رفع جثث القتلى من موقع تفجير جامع العنود

سحب جميع السيارات المتضررة من المكان

عبدالله السالم- سبق– الدمام: رفعت الجهات المختصة جثث القتلى الذين سقطوا خلال التفجير الذي وقع اليوم في ساحة جامع العنود بالدمام، من الموقع بواسطة الأدلة الجنائية؛ تمهيداً لاتخاذ اللازم.
 
وتم سحب جميع السيارات المتضررة من موقع الانفجار وإغلاق الجامع من جميع الجهات، وشوهدت أشلاء بعض الجثث متناثرة في أطراف الجامع.
 
وتقرر إغلاق المنزل الذي طارت له الجثة داخل الحوش لحين الانتهاء من الإجراءات الأمنية، علماً بأن جثة الانتحاري تحولت إلى أشلاء بعد الانفجار.
 
وذكر شهودٌ عيان من المصلين بالجامع لـ"سبق": أنه كانت هناك حالات تدافع عند أبواب الجامع بعد الانفجار، ووقعت إصابات بحالات إغماء وهلع، ونقلت للمستشفى.
 
وقد اشتعلت النيران في بعض السيارات التي كانت في موقع الانفجار.
 
 

اعلان
رفع جثث القتلى من موقع تفجير جامع العنود
سبق
عبدالله السالم- سبق– الدمام: رفعت الجهات المختصة جثث القتلى الذين سقطوا خلال التفجير الذي وقع اليوم في ساحة جامع العنود بالدمام، من الموقع بواسطة الأدلة الجنائية؛ تمهيداً لاتخاذ اللازم.
 
وتم سحب جميع السيارات المتضررة من موقع الانفجار وإغلاق الجامع من جميع الجهات، وشوهدت أشلاء بعض الجثث متناثرة في أطراف الجامع.
 
وتقرر إغلاق المنزل الذي طارت له الجثة داخل الحوش لحين الانتهاء من الإجراءات الأمنية، علماً بأن جثة الانتحاري تحولت إلى أشلاء بعد الانفجار.
 
وذكر شهودٌ عيان من المصلين بالجامع لـ"سبق": أنه كانت هناك حالات تدافع عند أبواب الجامع بعد الانفجار، ووقعت إصابات بحالات إغماء وهلع، ونقلت للمستشفى.
 
وقد اشتعلت النيران في بعض السيارات التي كانت في موقع الانفجار.
 
 
29 مايو 2015 - 11 شعبان 1436
05:19 PM

رفع جثث القتلى من موقع تفجير جامع العنود

سحب جميع السيارات المتضررة من المكان

A A A
0
108,879

عبدالله السالم- سبق– الدمام: رفعت الجهات المختصة جثث القتلى الذين سقطوا خلال التفجير الذي وقع اليوم في ساحة جامع العنود بالدمام، من الموقع بواسطة الأدلة الجنائية؛ تمهيداً لاتخاذ اللازم.
 
وتم سحب جميع السيارات المتضررة من موقع الانفجار وإغلاق الجامع من جميع الجهات، وشوهدت أشلاء بعض الجثث متناثرة في أطراف الجامع.
 
وتقرر إغلاق المنزل الذي طارت له الجثة داخل الحوش لحين الانتهاء من الإجراءات الأمنية، علماً بأن جثة الانتحاري تحولت إلى أشلاء بعد الانفجار.
 
وذكر شهودٌ عيان من المصلين بالجامع لـ"سبق": أنه كانت هناك حالات تدافع عند أبواب الجامع بعد الانفجار، ووقعت إصابات بحالات إغماء وهلع، ونقلت للمستشفى.
 
وقد اشتعلت النيران في بعض السيارات التي كانت في موقع الانفجار.