كراتين "خبز التميس" خطر على المائدة السعودية

مستهلكون طالبوا بتوفير "الأكياس الورقية" كبديل

محمد بن حطمان - سبق - الحرجة: أكّد  مستهلكون "أفران التميس" ضرورة توفير الأكياس الورقية ليوضع بها الخبز مباشرة بعد خروجه من الفرن بدلاً من كراتين النفايات، مشيرين إلى أنها رخيصة الثمن.
 
وطالبوا بحظر تفحص الخبز بتاتاً حفاظاً على صحة المستهلك الذي يرضخ للخباز إما أن يحمل خبزه على كرتون ملوث أو يوضع في كيس بلاستيكي وكلاهما ملوث.
 
 وكشفوا أن موظفي الأمانات والبلديات يأخذون نصيبهم من الكراتين الممنوحة مجاناً مع الخبز، دون تغيير أو تنظيم يراه المستهلك في أفران التميس في أغلب شوارع المملكة.
 
يُذكر أن خبز التميس تستخدمه أغلب المنازل السعودية منذ عقود ومع ذلك لا يزال خبز التميس مرتبطاً بكراتين تجمع من المحال أو حاويات القمامة كوقاية من حرارة الخبز بعد أن تقطع وتوضع في كرتون بجانب طاولة استلام الخبز ولا غرابة أن يتفحص الزبون الكراتين الموجودة ليحصل على الأسمك ليقيه حرارة الخبز.

اعلان
كراتين "خبز التميس" خطر على المائدة السعودية
سبق
محمد بن حطمان - سبق - الحرجة: أكّد  مستهلكون "أفران التميس" ضرورة توفير الأكياس الورقية ليوضع بها الخبز مباشرة بعد خروجه من الفرن بدلاً من كراتين النفايات، مشيرين إلى أنها رخيصة الثمن.
 
وطالبوا بحظر تفحص الخبز بتاتاً حفاظاً على صحة المستهلك الذي يرضخ للخباز إما أن يحمل خبزه على كرتون ملوث أو يوضع في كيس بلاستيكي وكلاهما ملوث.
 
 وكشفوا أن موظفي الأمانات والبلديات يأخذون نصيبهم من الكراتين الممنوحة مجاناً مع الخبز، دون تغيير أو تنظيم يراه المستهلك في أفران التميس في أغلب شوارع المملكة.
 
يُذكر أن خبز التميس تستخدمه أغلب المنازل السعودية منذ عقود ومع ذلك لا يزال خبز التميس مرتبطاً بكراتين تجمع من المحال أو حاويات القمامة كوقاية من حرارة الخبز بعد أن تقطع وتوضع في كرتون بجانب طاولة استلام الخبز ولا غرابة أن يتفحص الزبون الكراتين الموجودة ليحصل على الأسمك ليقيه حرارة الخبز.
29 مايو 2014 - 30 رجب 1435
11:32 PM

مستهلكون طالبوا بتوفير "الأكياس الورقية" كبديل

كراتين "خبز التميس" خطر على المائدة السعودية

A A A
0
109,215

محمد بن حطمان - سبق - الحرجة: أكّد  مستهلكون "أفران التميس" ضرورة توفير الأكياس الورقية ليوضع بها الخبز مباشرة بعد خروجه من الفرن بدلاً من كراتين النفايات، مشيرين إلى أنها رخيصة الثمن.
 
وطالبوا بحظر تفحص الخبز بتاتاً حفاظاً على صحة المستهلك الذي يرضخ للخباز إما أن يحمل خبزه على كرتون ملوث أو يوضع في كيس بلاستيكي وكلاهما ملوث.
 
 وكشفوا أن موظفي الأمانات والبلديات يأخذون نصيبهم من الكراتين الممنوحة مجاناً مع الخبز، دون تغيير أو تنظيم يراه المستهلك في أفران التميس في أغلب شوارع المملكة.
 
يُذكر أن خبز التميس تستخدمه أغلب المنازل السعودية منذ عقود ومع ذلك لا يزال خبز التميس مرتبطاً بكراتين تجمع من المحال أو حاويات القمامة كوقاية من حرارة الخبز بعد أن تقطع وتوضع في كرتون بجانب طاولة استلام الخبز ولا غرابة أن يتفحص الزبون الكراتين الموجودة ليحصل على الأسمك ليقيه حرارة الخبز.