الإطاحة بجانٍ شجّ رأس شاب بحجارة ضخمة فأرداه قتيلاً بالطائف

إثر خلاف دام 3 أيام تطوّر لمُضاربة.. وضبطت الشرطة بعض رفاقه

فهد العتيبي- سبق- الطائف: أطاحت الجهات الأمنية بالطائف بجانٍ شجّ رأس شاب بحجارة ضخمة فأرداه قتيلاً، فجر اليوم، إثر خلافٍ سابق بينهما دام 3 أيام تطور لمضاربة، كما ضبطت الشرطة بعض رفاقه الذين حضروا الواقعة، ويجري التحقيق المبدئي معهم لحين اتخاذ الإجراءات النظامية حيال القضية.
 
وتشير التفاصيل التي حصلت عليها "سبق"، إلى أن خلافاً كان قد نشب بين المقتول وشخص آخر قبل ثلاثة أيام، أصيب فيه ذلك الشخص، والذي بدوره استعان بأحد رفاقه وهو "القاتل" في القضية، ومعهما ثالث، وتوجهوا لمنزل "المقتول" بأحد الأحياء في المحافظة؛ لأخذ ثأر رفيقهم الذي أصيب في الاشتباك بينهما، حينها وجدوه أمام المنزل، وبادره بضربة، وما كان من "المقتول" إلا أن أخرج مسدساً "أبو محالة" من جيبه، محاولاً التصويب على المعتدى عليه، حينها تمكن أحد المرافقين من منعه حيث إن الطلقة النارية كانت قد توجهت في الهواء.
 
ووفقاً للمعلومات فإن "القاتل" كان قد دخل في اشتباك مع "المقتول"، حيث حملَ بعض الحجارة الكبيرة وضربَ بها رأس المقتول عدة ضربات، كذلك في صدره، نُقل على إثرها إلى المستشفى بالطوارئ، وكانت حالته في البداية مستقرة، وأثناء علاجه وضبط إفادته من قبل ضابط خفر مركز شرطة النزهة، ساءت وتردّت حالته الصحية، وتم نقله إلى غرفة الإنعاش، وفيها كان قد توفيَ.
 
وتمكنت فرق البحث والتحري التابعة لمركز شرطة النزهة بالطائف، من متابعة الشاب أساس القضية، كذلك القبض على القاتل في فترة وجيزة لم تتجاوز الساعة منذ حدوث القضية، على الرغم من عدم معرفة اسمه ومقر سكنه، ولكن تم الاعتماد على معلومات سرية توفرت لدى وحدة البحث بمركز شرطة النزهة فقط.
 
وعلمت "سبق" من مصادرها، أن "المقتول" كان له رفيق أثناء المُضاربة، وما زال منوماً بالمستشفى بعد تعرضه لإصابة في فكّه الأيمن.

اعلان
الإطاحة بجانٍ شجّ رأس شاب بحجارة ضخمة فأرداه قتيلاً بالطائف
سبق
فهد العتيبي- سبق- الطائف: أطاحت الجهات الأمنية بالطائف بجانٍ شجّ رأس شاب بحجارة ضخمة فأرداه قتيلاً، فجر اليوم، إثر خلافٍ سابق بينهما دام 3 أيام تطور لمضاربة، كما ضبطت الشرطة بعض رفاقه الذين حضروا الواقعة، ويجري التحقيق المبدئي معهم لحين اتخاذ الإجراءات النظامية حيال القضية.
 
وتشير التفاصيل التي حصلت عليها "سبق"، إلى أن خلافاً كان قد نشب بين المقتول وشخص آخر قبل ثلاثة أيام، أصيب فيه ذلك الشخص، والذي بدوره استعان بأحد رفاقه وهو "القاتل" في القضية، ومعهما ثالث، وتوجهوا لمنزل "المقتول" بأحد الأحياء في المحافظة؛ لأخذ ثأر رفيقهم الذي أصيب في الاشتباك بينهما، حينها وجدوه أمام المنزل، وبادره بضربة، وما كان من "المقتول" إلا أن أخرج مسدساً "أبو محالة" من جيبه، محاولاً التصويب على المعتدى عليه، حينها تمكن أحد المرافقين من منعه حيث إن الطلقة النارية كانت قد توجهت في الهواء.
 
