المنتخب أداءً بطولياً ومشرفاً أمام نظيره الأورغوياني صاحب الباع الطويل في البطولة نال استحسان العالم أجمع مع أنه خسر المواجهة بهدف نظيف جاء بخطأ من الحارس محمد العويس .

ختامها مسك

تمكن المنتخب السعودي من تحقيق انتصار هام على نظيره منتخب مصر بهدفين مقابل هدف، رافعاً بذلك عدد انتصاراته في المونديال إلى ثلاثة فقد أظهر الأخضر شكله الحقيقي بتقديم مباراة من أجمل المباريات في تاريخيه، حيث ظهرت خطوطه الثلاثة متماسكة ومتناغمة وقدم اللاعبون أداءً مشرفاً بسيطرتهم على مجريات اللقاء ليتوجوه بفوز ثمين، يعد الانتصار الأول للمنتخبات العربية خلال النسخة 21 من كأس العالم بعدما فشلت كل من مصر وتونس والمغرب في ذلك .

أرقام وإحصائيات

بالنظر لمشوار الأخضر السعودي في جميع النسخ التي شارك فيها نجد أن مونديال روسيا يعتبر ثاني أفضل مشاركة للأخضر بعد مونديال 94 والتي نجح فيها بتحقق حلم الصعود لدور ثمن النهائي بفضل الانتصارين على كل من المغرب وبلجيكا، وذلك بلغة الأرقام فإن تحقيق الأخضر للنقاط الثلاث أمام مصر حسّن من مستواه في مشاركته الخامسة بكأس العالم.

فخلال مشاركاته المونديالية أعوام 1998 و2002 و2006 لم يقدم الأخضر الأداء المنشود، فتعادل في مباراة وخسر اثنين في كأس العالم 1998 بفرنسا في حين خسر مواجهاته الثلاثة في عام 2002، أما في عام 2006 بألمانيا كانت حصيلته نقطة واحدة بتعادل وخسارتين .

المنتخب حقق انتصاره الثالث بمختلف مشاركاته في المونديال ورفع رصيده إلى ثلاث نقاط، محتلاً المركز الثالث في مجموعته، وأيضاً رفع عدد نقاط الأخضر بجميع مشاركته إلى 11 نقطة وأيضاً استطاع فرض كلماته في الدربيات العربية في المونديال، حيث فاز مرتين وتعادل في واحدة.

قائمة الهدافين

انضم الثنائي سلمان الفرج وسالم الدوسري إلى قائمة هدافي الأخضر بتاريخ كأس العالم، حيث بات الدوسري ثامن لاعب يسجل للسعودية في المونديال بعد فؤاد أنور صاحب أول الأهداف المونديالية.