يخشون أزمة شُح.. أهالى "سر الطائف" يطالبون بمد فترة عمل محطة المياه!

انتظار طويل لجلب صهريج وكثافة سكانية كبيرة لا تقارن بالمخصص من الأشياب

يشكو أهالي حي السر جنوب محافظة الطائف، من المدة القصيرة لعمل الأشياب، وسط تخوفهم من وجود أزمة وشح في المياه؛ نظراً لقلة المياه الواردة على الأشباب والفترة القصيرة المحددة.

وقال أحد المواطنين إنهم يعانون من فترة انتظار لجلب صهريج للمياه، بعد تخصيص عمل الأشياب بفترة قصيرة من الساعة الساعة السابعة إلى الثالثة عصراً، خلاف ما كان يعمل فيه في الفترة الماضية خلال السنوات القريبة، حيث كانت المياه مخصصة بشكل أطول وعلى فترة طويلة من الساعة السابعة وحتى الساعة العاشرة مساءً، وسط تخوفهم من وجود أزمة ، فالمنطقة تشهد كثافة سكانية كبيرة ويحتاجون وجود محطة تحلية تعمل على فترة طويلة، بدلاً من الانتظار إلى فترات طويلة لجلب صهريج المياه لمنزلهم.

وطالبَ الأهالي بالنظر في كمية المياه المخصصة لأشياب "السر" وعمل المحطة فترة أطول والمُسارعة في إنهاء المُعاناة.

محافظة الطائف المياه
اعلان
يخشون أزمة شُح.. أهالى "سر الطائف" يطالبون بمد فترة عمل محطة المياه!
سبق

يشكو أهالي حي السر جنوب محافظة الطائف، من المدة القصيرة لعمل الأشياب، وسط تخوفهم من وجود أزمة وشح في المياه؛ نظراً لقلة المياه الواردة على الأشباب والفترة القصيرة المحددة.

وقال أحد المواطنين إنهم يعانون من فترة انتظار لجلب صهريج للمياه، بعد تخصيص عمل الأشياب بفترة قصيرة من الساعة الساعة السابعة إلى الثالثة عصراً، خلاف ما كان يعمل فيه في الفترة الماضية خلال السنوات القريبة، حيث كانت المياه مخصصة بشكل أطول وعلى فترة طويلة من الساعة السابعة وحتى الساعة العاشرة مساءً، وسط تخوفهم من وجود أزمة ، فالمنطقة تشهد كثافة سكانية كبيرة ويحتاجون وجود محطة تحلية تعمل على فترة طويلة، بدلاً من الانتظار إلى فترات طويلة لجلب صهريج المياه لمنزلهم.

وطالبَ الأهالي بالنظر في كمية المياه المخصصة لأشياب "السر" وعمل المحطة فترة أطول والمُسارعة في إنهاء المُعاناة.

30 يونيو 2020 - 9 ذو القعدة 1441
02:43 PM

يخشون أزمة شُح.. أهالى "سر الطائف" يطالبون بمد فترة عمل محطة المياه!

انتظار طويل لجلب صهريج وكثافة سكانية كبيرة لا تقارن بالمخصص من الأشياب

A A A
3
5,501

يشكو أهالي حي السر جنوب محافظة الطائف، من المدة القصيرة لعمل الأشياب، وسط تخوفهم من وجود أزمة وشح في المياه؛ نظراً لقلة المياه الواردة على الأشباب والفترة القصيرة المحددة.

وقال أحد المواطنين إنهم يعانون من فترة انتظار لجلب صهريج للمياه، بعد تخصيص عمل الأشياب بفترة قصيرة من الساعة الساعة السابعة إلى الثالثة عصراً، خلاف ما كان يعمل فيه في الفترة الماضية خلال السنوات القريبة، حيث كانت المياه مخصصة بشكل أطول وعلى فترة طويلة من الساعة السابعة وحتى الساعة العاشرة مساءً، وسط تخوفهم من وجود أزمة ، فالمنطقة تشهد كثافة سكانية كبيرة ويحتاجون وجود محطة تحلية تعمل على فترة طويلة، بدلاً من الانتظار إلى فترات طويلة لجلب صهريج المياه لمنزلهم.

وطالبَ الأهالي بالنظر في كمية المياه المخصصة لأشياب "السر" وعمل المحطة فترة أطول والمُسارعة في إنهاء المُعاناة.