موظفو الحملات التفتيشية بأمانة الرياض بلا رواتب منذ 4 أشهر

أكدوا لـ "سبق" أن وعود الإدارة مجرد حبر على ورق

محمد البقمي- سبق: اشتكى موظفو أمانة مدينة الرياض من مماطلة الأمانة في صرف مكافأة المراقبين الصحيين لفترة تجاوزت 4 أشهر، مؤكدين أن الإدارة أوقعتهم في حرج بسبب المماطلة لأكثر من ٤ أشهر دون صرف أي مبلغ مادي.
 
وأوضح أحد المتضررين لـ"سبق" أنه على الرغم من مشاركتنا في الحملة التصحيحية الرابعة منذ أكثر من ٤ أشهر إلا أن وعود الإدارة أصبحت مجرد حبر على ورق.
 
يذكر أن الحملة التصحيحية هدفت إلى تحقيق الرقابة على كافة المنشآت الغذائية والمنشآت ذات العلاقة بالصحة العامة على اختلاف أنشطتها، وشملت جولاتها جميع هذه المنشآت بهدف التأكد من تطبيق الاشتراطات الصحية في كافة المطابخ والمطاعم الشعبية والبوفيهات والمخابز والملاحم ومحلات بيع الأسماك والطيور وكذلك محلات بيع الخضار والفاكهة ومعامل ومحلات بيع الحلويات وغيرها من المؤسسات العاملة في تصنيع وتسويق وبيع المنتجات الغذائية.

اعلان
موظفو الحملات التفتيشية بأمانة الرياض بلا رواتب منذ 4 أشهر
سبق
محمد البقمي- سبق: اشتكى موظفو أمانة مدينة الرياض من مماطلة الأمانة في صرف مكافأة المراقبين الصحيين لفترة تجاوزت 4 أشهر، مؤكدين أن الإدارة أوقعتهم في حرج بسبب المماطلة لأكثر من ٤ أشهر دون صرف أي مبلغ مادي.
 
وأوضح أحد المتضررين لـ"سبق" أنه على الرغم من مشاركتنا في الحملة التصحيحية الرابعة منذ أكثر من ٤ أشهر إلا أن وعود الإدارة أصبحت مجرد حبر على ورق.
 
يذكر أن الحملة التصحيحية هدفت إلى تحقيق الرقابة على كافة المنشآت الغذائية والمنشآت ذات العلاقة بالصحة العامة على اختلاف أنشطتها، وشملت جولاتها جميع هذه المنشآت بهدف التأكد من تطبيق الاشتراطات الصحية في كافة المطابخ والمطاعم الشعبية والبوفيهات والمخابز والملاحم ومحلات بيع الأسماك والطيور وكذلك محلات بيع الخضار والفاكهة ومعامل ومحلات بيع الحلويات وغيرها من المؤسسات العاملة في تصنيع وتسويق وبيع المنتجات الغذائية.
30 إبريل 2015 - 11 رجب 1436
08:18 PM

موظفو الحملات التفتيشية بأمانة الرياض بلا رواتب منذ 4 أشهر

أكدوا لـ "سبق" أن وعود الإدارة مجرد حبر على ورق

A A A
0
2,448

محمد البقمي- سبق: اشتكى موظفو أمانة مدينة الرياض من مماطلة الأمانة في صرف مكافأة المراقبين الصحيين لفترة تجاوزت 4 أشهر، مؤكدين أن الإدارة أوقعتهم في حرج بسبب المماطلة لأكثر من ٤ أشهر دون صرف أي مبلغ مادي.
 
وأوضح أحد المتضررين لـ"سبق" أنه على الرغم من مشاركتنا في الحملة التصحيحية الرابعة منذ أكثر من ٤ أشهر إلا أن وعود الإدارة أصبحت مجرد حبر على ورق.
 
يذكر أن الحملة التصحيحية هدفت إلى تحقيق الرقابة على كافة المنشآت الغذائية والمنشآت ذات العلاقة بالصحة العامة على اختلاف أنشطتها، وشملت جولاتها جميع هذه المنشآت بهدف التأكد من تطبيق الاشتراطات الصحية في كافة المطابخ والمطاعم الشعبية والبوفيهات والمخابز والملاحم ومحلات بيع الأسماك والطيور وكذلك محلات بيع الخضار والفاكهة ومعامل ومحلات بيع الحلويات وغيرها من المؤسسات العاملة في تصنيع وتسويق وبيع المنتجات الغذائية.