بالصور.. بداية زراعة الذرة في عسير وسط أزمة في الحراثات

المزارعون طالبوا الوزارة بتوفير بدائل للإيجار

محمد بن حطمان - سبق- الحرجة: بدأ فلاحو عسير هذه الأيام في زراعة الذرة وسط أزمة في أعداد الحراثات لكثرة الطلب عليها من قِبل المزارعين، خصوصاً أن الوقت الأنسب لزراعة المحصول هو فترة ثمانية أيام فقط وهو ما يسمى عند الأهالي بـ "الحم" والمقصود به التربة الندية والتي اكتسبت نداوتها من الأمطار والسيول التي هطلت أخيراً، الأمر الذي يضطر البعض إلى الحرث بالطريقة التقليدية بوساطة "الدواب " والتي تعني الكثير مع المشقة.
 
وطالب أغلب المزارعين الذين لا يملكون حراثات وزارة الزراعة بتوفير معدات زراعية للإيجار في ظل الصعوبات التي تواجههم في الحصول على المعدات الزراعية.
 
 ويقول أحد المزارعين إنه حجز موعد مع صاحب "الحراثة" بعد هطول الأمطار مباشرة ولم يفِ بوعده لكثرة الطلب في أيام محدودة ولم يتمكن من الزراعة  لفوات الوقت.
 
من جانب آخر أكّد أحد ملاك الحراثات التي يؤجرها على المزارعين في مركز الحرجة أنه لم يتمكن من تنفيذ 25 % من الحجوزات التي لديه لكثرة الطلب هذه الأيام.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

اعلان
بالصور.. بداية زراعة الذرة في عسير وسط أزمة في الحراثات
سبق
محمد بن حطمان - سبق- الحرجة: بدأ فلاحو عسير هذه الأيام في زراعة الذرة وسط أزمة في أعداد الحراثات لكثرة الطلب عليها من قِبل المزارعين، خصوصاً أن الوقت الأنسب لزراعة المحصول هو فترة ثمانية أيام فقط وهو ما يسمى عند الأهالي بـ "الحم" والمقصود به التربة الندية والتي اكتسبت نداوتها من الأمطار والسيول التي هطلت أخيراً، الأمر الذي يضطر البعض إلى الحرث بالطريقة التقليدية بوساطة "الدواب " والتي تعني الكثير مع المشقة.
 
وطالب أغلب المزارعين الذين لا يملكون حراثات وزارة الزراعة بتوفير معدات زراعية للإيجار في ظل الصعوبات التي تواجههم في الحصول على المعدات الزراعية.
 
 ويقول أحد المزارعين إنه حجز موعد مع صاحب "الحراثة" بعد هطول الأمطار مباشرة ولم يفِ بوعده لكثرة الطلب في أيام محدودة ولم يتمكن من الزراعة  لفوات الوقت.
 
من جانب آخر أكّد أحد ملاك الحراثات التي يؤجرها على المزارعين في مركز الحرجة أنه لم يتمكن من تنفيذ 25 % من الحجوزات التي لديه لكثرة الطلب هذه الأيام.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

31 مايو 2014 - 2 شعبان 1435
08:57 PM

المزارعون طالبوا الوزارة بتوفير بدائل للإيجار

بالصور.. بداية زراعة الذرة في عسير وسط أزمة في الحراثات

A A A
0
10,676

محمد بن حطمان - سبق- الحرجة: بدأ فلاحو عسير هذه الأيام في زراعة الذرة وسط أزمة في أعداد الحراثات لكثرة الطلب عليها من قِبل المزارعين، خصوصاً أن الوقت الأنسب لزراعة المحصول هو فترة ثمانية أيام فقط وهو ما يسمى عند الأهالي بـ "الحم" والمقصود به التربة الندية والتي اكتسبت نداوتها من الأمطار والسيول التي هطلت أخيراً، الأمر الذي يضطر البعض إلى الحرث بالطريقة التقليدية بوساطة "الدواب " والتي تعني الكثير مع المشقة.
 
وطالب أغلب المزارعين الذين لا يملكون حراثات وزارة الزراعة بتوفير معدات زراعية للإيجار في ظل الصعوبات التي تواجههم في الحصول على المعدات الزراعية.
 
 ويقول أحد المزارعين إنه حجز موعد مع صاحب "الحراثة" بعد هطول الأمطار مباشرة ولم يفِ بوعده لكثرة الطلب في أيام محدودة ولم يتمكن من الزراعة  لفوات الوقت.
 
من جانب آخر أكّد أحد ملاك الحراثات التي يؤجرها على المزارعين في مركز الحرجة أنه لم يتمكن من تنفيذ 25 % من الحجوزات التي لديه لكثرة الطلب هذه الأيام.