ووفقاً للمعلومات فإن "القاتل" كان قد دخل في اشتباك مع "المقتول"، حيث حملَ بعض الحجارة الكبيرة وضربَ بها رأس المقتول عدة ضربات، كذلك في صدره، نُقل على إثرها إلى المستشفى بالطوارئ، وكانت حالته في البداية مستقرة، وأثناء علاجه وضبط إفادته من قبل ضابط خفر مركز شرطة النزهة، ساءت وتردّت حالته الصحية، وتم نقله إلى غرفة الإنعاش، وفيها كان قد توفيَ.
 
وتمكنت فرق البحث والتحري التابعة لمركز شرطة النزهة بالطائف، من متابعة الشاب أساس القضية، كذلك القبض على القاتل في فترة وجيزة لم تتجاوز الساعة منذ حدوث القضية، على الرغم من عدم معرفة اسمه ومقر سكنه، ولكن تم الاعتماد على معلومات سرية توفرت لدى وحدة البحث بمركز شرطة النزهة فقط.
 
وعلمت "سبق" من مصادرها، أن "المقتول" كان له رفيق أثناء المُضاربة، وما زال منوماً بالمستشفى بعد تعرضه لإصابة في فكّه الأيمن.
29 يونيو 2015 - 12 رمضان 1436
03:03 PM

الإطاحة بجانٍ شجّ رأس شاب بحجارة ضخمة فأرداه قتيلاً بالطائف

إثر خلاف دام 3 أيام تطوّر لمُضاربة.. وضبطت الشرطة بعض رفاقه

A A A
0
41,668

فهد العتيبي- سبق- الطائف: أطاحت الجهات الأمنية بالطائف بجانٍ شجّ رأس شاب بحجارة ضخمة فأرداه قتيلاً، فجر اليوم، إثر خلافٍ سابق بينهما دام 3 أيام تطور لمضاربة، كما ضبطت الشرطة بعض رفاقه الذين حضروا الواقعة، ويجري التحقيق المبدئي معهم لحين اتخاذ الإجراءات النظامية حيال القضية.
 
وتشير التفاصيل التي حصلت عليها "سبق"، إلى أن خلافاً كان قد نشب بين المقتول وشخص آخر قبل ثلاثة أيام، أصيب فيه ذلك الشخص، والذي بدوره استعان بأحد رفاقه وهو "القاتل" في القضية، ومعهما ثالث، وتوجهوا لمنزل "المقتول" بأحد الأحياء في المحافظة؛ لأخذ ثأر رفيقهم الذي أصيب في الاشتباك بينهما، حينها وجدوه أمام المنزل، وبادره بضربة، وما كان من "المقتول" إلا أن أخرج مسدساً "أبو محالة" من جيبه، محاولاً التصويب على المعتدى عليه، حينها تمكن أحد المرافقين من منعه حيث إن الطلقة النارية كانت قد توجهت في الهواء.
 
ووفقاً للمعلومات فإن "القاتل" كان قد دخل في اشتباك مع "المقتول"، حيث حملَ بعض الحجارة الكبيرة وضربَ بها رأس المقتول عدة ضربات، كذلك في صدره، نُقل على إثرها إلى المستشفى بالطوارئ، وكانت حالته في البداية مستقرة، وأثناء علاجه وضبط إفادته من قبل ضابط خفر مركز شرطة النزهة، ساءت وتردّت حالته الصحية، وتم نقله إلى غرفة الإنعاش، وفيها كان قد توفيَ.
 
وتمكنت فرق البحث والتحري التابعة لمركز شرطة النزهة بالطائف، من متابعة الشاب أساس القضية، كذلك القبض على القاتل في فترة وجيزة لم تتجاوز الساعة منذ حدوث القضية، على الرغم من عدم معرفة اسمه ومقر سكنه، ولكن تم الاعتماد على معلومات سرية توفرت لدى وحدة البحث بمركز شرطة النزهة فقط.
 
وعلمت "سبق" من مصادرها، أن "المقتول" كان له رفيق أثناء المُضاربة، وما زال منوماً بالمستشفى بعد تعرضه لإصابة في فكّه الأيمن.